الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد العلم بالمكي والمدني

بواسطة: نشر في: 6 نوفمبر، 2021
mosoah
فوائد العلم بالمكي والمدني

يبحث الكثير عن فوائد العلم بالمكي والمدني ، حيث يهتم المسلمون بالقرآن الكريم، وقد نبغ العرب فيه منذ نزوله على محمد عليه الصلاة والسلام، وتناولته الكثير من العلوم، والجدير بالذكر أن القرآن الكريم يتكون من نوعان من السور هما المدنية، والمكية التي يختلف كلاً منهم في خصائصه.

لذلك سنقدم لكم في هذا المقال من موسوعة، فوائد العلم بالسور المكية والمدنية، بالإضافة إلى سرد مفصل لكل سورة من السور، فتابع معنا.

فوائد العلم بالمكي والمدني

هناك الكثير من الفوائد التي سيستفاد بها المسلمون، عد تعرفهم على الفرق بينهم منها:

  • التميز بين الناسخ والمنسوخ، في كتاب الله جل في علاه، حيث يأخذ الناس الحكم الناسخ، ويدعوا الحكم عن المنسوخ، الذي أبطل الله العمل به.
  • أي أن القرآن منقسم إلى ناسخ ومنسوخ، أي ستلاحظ أختلاف الإحكام بين السور، فهنا نأخذ حكم الناسخ دون المنسوخ.
  • وعند التشريع نأخذ أحكام السور المدنية لإنها نزلت، ونسخت حكم الآية المكية.
  • يساعدنا هذا العلم على التعرف على التاريخ الإسلامي ومراحله بشكل دقيق.
  • يعرفنا قيمة تدرج الشرع، وانتقال الناس من الضلال إلى منهج الإسلام المتكامل الذي ظل إلى الآن.
  • يساعد على زيادة الإيمان، والثقة في طريقه وصوله للمسلمين، بالوقت الحالي كاملاً ومحفوظ.
  • من فوائد العلم المكي والمدني، أنه يساعد المؤمن الذي يفسر، على التبصير في معاني الآيات.
  • فمثلا: عندما تلو آية “قُلْ يَا أَيُّهَا الْكَافِرُونَ”،يعلم المفسر إنها سورة مكية، ويعرف معنى نزولها.
  • ويربط بين الآية وقصتها التي تحكي قول أحد زعماء المشركين للرسول صلى الله عليه وسلم نعبد إلهك سنة، وتعبد آلهتنا سنة أخرى.
  • فبهذا نلاحظ أن في هذا حماية للمفسر حيث استطاع معرفة زمن النزول ، والسبب، دون أن يتعرض للوقوع في الخطأ.

التعرف على المكي والمدني

فيما يلي تعريف التفريق بين السور المدنية، والسور المكية.

  • إن السور المكية هي السور التي نزلت على رسول الله صلى الله عليه وسلم في مكة المكرمة.
  • ونزلت السور قبل هجرة الرسول إلى المدينة المنورة.
  • السور المدنية هي التي نزلت على محمد عليه الصلاة والسلام في المدينة المنورة، أي بعد الهجرة.

ما سبب نزول القرآن في اماكن متعددة

كان بمقدرة الله عز وجل، تنزيل القرآن مرة واحدة، فما هي حكمة الله من ذلك؟

ما الموضوعات التي تركز عليها الآيات المكية

أختلف المواضيع التي جاءت بها السور المكية عن المواضيع التي أتت بها السور المدنية، وفيما يأتي أهم الموضوعات التي تناولتها السور المكية:

  • جاءت السور المكية، بشكل يتناسب مع طبائع قوم مكة والمشركين بشكل عام.
  • ذكر الأنبياء السابقين وقصصهم، والأمم التي أهلكها الله ويستثنى من ذلك سورة البقرة.
  • التأكيد على أن الله وحده، لا شريك له، وإن الله قادر على بعث الناس بعد موتهم، وحسابهم.
  • تهديد المشركين بالعذاب في النار لكفرهم وضلالهم.
  • التركيز على نشأة البشر، ونبي الله آدم عليه السلام.
  • قَالَ قَالَ يَا إِبْلِيسُ مَا مَنَعَكَ أَنْ تَسْجُدَ لِمَا خَلَقْتُ بِيَدَيَّ ۖ أَسْتَكْبَرْتَ أَمْ كُنْتَ مِنَ الْعَالِينَ
  • تثبيت قلب الرسول ومن معه من المسلمين، ودعوتهم إلى الصبر وتحمل ما يفعله المشركون.
  • إن المجتمع الجاهلي القديم، كان غير مستعد لوضع أسس الإسلام، لهذا كانت السور المكية تدعو إلى توسيع العقل.
  • مثل قول الله تعالى في سورة مرين بالآية 42 “إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ مَا لَا يَسْمَعُ وَلَا يُبْصِرُ وَلَا يُغْنِي عَنكَ شَيْئًا”

ما الموضوعات التي تركز عليها الآيات المدنية

السور المدنية سميت نسبة إلى المدينة المنورة، فهنا نستدل أن تلك السور، نزلت في المدينة، وفيما يلي سرد للموضوعات التي وضحتها:

  • ركزن على ذكر الإحكام والفرائض، ووضحت العبادات، وما احتوته الأحكام، وتدعو إلى تنظيم المجتمع.
  • الدعوة للجهاد في سيبل الله، وذكر أحكام الجهاد، وفضله.
  • مثال قول الله في سورة التوبة بالأية رقم 123 “يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قَاتِلُوا الَّذِينَ يَلُونَكُمْ مِنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُوا فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ مَعَ المتقين”
  • التحدث على المنافقين ، وتوضيح صفاتهم، وكذلك بيان أحوالهم، ليس هذا وحسب، بل وكشف عن مؤامراتهم في المجتمع الإسلامي.
  • الدعوة للبحث عن شؤون الشورى والجماعة، وأهمية الرجوع إلى الله تعالى، من خلال كتابه، وسنة نبيه المصطفي عليه الصلاة والسلام.
  • توضيح الطريقة المناسبة للتعامل مع أهل الكتاب، ودعوتهم إلى الإسلام.

خصائص القرآن المكي والمدني

وفيما يلي أهم الخصائص التي  توضح التفريق بين السور المكية، والسور المدنية.

السور المكية

اشتملت السور المكية ببعض الخصائص منها:

  • السور المكية، تبلغ حوالي ثلثي القرآن الكريم.
  • تتميز السور المكية بأنها قصيرة.
  • الأيات تتحدث إلى النبي محمد أو تتحدث إلى الناس.

السور المدنية

وفيما يلي سرد لخصائص السور المدنية، وبيانها:

  • تشغل السور المدنية ثلث القرآن الأخر.
  • تتميز السور المدنية بأنها طويلة.
  • تحتوي على تاريخ الأنبياء، وكذلك القوانين والانتقادات.
  • في السور المدنية انحراف واضح لموقف اليهود والمسيحين.
  • وضحت السور المدنية الاختلافات الموجودة في المسيحية واليهودية.
  • حذر الله المسلمين في السور المدنية بتجنب اليهود والمسلمين.

عدد سور القرآن

فيما يلي توضيح لعدد سور القرآن المكية والمدنية:

  • السورة المدنية: يبلغ عددها 20 سورة مدنية، ويوجد عدد 12 سورة يختلف العلماء في تحديدها.
  • السور المكية: تبلغ السور المكية حوالي 82 سورة.

وفي نهاية مقالنا نكون قد أوضحنا إليكم فوائد العلم بالمكي والمدني ،خصائص السور المكية، وسمات السور المدنية، أعدادهم، وخلاصة القول أن السور المكية هي السور التي نزلت على الرسول في مكة المكرمة، بينما المدنية هي التي نزلت على الرسول في المدينة، ونتمنى أن ينال موضوعنا إعجابكم.

للمزيد من المقالات عبر الموسوعة العربية الشاملة

المراجع

↑ محمد الحفناوي (2002)، دراسات أصولية في القرآن الكريم، القاهرة:مكتبة ومطبعة الإشعاع الفنية، صفحة 459-461.