الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل لقاح كورونا يسبب العقم

بواسطة: نشر في: 26 مارس، 2021
mosoah
هل لقاح كورونا يسبب العقم

هل لقاح كورونا يسبب العقم

هل لقاح كورونا يسبب العقم ؟ أحد الأسئلة المنتشرة حول تأثيرات لقاحات فيروس كورونا على جسم الإنسان، فقد تم تداول الكثير من المعلومات والمنشورات الخاطئة عن لقاح فيروس كورونا ومنها أنه يسبب العقم عند النساء ويؤثر على الخصوبة عند الرجال وغير ذلك الكثير من الأقاويل الخاطئة، سنتناول خلال فقرات هذا المقال عبر موقع موسوعة مجموعة من هذه الأقاويل ونحاول البحث فيها وهل هي صحيحة أم خاطئة.

  • هل لقاح كورونا يسبب العقم ؟
  • أكد الأطباء في شركة فايزر أن اللقاح لا يسبب العقم وأنه لا توجد حالات تعرضت للإصابة بالعقم نتيجة تلقي اللقاح.
  • السبب في انتشار ذلك هو أن اللقاح يحتوي على مادة بروتين سبايك المعروفة باسم سينسيتين _ 1، وهو أحد البروتينات المكونة للمشيمة عند النساء وبذلك فإنه يسبب العقم عند النساء لفترة زمنية غير محددة.
  • جاء رد غوليمي كوترا على ذلك:
    • إن التخوف من أن يسبب اللقاح العقم عن النساء وأن تقوم الأجسام المضادة للبرتين الفيروسي البروتين المشيمي سينسيتين _ 1 هو بنسبة صغيرة جدًا.
    • وذلك لأن الأحماض الأمينية الموجدة بالبروتينات لا تتطابق إلا بنسية ضئيلة للغاية.
  • كما قالت أن الجهاز المناعي للإنسان يمكنه التعرف على البروتينات المستهدفة، وذلك حيث لا تقتصر العملية على سلسلة قصيرة مكونة من الأحماض الأمينية.
  • إلى جانب أن أحد الباحثين في جامعة فاندربليت سانجاي ميشرا يؤكد تلك المعلومة التي قالتها غوليمي حيث قال:
    • إن اللقاح سيؤدي إلى توجيه الأجسام المضادة إلى البروتين الفيروسي الموجود في فيروس كورونا فقط وليس غيره من البروتينات الموجودة بالجسم.
  • أكدت شركة فايزر أنه لا يوجد أي مؤشرات تدل على أن اللقاح يسبب العقم.
  • وقد ردت المتحدثة الإعلامية ديرفيلا كين المتحدثة باسم الشركة على تلك المزاعم قائلة:
    • عدد الأحماض الأمينية التي تشترك بين البروتين الفيروسي والبروتين سينسيتين _ 1 نسبتها صغيرة جدًا فهي لا تتخطى الأربعة فقط.
    • وأن عدد هذه الأحماض أصغر من أن يكون قادرًا على أن يتسبب بالعقم والتأثير على المشيمة.
    • إلى جانب أنه أكدت أن لجنة المراقبة لبيانات الدراسة لم تبلغ عن أي من هذه المخاوف المنتشرة.

رد وزارة الصحة على شائعات كورونا

بعد انتشار الشائعات عن تأثير فيروس كورونا على الجسم ومنها أنه يؤثر على البروتينات المشيمة لدى المرأة مما يسبب إصابتها بالعقم وأنه يؤثر على الحمض النووي للإنسان وقد جاء الرد من الكثير من العلماء والباحثين بنفي جميع تلك المزاعم، ولكن خلال هذه الفقرة سنوضح لكم رد وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية على كل هذه الشائعات.

  • أكدت وزارة الصحة أنه يجب على جميع المواطنين عند رغبتهم في الاستفسار عن كل ما يتم تداوله عن فيروس كورونا وعن اللقاح وما يترتب على أخذ الجرعات من نتائج غير حميدة.
    • التواصل مع مركز 936
    • التواصل من خلال تطبيق الواتس آب من خلال رقم: 920005937
  • قد شددت وزارة الصحة على عدم الانسياق وراء المعلومات الخاطئة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي.
  • أنه يجب أن يتم الحصول على المعلومات من المصادر الرسمية.
  • وقد جاء في ردها على تلك المزاعم والشائعات التأكيد على اتباع الإجراءات الاحترازية.

هل لقاح كورونا يغير الحمض النووي

جاء هذا السؤال ضمن الأسئلة المنتشرة عن تأثير لقاح فيروس كورونا على الجسم ولكن جاء الرد القاطع على هذه الشائعة عند الرد على أن اللقاح يسبب العقم عند النساء ويؤثر على البروتين المشيمي، وقد كان الرد كما يلي:

  • جاء تخوف الجميع من تلقي لقاح فايزر ولقاح بيونتيك حيث تم انتشار أنه يؤثر على الحمض النووي ويعمل على تغييره.
  • وجاء الرد على ذلك بأن اللقاح يحتوي على جزء صغير من المادة الوراثية للفيروس RNA (الحمض النووي الريبي) وقال كل من :
    • البروفيسور جيفري ألموند الأستاذ في جامعة أكسفورد:
      • عندما يتم حقن الجسم بالحمض النووي الريبي للفيروس لا يتأثر الحمض النووي للخلية البشرية.
    • المتحدثة الرسمية باسم شركة فايزر:
      • أن لقاح فايزر لا يعمل على تغيير تسلسل الحمض النووي لجسم الإنسان حيث أنه يعمل على إمداد الجسم بالتعليمات التي تساعده على تقوية المناعة.

هل لقاح كورونا يؤثر على الصحة النفسية

اهتم بالرد على هذه الشائعة المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية بالمملكة العربية السعودية، وقد دعا المواطنين لعد الانسياق خلف تلك الشائعات وتصديقها وعدم الاستماع للمعلومات المغلوطة وأهمية أخذ المعلومات من المصادر الموثوقة.

  • أكد المركز الوطني لتعزيز الصحة النفسية أن كل تلك الشائعات المنتشرة عن التأثير السلبي للقاح كورونا:
    • هي السبب الرئيسي في التأثير على الصحة النفسية للمواطنين.
  • وذلك لما لها من انعكاسات سلبية على الصحة النفسية للمواطنين.
  • مما يساعد على ظهور الاضطرابات النفسية المتمثلة في:
    • القلق.
    • التوتر.
    • الاكتئاب.
    • الخوف المبالغ فيه.
    • الخوف الشديد من تلقي لقاح كورونا.
  • حذر المركز الوطني للصحة النفسية من تصديق تلك الشائعات وضرورة التأكد من المعلومات والحصول عليها من المصادر الرسمية.

بعض الشائعات حول لقاح كورونا

بالإضافة إلى الشائعات السابقة هناك الكثير من المزاعم والشائعات عن لقاح كورونا ومدى تأثيره على الجسم وعلى الصحة النفسية للإنسان، وكان من تلك الشائعات ما يلي:

  • اللقاح يعطي المتلقي فيروس كورونا:
    • قال رئيس قسم الالتهابات والمناعة في معهد ليرنر: إن لقاح كورونا يعمل على تحفيز جهاز المناعة لدي المتلقي.
    • وذلك حتى يمكنه التعرف على المرض ومكافحته بشكل أفضل، وهذه الجرعة لا تسبب العدوى.
    • قال الدكتور ستابنيك: إن الشعور بالتعب والإرهاق الذي يشعر به متلقي اللقاح أمر طبيعي حيث أن الجسم يبدأ في العمل بطريقة غير المعتاد عليها وظهور تلك الأعراض يشير إلى مدى استجابة جهاز المناعة للقاح.
  • من أصيب بفيروس كورونا لن يستفيد من اللقاح:
    • يقول الخبير الطبي ردًا على ذلك: لم يتم التوصل حتى الآن إلى مدى فاعلية التعرض للإصابة وهل بالفعل يمنع إصابة الجسم مرة أخرى بالفيروس أم لا.
    • حيث أن الإصابة بفيروس كورونا أكثر من مرة غير منتشر حتى الآن ولم يتم تحديد ذلك.
    • وأن الحصول على اللقاح حتى وإن تمت الإصابة بالفيروس هي أكثر أمانًا للشخص.

الرد على بعض الأقاويل عن لقاح كورونا

نشر في إحدى الصحف الرسمية بالمملكة العربية السعودية الرد على أحد تلك الشائعات موضحة أن لقاح كورونا الذي يحصل عليه المواطنين هو آمن ولا يوجد له أي من التأثيرات السلبية.

  • أخذ جرعة واحدة من اللقاح تعطي الجسم المناعة الكافية للوقاية من الإصابة بالفيروس:
    • هذا أمر خاطئ حيث أن تلقي جرة واحدة من اللقاح يمنح الجسم نصف المناعة التي يحتاج إليها حتى يتمكن من التصدي للفيروس ومقاومة الإصابة به.
    • لذلك يجب على الجميع تلقي جرعتي اللقاح.
  • من يتلقى لقاح كورونا يحتاج إلى العزل المنزلي:
    • لا يحتاج متلقي اللقاح للعزل الكلي.
    • لكنه يحتاج إلى الراحة واتباع جميع إجراءات الوقاية لضمان سلامته وسلامة الآخرين.
  • لا يحتاج المتعافين من الإصابة فيروس كورونا إلى تلقي اللقاح:
    • يجب على الجميع تلقى اللقاح حتى المتعافين من الإصابة بفيروس كورونا وذلك لضمان التعافي التام وزيادة المناعة.
  • تناول الفيتامينات والمشروبات مثل الزنجبيل وتناول الكثير من الثوم يقي من الإصابة بفيروس كورونا ولا داعي لتلقي اللقاح:
    • تناول المكملات الغذائية والفيتامينات خاصة فيتامين د وفيتامين سي لا يقي من الإصابة بالفيروس بشكل مباشر.
    • تلك المشروبات والأطعمة تعمل على تقوية جهاز المناعة ولكنها لا تمنحه القوة الكافية للتصدي للفيروس.
    • وهناك بعض الفئات العمرية والمرضى قد لا تجدي هذه النصائح نفعًا معهم.

نأمل أن نكون قد قدمنا لكم جميع الآراء وما جاء من رد عليها فلم نقتصر في حديثنا عن تأثير اللقاح على أن اللقاح يسبب العقم فقط بل شملنا بعض الشائعات وقدمنا لكم الرد عليها كل ذلك من خلال فقرات هذا المقال بعنوان هل لقاح كورونا يسبب العقم .

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.