الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أركان الإسلام تعريفها

بواسطة: نشر في: 19 أكتوبر، 2021
mosoah
أركان الإسلام تعريفها

أركان الإسلام هي الأعمدة الأساسية في الإسلام ولا يمكن أن يغفل المسلم عن ركن واحد من أركان الإسلام تعريفها لأن كل ركن من الأركان يقوى إيمانك بالله عز وجل ويجب على المسلم اتباع أركان الإسلام لكي يصل إلى درجة عالية من الإيمان و سنشرح بالتفصيل عن أركان الإسلام في موقع الموسوعة.

أركان الإسلام تعريفها

أركان الإسلام هم خمس أركان تحدث عنهم الرسول في أحاديثه الشريفة.

  • فقد قال  النبي محمد- -: “بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمداً رسول الله، وإقامة الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت من استطاع إليه سبيلاً”
  • ويفسر هذا الحديث أن الرسول أوصى بالخمس أركان ولا يكتمل المسلم إسلامه إلا أن يتبع هذه الأركان ولا يقصر في واحده منهم لكي يتقرب من الله وترتفع مكانته ويصبح ذو تربية أخلاقية سليمة.

الشهادتان أعظم أركان الإسلام

أشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد رسول الله  من يقولها على اقتناع تام دخل في الإسلام لأنها مفتاح دخول الغير مسلم فيه.

  • قال الله تعالى في كتابه الكريم (شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ ۚ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ) [آل عمران: (18)]
  • قول النّبي -صلّى الله عليه وسلّم- عند سؤال جبريل له عن الإسلام فقال له: (الإسلامُ أنْ تشهَدَ أنْ لا إلهَ إلَّا اللَّهُ، وأنَّ مُحمَّدًا رسولُ اللَّهِ، وأنْ تُقِيمَ الصَّلاةَ، وتُؤْتِيَ الزَّكاةَ، وتَحُجَّ البَيتَ).
  • ومعنى قوله أن ليس له إله غير الله عز وجل ولا أحد يشاركه بل هو واحد بصفاته وأسمائه.
  • الشهادتان تتكون من مقطعين المقطع الأول لا إله إلا الله وعندما ينطقه يجب أن يكون نابع من القلب والعقل معا وأن يفهم معناها ولا ينطقها دون أن يفهم معناها وقائلها دون أن يفعل بها يعتبر غير مسلم وهو أن لا يوجد غير الله ولا أحد شريك معه في خلق الكون.
  • أما المقطع الثاني أن محمد رسول الله وهو أن يكون قائلها على يقين تام بأن رسول الله (عليه أفضل الصلاة والسلام) هو مبعوث من عند الله وأنه خاتم الأنبياء والمرسلين ويجب أن نتبع تعاليمه ونسير على نهجه ونبتعد عما نهى به.
  • وأن ذكر الشهادتين بالأركان الأولى في الإسلام يدل مدى أهميتها لدخول الغير مسلم في الإسلام، وعلى المسلم أن يسير على أمرين وهما أن يخلص في عبادة الله وحده لا شريك له وأن يسير على نهج رسول الله.

إقامة الصلاة 

قال الله تعالى : (فَإِذَا قَضَيْتُمُ الصَّلَاةَ فَاذْكُرُوا اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَىٰ جُنُوبِكُمْ ۚ فَإِذَا اطْمَأْنَنتُمْ فَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ ۚ إِنَّ الصَّلَاةَ كَانَتْ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ كِتَابًا مَّوْقُوتًا )[ سورة النساء(103)]

  • تعد الصلاة من أهم الأركان وهي عمود الإسلام، والصلاة خمس يجب أن يؤديها المسلم في أوقاتها يوميًا وهم صلاه الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء.
  • يجب أن يؤدي المسلم صلاته على طهارة وهي الوضوء وان تكون الماء طاهرة وإذا لم يستطيع المسلم أن يعثر على ما فعله بالتيمم ويحتسب عن الله طاهر وكامل الوضوء.
  • يجب أنت تكون قبلة المصلى نحو الكعبة المشرفة كما في قوله تعالى (قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ) [سورة البقرة:144].
  • وهذا يدل على أن لا يجوز صلاة المسلم إلا إذا كانت قبلة المصلى في اتجاه الكعبة المشرفة وكانت قديما نحو المسجد الأقصى ولكن نزلت آية بأن تكون قبلتنا نحو الكعبة .
  • وأن الصلاة فرضت على الإنسان البالغ العاقل إذا كان ذكر أو أنثى لأن الصلاة هي رأس الإسلام.
  • فرضت الصلاة قبل هجرة النبي إلى المدينة المنورة وأثناء رحلة الإسراء والمعراج وفرضت في مكة المكرمة.
  • قوله تعالى : (فَوَيْلٌ لِّلْمُصَلِّينَ . الَّذِينَ هُمْ عَن صَلاتِهِمْ سَاهُونَ)[سورة الماعون(4-5)] .
  • وتفسر الآية أن يجب على المسلم أداء الصلاة في أوقاتها المحددة دون أي تقصير ودون أي أعذار وهذا يدل على أهمية الصلاة عند الله لأن الصلاة هي من الأركان المهمة في الإسلام
  • لا يجب على المسلم ترك صلاة لأن ترك الصلاة التي هي ركن من أركان الإسلام له جزاء عند الله عسير لأن الصلاة هي وسيلة المسلم للتقرب إلى الله.
  • وتوجد صلوات أخرى مثل صلاة العيد وصلاة الجنازة وصلاة الاستسقاء وصلاة الكسوف.

الزكاة هي الركن كم

الزكاة هي الركن الثالث من أركان الإسلام المفروض على كل مسلم قادر وهي أن يدفع جزء من ماله للفقراء والمساكين والمحتاجين.

  • وفى قوله تعالى (خُذْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ صَدَقَةً تُطَهِّرُهُمْ وَتُزَكِّيهِم بِهَا وَصَلِّ عَلَيْهِمْ ۖ إِنَّ صَلَاتَكَ سَكَنٌ لَّهُمْ ۗ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ) [سورة التوبة (103)]
  • ويفسر في هذه الآية أن على كل مسلم مستطيع أن يخصص مقدار معين من ماله حسب الشريعة الإسلامية ويتصدق بها على الفقراء والمحتاجين.
  • ويسقط هذا الركن على الفقراء والمحتاجين الذين هم بحاجة إلى المال وغير قادرين على كفاية حاجاتهم وحاجات عائلتهم.
  • كما يسقط على المساكين وهم الذين غير قادرون على توفير نصف كفايتهم واحتياجاتهم تقريبًا.
  • وتنقسم الزكاة إلى عدة أنواع منها المعادن وهي كل ما يخرج من باطن الأرض من ياقوت أو ذهب أو فضة.
  • وهناك أيضًا زكاة المحاصيل والأوراق النقدية وغيره.

صوم رمضان 

هو الركن الرابع من أركان الإسلام بعد الزكاة هو ملزم على كل مسلم ومسلمة وكل عاقل وبالغ والقادرين على الصيام ويكون شهر في السنة .

  • وفى قوله تعالى:( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِن قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ)[سوره البقرة (183)].
  • وفى قوله تعالى:(شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِّلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِّنَ الْهُدَىٰ وَالْفُرْقَانِ ۚ فَمَن شَهِدَ مِنكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ ۖ وَمَن كَانَ مَرِيضًا أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِّنْ أَيَّامٍ أُخَرَ ۗ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلَا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ وَلِتُكْمِلُوا الْعِدَّةَ وَلِتُكَبِّرُوا اللَّهَ عَلَىٰ مَا هَدَاكُمْ وَلَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ)[سوره البقرة(185)].
  • تفسير الآية أن شهر رمضان هو الشهر الذي أنزل فيه القرآن وأن شهر رمضان هو شهر الصيام الذي يقوم فيه المسلمين ذكور وإناث. بالامتناع عن الأكل والشرب والجماع من الفجر حتى غروب الشمس.
  • وهى فرضت حتى ينقى المسلم من ذنوبه ويغفر له ربه ويتحمل المسلم ويتعلم الصبر ويتقرب من الله أكثر.
  • ويمكن للمريض والمسافر الإفطار في شهر رمضان وهي رخصة من الله وبعد انتهاء الشهر يمكن للمسلم أن يصوم تلك الأيام.
  • يسقط الصيام على الحائض والنفساء ومن قام بالأكل أو الشرب أو الجماع في نهار رمضان يعد صيامه لاغيا.

حج البيت لمن استطاع إليه سبيل 

هي الركن الخامس والأخير من أركان الإسلام وهي أن المسلم يؤدي فريضة الحج بالذهاب إلى الكعبة.

  • قال الله تعالى 🙁 وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا ۚ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ )[سوره آل عمران (97)]
  • يفسر في هذه الآية أن الحج فرض على المسلم العاقل البالغ القادر على تكاليف الحج والغرض هنا من هذه الفريضة هو التقرب إلى الله وتعلم الصبر وأسس العبودية وفهم أكثر لدين الله وتعلم الصبر والتحمل.
  • وهى تؤدى مرة واحدة في عمر الإنسان وهي تغسل الذنوب كالطفل الذي ولدته أمه وهذا التشبيه يدل على أن المسلم الذي يقصد بيت الله ويذهب لتأدية مناسك الحج تسقط منه كل ذنب ارتكبه وتطهر قلبه وفكره وعقله.

فوائد أركان الإسلام 

لأركان الإسلام فوائد لا يمكن تجاهلها تعود على المسلم بالخير والرخاء والسلام وتقوية إيمانه بالله عز وجل.

  • تزيد من التربية الخلقية للإنسان وتزيد من إيمانه والتقرب إلى الله عز وجل وتعلم التسامح والصبر.
  • الصلاة لا تجعل بينك وبين الله حجاب وتنمي الفكر وتساعد على التركيز وتنقي القلب من الذنوب.
  • كل ركن من أركان الإسلام له أهمية كبيرة في حياة المسلم وتعود عليه بالنفع وتجعله صبور وخلوق ويهتم لغيره في التصدق على الفقراء والمحتاجين.

ولقد قمنا بشرح مفصل عن أركان الإسلام تعريفها وفوائد أركان الإسلام وما هي أركان الإسلام في موقع الموسوعة العربية الشاملة.

لقراءة المزيد يمكنك الدخول إلى هذه المقالات :