الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ترتيب الاشهر الميلادية بالعربي

بواسطة: نشر في: 25 أكتوبر، 2019
mosoah
ترتيب الاشهر الميلادية بالعربي

نقدم لكم في هذا المقال ترتيب الاشهر الميلادية بالعربي البالغ عددها 12 شهرًا ، والتي تستخدمها يشكل كبير في حياتنا  و في الأرشفة و كتابة التاريخ و غيرها من الأعمال، مع طريقة سهلة لمعرفة ترتيبها و عدد أيامها، و كذلك ترتيب الأشهر القبطية التي تقابل كل شهر ميلادي، كما نعرض لكم في هذا المقال ست حقائق قد لا تعرفونها عن الأشهر الميلادية، لمزيد من التفاصيل تابعونا على موسوعة.

ترتيب الاشهر الميلادية بالعربي

يأتي الترتيب المعروف للأشهر الميلادية البالغ عددها اثنا عشر شهرًا على النحو التالي:

  • يناير : 31 يومًا.
  • فبراير: 28 يومًا، و 29 في السنة الكبيسة.
  • مارس: 31 يومًا.
  • أبريل 30 يومًا.
  • مايو: 31 يومًا.
  • يونيو: 30 يومًا.
  • يوليو: 31 يومًا.
  • أغسطس: 31 يومًا.
  • سبتمبر: 30 يومًا.
  • أكتوبر: 31 يومًا.
  • نوفمبر: 30 يومًا.
  • ديسمبر: 31 يومًا.

ونلاحظ أن:

  • شهر فبراير هو الوحيد المختلف من حيث عدد الأيام 28 أو 29.
  • يطبق الترتيب على أن شهرًا يكون عدد أيامه 31 يومًا، والذي يليه 30 يومًا.
  • يستثنى القاعدة السابقة مع شهري يوليو و أغسطس، و شهري ديسمبر و يناير.

طريقة معرفة ترتيب الشهور الميلادية بالأيام

قد ينسى بعض الناس أي شهر من الشهور 30 يومًا و أيها 31؛ لذلك هناك طريقة شهيرة يمكن بها تمييز تلك الشهور عن بعضها، كما تستخدم كذلك في تعليم الأطفال:

  • تقوم بفتح قبضة يدك كأنك تشير بالرقم أربعة؛ حيث تعتمد الطريقة على أصابع اليد عدا الإبهام.
  • يتم عد الشهور على أصابع اليد مع الفراغات التي بينها.
  • ونضع إصبع السبابة من اليد اليسرى على السبابة من اليد اليمنى و نبدأ العد.
  • يناير يقابل رأس السبابة اليمنى، و فبراير يقابل الفراغ الذي بين السبابة و الوسطى.
  • و يقابل مارس رأس الوسطى، و يقابل أبريل الفراغ الذي بين الوسطى و الخنصر، و هكذا حتى انتهاء الأصابع نبدأ الكرة من جديد. 
  • فكل شهر قابل رأس واحد من الأصابع فهو 13 يومًا، و كل شهر قابل الفراغ بين إصبعين فهو 30 يومًا.
  • يستثنى من تلك القاعدة شهر فبراير 28 أو 29 يومًا.
  • و نلاحظ عند إعادة الكرة أن يوليو يأتي على رأس الخنصر، و أن أغسطس يأتي على رأس السبابة، و هما متتاليان، و بذلك يكونان على النحو الصحيح المعروف.

ترتيب الأشهر الميلادية وفق الترتيب القبطي

تعرف الأشهر الميلادية كذلك بأسماء اخرى وفق الترتيب القبطي، و لا تستعمل كثيرًا في وطننا العربي إلا أحيانًا في بلاد العراق و الشام، و ذلك على النحو التالي:

  • يناير: كانون الثاني.
  • فبراير: شباط.
  • مارس: آذار.
  • أبريل: نيسان.
  • مايو: أيار.
  • يونيو: حزيران.
  • يوليو: تموز. 
  • أغسطس: آب.
  • أكتوبر: تشرين الأول.
  • نوفمبر: تشرين الثاني.
  • ديسمبر: كانون الأول.

ست حقائق قد لا تعرفها عن التقويم الميلادي

  • كان الهدف الأول للتقويم الميلادي هو تغيير تاريخ عيد الفصح

 عندما قدم البابا غريغوري الثالث عشر تقويمه الغريغوري كانت أوربا ملتزمةً بالتقويم اليولياني الذي وضعه يوليوس قيصر، و الذي أخطأ في حساب طول السنة الشمسية بـ 11 دقيقة، ما أدى إلى الاحتفال بعيد الفصح في النهاية بعيدًا عن الاعتدال الربيعي الذي من المفترض الاحتفال به فيه.

  • لا تحدث السنة الكبيسة فعليًا كل أربع سنوات

أي ليسات تلك القاعدة في اعتماد السنة الكبيسة، لكنها كانت الطريقة المتبعة في التقويم اليولياني القديم ما جعل السنة طويلة بعض الشيء، لكن العالم الإيطالي ليليوس توصل إلى طريقة دقيقة يتم بها احتساب السنة الكبيسة، فإذا كان رقم العام قابلًا للقسمة على 4 نضيف يومًا لفبراير، إلا إذا كانت السنة قابلةً للقسمة على 100، وإذا كانت قابلةً القسمة على 400 يضاف يوم جديد بغض النظر، و على الرغم من أن تلك الصيغة قد تبدو مربكةً؛ إلا أنها أدت إلى حل التأخر الناجم عن تقويم قيصر السابق.

  • التقويم الغريغوري أي الميلادي الحديث يختلف عن السنة الشمسية بنسبة 26 ثانية تقريبًا 

على الرغم من طريقة ليليوس البارعة لمزامنة الفصول؛ فإن نظامه لا يزال متأخرًا بـ 26 ثانية؛ و نتج عن ذلك ظهور تباين لعدة ساعات عام 1582، و من المتوقع أنه بحلول عام 4909، سيكون التقويم الميلادي قبل يوم كامل من السنة الشمسية.

  • نظر بعض البروتستانت إلى التقويم الغريغوري باعتباره مؤامرةً كاثوليكية

على الرغم من أن البابا غريغوري لم يكن له سلطة سياسية في تلك الفترة، إلا أن الدول الكاثوليكية، مثل: إسبانيا و البرتغال و إيطاليا اعتمدت بسرعة النظام الجديد للشئون المدنية؛ مما جعل البروتستانت يرفضون التغيير بسبب ارتباطه بالبابا الكاثوليكي و كذلك الأرثوذكس، لذلك ظلت ألمانيا على التقويم القديم حتى 1700 م، و إنجلترا حتى 1752 م.

  • أثار اعتماد بريطانيا التقويم الغريغوري أعمال شغب واحتجاجات

خرج المتظاهرون مطالبين الحكومة بالعودة إلى التقويم اليولياني، رافعين شعار “امنحونا 11 يومًا” في إشارة إلى الفارق الذي من أجله استُحدث التقويم الغريغوري الكاثوليكي، و لكن تم تفعيل القرار، وذكر البعض أن ذلك لا أساس له من الصحة، في حين استقبل بنجامين فرانكلين في أمريكا الأمر بسخرية، حيث كتب: “من الجيد أن يتمكن رجل مسن من الذهاب إلى الفراش يوم 2 سبتمبر، وليس عليه ان يستيقظ حتى 14 سبتمبر”. 

  • بدأ العام الإنجليزي الجديد في 25 مارس أو يوم السيدة، مع تغيير موعد بعض المناسبات التاريخية الدينية الهامة.

مثل عيد البشارة 25 مارس تم الاحتفال به في الأول من يناير 1752.

 

كان ذلك حديثنا عن ترتيب الأشهر الميلادية وبعض الحقائق عنها. تابعونا على موسوعة ليصلكم كل جديد، ودمتم في أمان الله.

 

المصادر:

1 . 2