الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تغطية مهرجان البحر الأحمر السينمائي .. أضخم حدث سينمائي بالمملكة

بواسطة: نشر منذ: شهرين

مهرجان البحر الأحمر السينمائي بمدينة جدة استطاع لفت أنظار المواهب الفنية من كل بلدان العالم في نسخته الأولى، وجذب إليه اهتمام صُناع السينما، وشهد حضور ومشاركة أهم المواهب العربية. شهدت السعودية في الفترة الأخيرة انتعاش كبير وملحوظ في الشأن الفني والثقافي والترفيهي، وظهر ذلك جليًا في مهرجان البحر الأحمر السينمائي، ويعد هذا المهرجان هو الأول […]

مهرجان البحر الأحمر السينمائي .. أضخم حدث سينمائي بالمملكة

مهرجان البحر الأحمر السينمائي بمدينة جدة استطاع لفت أنظار المواهب الفنية من كل بلدان العالم في نسخته الأولى، وجذب إليه اهتمام صُناع السينما، وشهد حضور ومشاركة أهم المواهب العربية.

شهدت السعودية في الفترة الأخيرة انتعاش كبير وملحوظ في الشأن الفني والثقافي والترفيهي، وظهر ذلك جليًا في مهرجان البحر الأحمر السينمائي، ويعد هذا المهرجان هو الأول من نوعه بالمملكة العربية السعودية.

يقدم مهرجان البحر الأحمر فاعليات سينمائية مميزة، كما قام أيضًا بجذب عدد كبير من المواهب الإعلامية والسينمائية العربية والعالمية، واجتمعت كل هذه العناصر من أجل تطوير وتحسين صناعة السينما بشكل عام، واُفتتح المهرجان يوم 6 ديسمبر وسيستمر حتى يوم 15 ديسمبر.

وأعلنت الجهات المسؤولة بالمهرجان عن جدول مزدحم للغاية، طوال أيام المهرجان العشرة، فهناك ما يزيد عن 100 فيلم طويل وقصير من كل البلدان، وهذه الأفلام تم اختيارهم بعناية شديدة، ليقدموا لجمهور المهرجان أفضل رؤية بصرية وسمعية على الإطلاق، ولكي يوفر لهم تجربية فنية لا تُنسى.

فقد استطاع المهرجان في نسخته الأولى أن يثبت خطاه ويترك بصمته بين كل المهرجانات العربية، فقد تم تنظيمه بصورة مشرفة، وبشكل ملهم فريد من نوعه، وبمتابعة آراء النجوم العرب نجد إعجاب وإبهار كبير بما أقيم على أرض جدة.

وكشف المهرجان عن وجود برنامج خاص بسينما السعودية الجديدة، هذا البرنامج يهدف بشكل أساسي إلى الترويج للمواهب السعودية في كل المجالات، سواء المواهب التمثيلية، أو الإخراجية، أو الإنتاجية، أو غيره، وهذا البرنامج شمل عدد كبير من الأفلام السعودية، والأفلام العالمية التي شارك فيها سعوديين.

كما قد المهرجان جلسات حوارية ونقاشية مطولة، تختص بأبرز القضايا التي تمس السينما بشكل أو بأخر، وهذه الجلسات ينتج عنها تبادل للخبرات والمعارف، من أجل تطوير العمل السينمائي العربي وإثرائه بأفضل صورة ممكنة.

وإلى جانب كل ذلك، فهذا المهرجان سيكن له دور فعال للغاية في تنشيط السياحة، من داخل الخليج ومن الخارج أيضًا، فالعالم كله اليوم ينظر إلى المملكة العربية السعودية كمنارة للثقافة وللتنوير، ويرى الكل الجهود الكبرى التي تُقام على أرضها في كل المجالات، خاصة المجالات السينمائية والترفيهية، وذلك مع حرص المملكة على سلامة كل الوافدين، والتزامهم بشكل كامل بالإجراءات الاحترازية المتعلقة بوباء كورونا.

mosoah

شاهد المزيد من الاخبار