الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

متى يبدأ نبض الجنين علميا

بواسطة: نشر في: 20 سبتمبر، 2019
mosoah
متى يبدأ نبض الجنين علميا
في المقال التالي سنجيب على سؤال متى يبدأ نبض الجنين علميا لأول مرة، فتعد تلك من اللحظات الفارقة والمؤثرة لدى الأم في حياتها عند سماع نبض جنينها والاطمئنان على صحة قلبه، حيث تنصح الأمهات بإجراء الفحوصات الدورية للاطمئنان على النبض، فقلب الجنين هو أول الأعضاء التي تتكون في جسمه بعد أسابيع طويلة من تكوين حجرات القلب الأربعة، فيبدأ القلب بالنبض بعد اكتمال نموه وتصبح عدد النبضات مكتملة عند اكتمال التطور المورفولوجي للقلب، وفي السطور التالية ستشرح موسوعة متى يبدأ نبض الجنين وكيف نقوي صحة الجنين.

متى يبدأ نبض الجنين علميا

يمكن للأم سماع نبض جنينها لأول مرة من خلاص فحص السونار المهبلي ومعرفة بداية عمل القلب عند جنينها منذ بداية الأسبوع الخامس من الحمل وحتى نهاية الأسبوع السادس، ولكن ينصح الأطباء بأن الفحوصات تعطي نتيجة أفضل عند إجراءها من بعد مرور الأسبوع السادس ودخول الجنين في أسبوعه السابع حيث يكون نبض القلب أكثر اكتمالاً ووضوحاً، ومن خلال تحديد عدد نبضات الجنين فيتم التأكد من صحته ونموه بطريقة جيدة وأن قلبه سليم.

وفي الأسبوع السادس لا تتعدى نبضات القلب عن مئة نبضة، وتزداد تدريجياً حتى تصل إلى 190 نبضة في الأسبوع التاسع من الحمل، حتى تستقر وتثبت عند 120 نبضة في الأسبوع الثاني عشر من تكون الجنين برحم الأم، ويمكن في الأسابيع الأخيرة من الحمل سماع صوت نبض قلب الجنين باستخدام سماعة الطبيب فقط دون الحاجة لفحوصات السونار المهبلي.

متى يبدأ نبض الجنين الذكر

كما ذكرنا من قبل أن نبض قلب الجنين يبدأ بعد الأسبوع الخامس من الحمل، والذي يمكن سماعه عن طريق السونار ومن خلال استخدام الموجات فوق الصوتية، ويعتقد الكثيرون أن عدد دقات قلب الجنين قادرة على تحديد نوعة، فيقول البعض أن نبضات القلب إذا ارتفعت عن 140 نبضة في الدقيقة الواحدة فتلك إشارة على أن الجنين أنثى، أما إذا كانت النبضات أقل من 140 نبضة ف الدقيقة الواحدة فتلك دلالة على أن جنس المولود ذكر، وتلك الاعتقادات مجرد خرافات تناقلتها ألسنة الناس عبر الزمان وليس لها أي أساس علمي يثبتها.

سماع نبض الجنين باليد

توجد الكثير من التجارب التي يمكن أن يقوم بها الزوجين في المنزل لسماع صوت نبضات قلب الجنين والتأكد من صحته، وهي طرق أمنة على صحة الأم والطفل، ومن تلك الطرق:

  • يصعب تحديد نبض الجنين باليد لعدم القدرة على تمييز مكان الجنين في بطن الأم، ولكن يمكن الاستعانة بالسماعة الطبية لتحسس نبض القلب، وهي طريقة سهلة ومضمونة، وتأتي تلك الطريقة بنتائج واضحة وبخاصة بعد الأسبوع الثامن عشر من الحمل حيث أن نبض الجنين يكون قوياً للغاية، فيقوم الأب أو الأم بتحريك السماعات حول البطن حتى يستطيعوا التوصل إلى مكان قلب الجنين وسماع صوت نبضاته.
  • يقوم الأب بوضع رأسه على بطن الأم، وأحياناً تجدي تلك الطريقة فيستطيع الأب تحسس نبض الجنين وسماع صوت دقات قلبه.

تأخر نبض الجنين

توجد الكثير من الأسباب التي يمكن أن تؤخر من ظهور نبض الجنين، والتي يكشف عنها الطبيب باستخدام الفحص السريري واللجوء إلى السونار المهبلي، ووفي بعض الأحيان لا يدعوا هذا الأمر مقلقاً فيعد طبيعياً ويحدث كثيراً لدى الأجنة، فيتأخر نبض الجنين في العديد من الأوقات إلى بداية الأسبوع العاشر من الحمل، ولكن إذا تأخر أكثر من ذلك فيقوم الأطباء بإجراء عملية الإجهاض للأم لتأكدهم من موت الجنين وعدم اكتمال قلبه، فيجب على الأم الالتزام بمواعيد زيارة الطبيب وأخذ الاحتياطات اللازمة وإجراء التحاليل المطلوبة باستمرار خلال فترة حملها حتى تطمئن على صحة طفلها ونبض قلبه ونموه بشكل سليم.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.