مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

بحث عن الزكاة وكيفية حسابها

بواسطة:
الزكاة

الزكاة هي واحدة من أهم العبادات التي أمرنا الله عز وجل بها في الدين الإسلامي، وهي تعتبر أيضا ركن من ضمن أركان الإسلام الخمسة، حيث إنها الركن الثالث من تلك الأركان، وهذا ما يعني أهميتها الكبيرة في الإسلام وضرورة تنفيذها، ولكن الكثير من الأشخاص يسهون عن إقامة تلك الفريضة التي كتبها الله عز وجل، أو لا يقيمونها بالحدود التي وضعها الله عز وجل لها، حيث خصص الله الحدود للزكاة، ولابد على كل مسلم أن يقوم بتأدية الزكاة وعدم التهاون في تلك الفريضة الهامة جدا، وذلك أيضا بحدودها وشروطها التي وضعها الله عز وجل لها، وسوف نتعرف عن حدود الزكاة وشروطها وكل ما يخصها من خلال مقالنا هذا حتى يتمكن كل شخص من تأدية الزكاة الخاصة به على حسب الموجود عنده.

كيفية حساب الزكاة:

أولا: زكاة المال:

فرضها الله سبحانه وتعالى على الأغنياء، وذلك حتى يقوموا بمساعدة الفقراء وتتحقق العدالة الاجتماعية، ولكن الزكاة لا تجب على الفقراء والمعدومي الدخل، فهم الأحق بأن يأخذوا الزكاة من الأغنياء، ووضع الله عز وجل حدود أيضا لدفع الزكاة من قبل الأغنياء والمتيسرين ماديا، ووجد العلماء الكثير من الحقائق من خلال تفسير كتاب الله وجل، حيث إن الأشخاص الذين يملكون أموالا ولكنه خاص لنفقاتهم أو لأسرهم فإنه لا يجب عليهم دفع الزكاة على هؤلاء الأشخاص، أما عن الأشخاص الذين يملكون أموالاً كثيرة وليست مخصصة للصرف على الأسرة فإنهم واجب عليهم الزكاة ودفعها، ويكون دفع الزكاة على حسب قيمة المبلغ الذي يملكه، وفي حالة إن كان الشخص يملك بيوت أو مساكن أو سيارة ويقوم باستخدامها فإنه لا تجب عليه الزكاة، ولكن الأموال التي يقوم الشخص بجمعها هي تجب عليها الزكاة، وذلك عندما يتم بلوغ الحول الكامل عليها، وكانت أيضا قد بلغت النصاب.

  • كيفية حساب زكاة المال:

يتم احتساب زكاة المال بطريقة منظمة ودقيقة وهي التي فسرها لنا العلماء من خلال أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم وأيضا من خلال الآيات القرآنية حيث قدر العلماء أن في حالة وجود المال فإنه على الشخص أن يقوم بجمع المال ومعرفة عدده، وإذا بلغ الحول وأيضا النصاب فإنه يتم قسمة المبلغ الموجود معه على أربعون، والناتج يكون هو قيمة الزكاة الواجب عليه إخراجها، مهما كان المبلغ ومقداره، فأي مبلغ يتم تقسيمه على أربعون والناتج هو قيمة الزكاة، ووضع أيضا العلماء طريقة أخرى لكيفية حساب قيمة الزكاة التي يجب على المسلم إخراجها للفقراء، وهذه الطريقة تكمن في جمع المال وحسابه ومن ثم يتم تقسيم قيمة المبلغ على مائة، ومن ثم يتم ضرب الناتج في 2.5 والناتج النهائي يكون هو مقدار قيمة الزكاة الواجبة على الشخص تجاه الفقراء.

ثانيا: زكاة الذهب والفضة:

تعتبر زكاة الذهب والفضة من الأمور الواجبة وبالأخص في حالة إن بلغ النصاب وبذلك يجب الزكاة على الذهب التي يمتلكها الشخص أو الفضة، ولكن في حالة ارتداء الذهب والفضة وذلك للتزيين فإنه لا يجب عليه الزكاة، ولكن هناك بعض العلماء الذين رأوا أن الزكاة تجوز أيضا على الحلي من الذهب والفضة التي يستخدمها النساء للتزيين.

  • كيفية حساب زكاة الذهب والفضة:

وضع العلماء كيفية حساب الذهب والفضة المخصص للزكاة، حيث وضع العلماء أنه لابد أن تكون وزن الذهب والفضة بلغ العشرون مثقالا، ولكن في حالة إن كان الذهب أو الفضة أقل من ذلك فإنه لا تجب عليها الزكاة، ويقدر زكاة الذهب بمقدار خمسة وثمانون جراما في وقتنا الحالي، ولكن يجب معرفة مقدار وقيمة الذهب أو الفضة أيضا ومن ثم يتم ضرب مقدار الذهب في سعر الجرام الذي يكون عليه السعر اليوم، وأما عن الفضة فإنه يتم حساب قيمتها ونصابها يكون خمسمائة وخمسة وتسعون جراما وذلك على حسب الوزن الحالي ويكون فيها زكاة ربع العشر.

ثالثا: زكاة الحيوان:

أكد العلماء على أن الحيوانات التي يمتلكها الأشخاص أيضا أنه لابد أن يكون عليها زكاة، ولكن هناك مجموعة مخصصة من الحيوانات ا لتي يجب عليها الزكاة، ومن أهم تلك الحيوانات هي الغنم والإبل والبقر، فكل هذه الأنواع يجب عليها الزكاة، أما بالنسبة لامتلاك الحمير والخيول والبغال فإنه لا توجد عليها زكاة.

  • كيفية حساب زكاة الحيوان:

يتم حساب وتقدير قيمة الزكاة على الحيوانات وذلك على حسب أعدادها، حيث إن كان الشخص لا يملك سوى أربعة فقط من الإبل أو أقل فإنه لا زكاة عليه، أما إنه كان أكثر من ذلك بمقدار عشرة فإنه يجب عليه زكاة اثنان من الإبل، أما بالنسبة للبقر فيكون الأمر مختلف تماما عن الإبل، حيث إنه في حالة امتلاك خمسة وعشرون من البقر أو أقل فإنه لا تجب على المالك الزكاة عليهم، وأما إذا كان أكثر من ذلك بمقدار ثلاثون بقرة تقريبا فإنه يتم دفع عنها زكاة تبيعة واحدة، أو تبيع وتتغير النسبة على حسب الأعداد التي يمتلكها الشخص.

المراجع :