الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب

بواسطة: نشر في: 10 أكتوبر، 2021
mosoah
أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب

في هذا المقال نقدم لكم أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب إذ أن هناك بعض النساء قد تلجا إلى حبوب منع الحمل مباشرة بعد الوضع والولادة لمنع حدوث حمل مرة أخرى أثناء الرضاعة لكوننا نعلم جيدا أن الحمل والرضاعة فيهما من المشقة كثيرا ويحتاجان وقتا طويلا حتى تستعيد الأم رغبتها في الإنجاب مرة أخرى ومن خلال موسوعة نقدم لكافة الأمهات المرضعات حبوب منع الحمل الآمنة على اللبن في ثدي الأم.

أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب

  • حبوب جينيرا هي أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب، ومن الأفضل تناولها فى اليوم الخامس من الدورة الشهرية ويستمر تناولها لمدة 21 يوم.
  • ينبغي استشارة الطبيب المختص قبل تناولها للتأكد من كونها هل تنشف الحليب أم لا.
  • حبوب ميكرولوت من ضمن حبوب منع الحمل التي لا تنشف الحليب في الثدي لدى الأم المرضعة ويتم تناول هذه الحبوب لمدة 28 يوم.
  • هناك أيضا نوعان من حبوب منع الحمل، وهما الحبة المركبة والحبة الصغيرة، حيث تحتوى الحبوب المركبة على هرموني الاستروجين والبروجسترون.
  • أما الحبة الصغيرة فأنها تحتوى على هرمون البروجستيرون فقط.
  • يشير الأطباء إلى ضرورة عدم تناول حبوب منع الحمل المركبة غير بعد مرور 6 أسابيع وخاصة إن كنتي ترضيعين طفلك طبيعي من ثدييك.
  • لابد من استشارة الطبيب المختص قبل تناول تلك الحبوب كونها تحتوى على هرمونات تؤثر على المرأة ودورتها الشهرية وإنجابها.

متى استخدم حبوب منع الحمل جينيرا بعد النفاس

  • يجب على المرأة أن تكون على دراية كاملة بميعاد الدورة الشهرية وخاصة أول دورة تأتى بعد الانتهاء من النفاس.
  • يتم تناول حبوب جينيرا بعد عاشر أسبوع من الولادة أو حتى بعد فترة مدتها أربعين يوما كاملين.
  • في هذه الحالة يمكن للمرأة أن تتناولها دون الخوف من أية أضرار قد تلحق بالحليب أو ما شابه.
  • لابد من استشارة الطبيب لتحديد الجرعة اللازمة لكون هذا الأمر يختلف من امرأة إلى أخرى.

متى اخذ حبوب منع الحمل بعد الولادة القيصرية

  • يعود المبيض إلى وظائفه الحيوية الطبيعية بعد مرور 27 يوما من الولادة.
  • توجد بعض الاضطرابات التي من الممكن أن تحدث في هرمونات المرأة وتؤدى إلى عدم انتظام الدورة الشهرية أو قدومها باكرا قبل موعدها المحدد.
  • تنتظم الدورة وتعود إلى طبيعتها بعد مرور 60 يوما من الولادة.
  • يمكن أيضا للمرأة أن تتناول حبوب منع الحمل بعد الانتهاء من النفاس ومرور 40 يوما من الولادة، وتكون باستشارة الطبيب المختص.

حبوب منع الحمل للمرضع مارفيلون

  • تعتبر حبوب مارفيلون من أشهر حبوب منع الحمل التي تحتوى على هرموني الاستروجين والبروجسترون.
  • تؤثر حبوب مارفيلون بشكل مباشر على كمية الحليب الموجود في الثدي؛ ولذلك ينصح الاطباء بضرورة عد تناول حبوب مارفيلون أثناء فترة الرضاعة.
  • إذا تناولتها الأم المرضعة بالخطأ ولاحظت أي تغيرات في كمية الحليب الموجود في الثدي فلابد من الإسراع باستشارة الطبيب.

حبوب منع الحمل للمرضع ميكرولوت

  • تعتبر من أفضل حبوب منع الحمل التي يصفها الأطباء خلال فترة الرضاعة كونها أحادية الهرمون وتحتوى على البروجسترون فقط.
  • لا تؤثر بأي شكل من الأشكال على كمية الحليب الموجودة في الثدي وما تنشفه بسبب وجود هرمون البروجسترون داخلها بشكلا منخفض.
  • ينصح دائما الأطباء بضرورة تناول حبوب منع الحمل أحادية الهرمون التي تحتوى على البروجسترون مثل ميكرولوت كونها هي الأمنة أثناء فترة الرضاعة.
  • يتم تناول حبوب ميكروليت في أول يوم من أيام الحيض، أما في حالات الرضاعة الغير طبيعية الأخري فإنه يتم تناولها بعد مرور أربعة أسابيع وفى أول من أيام الحيض الذي يأتي مباشرة بعد الانتهاء من فترة النفاس.
  • يبلغ سعر حبوب منع الحمل ميكرولوت 16 ريالا سعوديا، حيث أن بداخل كل علبة من العلب ثلاثة أشرط وكل شريط منهم به 35 قرصا.
  • بالرغم من ذلك لها بعض الآثار الجانبية والتي منها:
    • الإحساس بالقئ والغثيان.
    • الزيادة في الوزن.
    • ظهور حب الشباب نتيجة التغيرات الهرمونية.
    • الشعور بالدوخة.
    • ظهور طفح جلدي.

حبوب منع الحمل ميرسيلون للمرضعة

  • تعتبر حبوب منع الحمل ميرسيلون من أأمن حبوب منع الحمل خلال فترة الرضاعة، إذ أنها لا تنشف الحليب الذي يعتبر مصدر الغذاء الأول، يوجد كثير من الأمهات قد يقلقن بشأن بعض حبوب منع الحمل أثناء فترة الرضاعة ويلجئون كثيرا إلى البحث عن حبوب ما تنشف الحليب لتكون الإجابة الأولي من قبل الأطباء هي حبوب ميرسيلون.
  • تحتوى حبوب ميرسيلون على هرموني الاستروجين والبروجسترون لذلك؛ تعتبر من أنواع حبوب منع الحمل المركبة.
  • لابد من اللجوء إلى استشارة الطبيب لتحديد الجرعة اللازمة.

أفضل حبوب منع الحمل للمرضع وتنحف

  • قد تبحث الكثير من النساء على حبوب منع حمل أثناء فترة الرضاعة تفقد لها الوزن الذي اكتسبته جراء الحمل والرضاعة والاضطرابات الهرمونية التي حدثت لك خلال تلك الفترة جعلها تكتسب وزنا زائد.
  • تعتبر حبوب ميكرولوت وسيرازيت من أحسن أنواع حبوب منع الحمل التي تفقد الوزن أثناء فترة الرضاعة، بالإضافة إلى أن تلك الحبوب تجعل من فقدان الوزن أمرا سهلا دون حدوث أية آثارا جانبية.
  • لابد أيضا من اتباع حمية غذائية صحية وممارسة الرياضة بانتظام وعدم الاعتماد كليا على تلك الحبوب.
  • يعتبر البعض أن حبوب سيرازيت من أحسن حبوب منع الحمل التي تنحف بفضل احتوائها على هرمون البروجسترون الذي يتقبله الجسم بسهولة.
  • أما بالنسبة لحبوب ميكرولوت فهي أيضا من ضمن الحبوب التي تحتوى على هرمون البروجسترون فقط الذي يساعد المرأة على التنحيف بدون حدوث أية آثار جانبية أو أضرار.
  • لا يجب أن يتم تناول هذا الحبوب من تلقاء النفس بل لابد من الرجوع إلى الطبيب.

حبوب منع الحمل للمرضع والدورة الشهرية

  • لا تمنع حبوب منع الحمل الدورة الشهرية بل أنها قد تؤدى إلى عدم انتظام مواعيدها فقط ويرجع هذا السبب إلى أن هرمونات المرأة تأخذ فترة لحين انتظامها بعد الولادة والنفاس.
  • أثبتت بعض التقارير أن حبوب منع الحمل لا تؤدى إلى انقطاع الطمث بل أن انقطاع الطمث راجع إلى الزيادة في هرمون البرولاكتين وفى هذه الحالة لابد من استشارة الطبيب المختص لمراجعة الحالة وإعطائها العلاج المناسب.

كيف تستخدم حبوب منع الحمل للمرضع

هناك بعض النصائح التي من الواجب اتباعها في حال تناول حبوب منع الحمل وهى كالاتي:

  • يجب تناولها بحسب رأى الطبيب ووفقا لمواعيدها المحددة من قبلها، إن كنتى تعانين من مشكلة في تذكر مواعيد تناولها فهناك بعض التطبيقات الموجودة على متجر جوجل تساعدك على التذكير بتناولها في الوقت المحددة.
  • لابد من عدم ممارسة العلاقة الحميمية قبل تناول حبوب منع الحمل ب48 ساعة.
  • إذا غفلتي عن موعد تناولها يمكنك أخذها فور تذكرها مباشرة.

ما هي أضرار حبوب منع الحمل

  • بالرغم من الفوائد الجمة لحبوب منع الحمل وخاصة بالنسبة للنساء الغير راغبات في الإنجاب إلا أن لها بعض الآثار الجانبية والسلبيات أيضا والتي تتضمن الآتي:
  • حدوث اضطرابات مزاجية حادة والشعور بالحزن والاكتئاب.
  • من ضمن الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل الشعور بانخفاض حاد في الرغبة الجنسية، حيث تبلغ نسبة النساء الذين يعانين من هذا العرض حوالى 5-10%.
  • الشعور بالقئ والغثيان؛ لذلك فإنه من الأفضل تناولها بعد وجبات الطعام وليست على معدة فارغة.
  • الشعور بألم وانتفاخ في الثدي نتيجة احتباس بعض السوائل.
  • الشعور بالصداع، بالإضافة إلى حدوث إفرازات مهبلية قد تختلف من أمرأة إلى أخرى.
  • الزيادة في الوزن بشكل ملحوظ نتيجة لاحتباس بعض السوائل داخل الجسم، كما أن هرمون الاستروجين يعمل على زيادة حجم الخلايا الدهنية، وهو الأمر الذي ينتج عنه زيادة في الوزن بشكل كبير.
  • حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي والشعور بتقلصات في المعدة، وحدوث إسهال وإمساك، بالإضافة إلى اضطرابات في الشهية.
  • من ضمن الدراسات الحديثة التي كشفت عن الأضرار التي تسببها حبوب تنظيم النسل على المدى البعيد هو الإصابة بسرطان عنق الرحم وأورام الثدي، بالإضافة إلى الإصابة باضطرابات الأوعية والقلب.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا الذي استعرضنا فيه أفضل حبوب منع حمل ما تنشف الحليب كما تطرقنا إلى حبوب جينيرا ومتى يتم تناولها بعد النفاس ومتى يتم تناول حبوب منع الحمل، كما سلطنا الضوء على العلاقة بين حبوب مارفيلون وبعض الحبوب التي تنحف واستعراض الآثار الجانبية لحبوب منع الحمل.

كما يمكنك الاطلاع على المزيد عبر هذه المواضيع:

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.