الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

تجربتي مع تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة

بواسطة: نشر في: 16 أغسطس، 2021
mosoah
تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة

” ما هي تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة ؟” وما أبرز علاماته وكيفية تجنب المعاناة التي تشهدها المرأة بعد سن اليأس أو ما يُطلق عليه طبيًا بـ” Menopause” وهي تلك المرحلة التي تنقطع فيها الدورة الشهرية فتطرأ العديد من التغيرات الجسدية والنفسية على المرأة في تلك المرحلة من أشهرها؛ هبات السخونة، الجدير بالذكر أن تلك المرحلة تنتج عن التغيرات الهرمونية التي ينتج بناء عنها تغيرات في مستوى الإستروجين في جسم المرأة، وهو هرمون الأنوثة.

يشير الأطباء إلى أن مرحلة انقطاع الطمث أو توقف الدورة الشهرية تحدث لدى النساء البالغات من العمر ما بين الأربعين أوالخمسين، فماذا عن أعراض انقطاع الطمث؟، وأبرز التأثيرات الناجمة عنها التي تعاني منها المرأة ؟، وكيفية علاجها ؟ كل هذا نستعرضه في مقالنا عبر موسوعة، فتابعونا.

تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة

  • يُعد تدفق هرمون الاستروجين في جسم المرأة من المسببات الرئيسية في انقطاع الدورة الشهرية لدى المرأة البالغة من العمر 40 عامًا فما فوق، فما هي تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة هذا ما نُشير إليه في السطور الآتية:
  • ترتفع درجات حرارة الجسم عند المرأة نتيجة لانخفاض هرمون الاستروجين.
  • تتعرّض المرأة للتعرُّق الليلي نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث نتيجة للتغيرات الهرمونية التي تحدث جراء مرحلة اليأس أو انقطاع الطمث.
  • الشعور بالقلق والاضطراب النفسي، بالإضافة إلى عدم القدرة على التركيز.
  • افتقار الشغف في التواصل مع الطرف الأخر.
  • انخفاض المزاج العام وعدم تحسُّنه بسهولة.
  • تعاني المرأة في مرحلة اليأس من جفاف المهبل.
  • وكذا فتعاني المرأة من اضطراب في الحالة المزاجية، إذ تؤثر تلك المرحلة على الدماغ، إذ يُشير الأطباء إلى أن الدماغ يحصل على إشارات بارتفاع درجة الحرارة على الرغم من عدم حدوث هذا.
  • كما تشعر بهبات الحرارة.
  • تنتاب المرأة في مرحلة انقطاع الطمث أو في الفترة التي سبقتها من القشعريرة.

علامات انقطاع الطمث عند المرأة

  • قد تعاني المرأة في مرحلة ما قبل انقطاع الطمث من زيادة في الوزن.
  • تلاحظ المرأة جفاف الجلد، بالإضافة إلى تساقط الشعر.
  • بالإضافة إلى التفاعل الذي يحدث بين مستقبلات الدماغ والمواد الكيميائية الناتجة عنه مع الهرمونات مما ينتج عنه الشعور بالاضطراب المزاجي، الذي يتمثل في القلق والتوتر.
  • بما يؤثر عليها في علاقتها الشخصية، وبالتالي تشعر بأنها في مرحلة جديدة من عمرها، تواجه تحديات بشكلٍ أكبر.
  • تعاني المرأة أثناء وقبل انقطاع الطمث من مشكلات في المثانة.
  • يتدرج مستوى إنتاج المبايض بشكل تنازلي كلما اقتربت المرأة من فترة انقطاع الدورة الشهرية.
  • كما يتصل انخفاض مستوى إنتاج المبايض، بانخفاض مستوى هرمون الاستروجين.
  • تعاني المرأة في مرحلة انقطاع الدورة الشهرية من هشاشة العظام.
  • بما يجعلها عُرضه للكسر أو الإصابة في الهيكل العظمي.
  • يُشير الأطباء إلى أن المرأة في مرحلة انقطاع الطمث تُصبح عُرضه بنسبة أكبر للإصابة بالأمراض القلبية.
  • وكذا فقد أوضح الأطباء أن النساء في مرحلة اليأس يُصبحن أكثر عُرضه للإصابة بالسكتة الدماغية.
  • أكد الأطباء إلى أن التأثيرات التي تطرأ على المرأة في مرحلة بعد انقطاع الدورة الشهرية تختلف من سيدة إلى أخرى في شدتها، لذا لا داعي للخوف.
  • وفي ذات السياق فإن هناك عدد من العلاجات البديلة التي تكفُّل للمرأة العيش الهنيئة من دون أرق أو تعب في مرحلة انقطاع الطمث؛ إذ وجد الأطباء أن العلاج بالهرمونات البديلة الحل الأمثل لمدّ جسم المرأة بهرمون الإستروجين وتعويضه عن الفقد الناتج عن التغير الهرموني.

علامات قرب انقطاع الدورة الشهرية

  • فيما يبقى السؤال حول ” علامات قرب انقطاع الدورة الشهرية ؟” والتي تُعد من المؤشرات الأولى للتغيير الهرمون والاضطرابات التي تلحقه فيما بعد بما يجعل المرأة أثناء فترة انقطاع الطمث تشعر بعلامات نستعرضها فيما يلي:
  • أشار الأطباء إلى أن المرأة أثناء فترة انقطاع الطمث تعاني من اضطراب في مستوى الهرمون بالانخفاض أو الارتفاع على مدار اليوم.
  • المعاناة من الشعور بالوهن، والتقلبات المزاجية.
  • ملاحظة الاضطرابات في الدورة الشهرية، إذ قد تعاني بعض النساء من كثافة الدورة، أو قد تعاني من اضطرابات فيها، وفي كلا الحالتين ننصح بالتوّجه إلى الطبيب المُختص ومُتابعته.
  • الجدير بالذكر أن مرحلة انقطاع الطمث لا تشعر بها المرأة أو بعلاماتها على الفور، ولكنها تتأكد منها في حالة توقف الدورة تمامًا وظهور أعراض انقطاع الطمث.

أسباب انقطاع الدورة الشهرية

قد تتساءل الكثير من النساء حول أسباب انقطاع الدورة الشهرية، وهذا ما نطرحه في السطور الآتية:

  • يُعتبر السبب الأول لانقطاع الدورة الشهرية هو؛ انخفاض مستوى الهرمونات التناسلية في جسم المرأة، وهما:
    • هرمون الإستروجين
    • هرمون البروجستيرون
  • وكذا يُعد قصور المبيض الأولي من الأسباب الرئيسة التي تؤدي إلى انقطاع الطمث لدى النساء مع بداية سن الخمسينات.
  • أشار الأطباء إلى أن نسبة 1% من النساء تعاني من عدم قدرة المبيض على إنتاج الهرمونات التناسلية.
  • لاسيما فإن عملية اليأس المبكر تؤثر على وظائف الجسم الأخرى، ومن أبرز تلك الأعضاء التي تتأثر وظائفها هي :
    • القلب.
    • العظام.
    • المخ.
  • فيما تُعتبر جراحة استئصال المبيض إلى الدخول في مرحلة انقطاع الطمث والمعاناة من تأثيراته، نتيجة لعدم إنتاج هرموني الاستروجين والبروجستيرون.
  • أوضح الأطباء أن استئصال الرحم لا يؤثر على إنتاج الهرمونات التناسلية وبالتالي لا يؤثر على الطمث.
  • بينما التعرُّض للأدوية العلاجية الكيميائية من شأنها أن تُسبب في انقطاع الطمث، فقد أشار الأطباء إلى أن تعرُّض المرأة لعلاج سرطان الثدي قد يؤدي إلى انقطاع الطمث.
  • وكذا فإن من أسباب الإصابة بانقطاع الدورة الشهرية هي؛ حصول المرأة على علاج متلازمة دون.
  • كما قد يؤثر تناول المرأة لمرض أديسون؛ من التسبب في التأثير على انقطاع الدورة الشهرية.

علاج انقطاع الدورة الشهرية

  • فيما بات التساؤل حول ” علاج انقطاع الدورة الشهرية ؟” الذي يُشكل بدوره عاملاً من عوامل رفع العبء النفسي عن المرأة فيما بعد انقطاع الطمث، فإليكم أبرز ما جاء به الأطباء من علاجات فيما يلي:
  • ممارسة التمارين الرياضية.
    • فقد أشار الأطباء إلى ضرورة ممارسة التمارين الرياضية يوميًا والتي بدروها تؤثر على صحة القلب والعقل.
    • وفي حالة عدم القدرة على ممارسة الرياضة، فلابد من المشي يوميًا.
  • تناول الأطعمة الصحية .
    • يضمن تناول الأغذية الصحية دعم عدد من العناصر في جسم المرأة، والتي من بينها؛ مدّ الجسم بفيتامين دال، إلى جانب مدّ الجسم بكميات من البروتينات والكالسيوم.
  • العلاج السلوكي للمرأة في المرحلة التي تسبق الطمث أو أثناء  المرحلة.
    •  يتضمن هذا العلاج التحدث مع المرأة بطريقة مريحة بالنسبة لها، مما يدفعها للشعور بالراحة النفسية.
    • يحد التحدث مع المرأة في سن اليأس أو في مرحلة انقطاع الطمث من المزاج السيئ لها، فضلاً عن قدرته على الحد من القلق والتوتر والمشاعر السلبية والمتضاربة.
  • التداوي بالهرمونات البديلة في حالة انقطاع الطمث في مرحلة مبكرة.
  • ننصح بزيارة الطبيب المختص والمُتابعة معه بدءًا من سن الخامسة والأربعين أو مع بداية فترة الخمسينات.

متى تنقطع الدورة الشهرية

  • تنقطع الدورة الشهرية عند الكثير من النساء في العام مع بداية الخمسينات، نهاية الأربعينات.
  • فيما قد تتعرض الفتيات لانقطاع الدورة الشهرية مبكرًا مما يجعل هناك حاجه لزيارة الطبيب المختص.

تجربتي مع انقطاع الدورة

  • نتناول فيما يلي تجربتي مع انقطاع الدورة الشهرية وأبرز التأثيرات التي تتعرض لها المرأة في السطور الآتية:
  • عانيت من الهبات التي انتابتني نتيجة للاضطراب الناتج عن تغيرات الهرمونات.
  • فيما نصحتني الطبيبة الخاصة بي بأن؛ أمارس المزيد من الرياضة مع تناول الفواكه والخضراوات.
  • مع الحِرص على الراحة النفسية والابتعاد عن الاضطرابات أو العلاقات المقلقة بالنسبة لي، لما يحدث من اكتئاب وتوتر مستمر.
  • وكذا فقد عانيت من الاضطراب في المزاج والتعرق أثناء الليل، مما جعلني أقوم بتبريد الحجرة قبل النوم، وممارسة اليوغا، والحفاظ على راحتي النفسية والمزاجية.
  • عانيت من زيادة طفيفه في الوزن على الرغم من ممارسة الرياضة، مما جعلني أتابع مع طبيب التغذية المختص والذي بدوره نصحني بشرب الماء بكمياتٍ أوفر، وتناول الفاكهة.
  • لاسيما يجب أن ننصح بالتوجه إلى الطبيب المختص ومُتابعة الحالة الصحية معه، خاصة مع النساء اللواتي تجاوزن من العمر سن الخمسين عامًا فيتوجب عليهن المحافظة على صحتهن والإكثار من تناول الأطعمة الصحية والترفية والابتعاد عن الضغوطات النفسية والعصبية والذهنية.

تطرقنا في مقالنا لعرض ” تأثيرات انقطاع الدورة الشهرية عند المرأة في مرحلة اليأس” فيما يُمكنك عزيزي القارئ الاطلاع على المزيد من المقالات عبر كل جديد موسوعة، أو قراءة المزيد من المقالات عبر موسوعة صحة المرأة للاستزادة عن تفاصيل الأعراض التي تنتاب المرأة أثناء فترة انقطاع الطمث وربما تسبقها، وكيفيه علاجها كل هذا وأكثر تجدونه في موسوعة.

يُمكنكِ عزيزتي القارئة قراءة هذه المواضيع أيضًا:

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.