الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد الحجامة للنساء وأضرارها

بواسطة: نشر في: 10 أكتوبر، 2019
mosoah
فوائد الحجامة للنساء

تعود فوائد الحجامة للنساء بشكل أساسي إلى دورها في تنشيط الدورة الدموية وتحسين معدل وصول الدم إلى مختلف الخلايا مما يقوم بدور فعال في تحسين العامة، وتقليل احتمالات الإصابة بالعديد من الاضطرابات الجسدية، ودعم القدرة على التعافي من الكثير منها أيضًا. ولكن قبل أن تتعرفي على فوائد الحجامة للنساء يُنبهك موسوعة إلى أن الحجامة ليست سوى أحد أنواع العلاجات التكميلية كما أنه توجد عدة محاذير لإجرائها؛ ونظرًا لهذه الأسباب فإنها لا تغني بأي حال عن العلاج الطبي بالإضافة إلى ضرورة استشارة طبيب مختص قبل الخضوع لها خاصةً إذا كنتي مرضعة، أو حامل، أو تتداوين بأي من أنواع العلاجات في الفترة الراهنة.

فوائد الحجامة للنساء

لم يُجرى عدد كاف من الدراسات العلمية للتحقق من مدى فعالية الحجامة إلا أنه وفقًا لمختصي العلاج التكميلي، وفقًا لبعض الدراسات التي أجريت عليها فإن أبرز فوائدها للنساء تتمثل فيما يلي:

  • خفض معدل الإصابة بنوبات الصداع النصفي.
  • دعم القدرة على التعافي من الحزام الناري والذي يُعرف أيضًا باسم الهربس العصبي.
  • المساعدة في مكافحة شلل العصب الوجهي (شلل الوجه النصفي).
  • علاج السعال.
  • علاج اضطراب معدل التنفس.
  • المساهمة في علاج حب الشباب.
  • علاج بعض أنواع أمراض الرحم.
  • المساهمة في الحد من شدة الألم المزمن.
  • دعم القدرة على التخفيف من حدة عدد من أعراض الدورة الشهرية.
  • المساهمة في تحسين الحالة المزاجية ودعم القدرة عدد من الاضطرابات النفسية كاضطراب القلق.
  • تحسين قدرة الخلايا على إنتاج الكولاجين.
  • تقليل شدة تأثر صحة الخلايا سلبًا في المراحل العمرية المتقدمة.
  • المساهمة في تحسين قدرة الجسم على امتصاص المغذيات.
  • تحسين جودة النوم.
  • دعم القدرة على التعافي من عدة أنواع من اضطرابات النوم.
  • تعزيز القدرة على مقاومة عدد من أنواع اضطرابات الجهاز التنفسي كالربو.
  • تقوية المناعة.
  • تحسين صحة المعدة والأمعاء.
  • تسكين آلام العظام.
  • تعزيز صحة العضلات.

أضرار الحجامة للنساء

قليلًا ما تتسبب الحجامة في الإصابة بآثار جانبية في حالة إجرائها بعد الحصول على استشارة طبية من الطبيب المختص؛ ومع ذلك فإنها قد تصيب البعض بالندوب أو التجمع الدموي.

محاذير إجراء الحجامة للنساء

  • الإصابة باضطراب معدل تجلط الدم.
  • الإصابة بالحمى.
  • الحمل.
  • امتلاك بشرة حساسة.
  • إلتهاب البشرة، أو إصابتها بجرح، أو حرق، أو قرحة.

المصادر: 1، 2، 3، 4، 5، 6،

تنبيه: ان المعلومات المتعلقة بالأدوية والوصفات والخلطات الطبيعية والكيميائية والفيزيائية لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني. لا ننصح بتناول أي دواء دون استشارة طبية. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج فيزيائي أو كيميائي أو عضوي أو نفسي دون استشارة الطبيب او الاخصائي.