الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما شكل إفرازات بداية الحمل قبل الدورة علاماتها الواضحة

بواسطة: نشر في: 13 يوليو، 2020
mosoah
إفرازات بداية الحمل قبل الدورة

في الفقرات التالية نوضح لكم ما هي افرازات بداية الحمل قبل الدورة بالتفصيل، توجد العديد من الأعراض الجسدية التي تتعرض لها المرأة، وتُدرك من تلك الأعراض وجود حمل في رحمها، كما أنها تظهر قبل موعد الدورة الشهرية، ومن أبرز تلك الأعراض، وجود الإفرازات المهبلية، فالإفرازات من الأشياء الطبيعية التي تحدث لكل النساء، ففي مرحلة التبويض أو الدورة الشهرية أو عند الرضاعة تلاحظ المرأة وجود إفرازات، ولكن في حمالة حدوث حمل، فإن هناك بعض الإفرازات الغريبة والمختلفة في الملمس والرائحة، والتي يمكن للمرأة أن تستدل بها على وجود حمل، ولهذا سنوضح لكم في المقال التالي من موسوعة ما هي تلك الإفرازات بالتفصيل.

افرازات بداية الحمل قبل الدورة

  • تتعرض المرأة طوال حياتها إلى نزول إفرازات مهبلية، وظيفتها هي الحفاظ على صحة المهبل.
  • وتخلصه من البكتيريا الضارة التي قد تلحق به العدوى والمرض، وتظهر تلك الإفرازات بكثرة في وقت التبويض، أو الرضاعة الطبيعية، أو عند الجماع.
  • ولكن توجد إفرازات أخرى تظهر عند المرأة ويمكن الاستدلال من خلالها على وجود حمل .

وسنوضح لكم الفرق بينها وبين إفرازات الدورة الشهرية في السطور التالية:

الفرق بين افرازات الحمل وافرازات قبل الدوره

  • إفرازات بداية الحمل يمكن تمييزها بسمكها، بالإضافة إلى كميتها الكبيرة مقارنة بالإفرازات التي توجد في أيام الدورة، فتكون الأخرى كميتها قليلة.
  • الإفرازات التي توجد أيام الحمل يكون لونها أبيض أو كريمي، وذلك بسبب زيادة هرمون الأستروجين في جسد المرأة، بينما إفرازات الدورة الشهرية يكون لونها شفاف أو يميل للوردي، وقبل موعد التبويض مباشرة يصبح لونها بني.
  • الإفرازات التي تصاحب الدورة الشهرية تكون متقطعة، بينما إفرازات الحمل تستمر لمدة أربعة أيام متتالية، وفي حالة ملاحظة زيادة الإفرازات عن المعتاد، يجب استشارة الطبيب المعالج على الفور.

هل الافرازات البيضاء قبل الدورة من علامات الحمل

  • تتعرض الكثير من النساء لوجود إفرازات بيضاء قبل ميعاد الدورة الشهرية، وتتساءل هل تلك الأعراض تشير إلى حمل؟
  • وقد أشار الأطباء المتخصصون أن في بداية الحمل وقبل موعد الدورة الشهرية، تتعرض النساء لوجود تغيرات في الرحم في تلك الفترة، الأمر الذي يؤدي إلى وجود إفرازات سميكة في قوامها، وتختلف عن الإفرازات التي تلاحظها المرأة في الأيام العادية.
  • وما يميزها هو لونها الأبيض، فنجدها تشبه الحليب، على عكس الإفرازات العادية، فنجد أن لونها شفاف أو يميل للبني في حالة فدوم الدورة الشهرية.
  • ويرجع سبب تلون تلك الإفرازات باللون الأبيض، إلى كثافة الرحم في تلك الفترة، بالإضافة إلى زيادة إنتاج الأستروجين في الجسم نتيجة الحمل مما ينتج عنه زيادة الدم المتدفق إلى منطقة الحوض وبالتالي تحفيز الأغشية المخاطية في الجسم، فيمكننا القول أن وجود تلك الإفرازات تشير إلى وجود حمل في أغلب الأوقات، ويُنصح بمتابعة الطبيب المختص للتأكد من ذلك.
  • وقد يُصاحب نزول إفرازات الحمل عدة نقاط من الدم الدالة على انغراس البويضة في عنق الرحم.
  • وفي أغلب الأحيان لا تشعر المرأة بنزول تلك الإفرازات.
  • وتعود أهمية تلك الإفرازات إلى قيامها بتطير المهبل من الخلايا الميتة، فضلًا عن حفاظها على توازن البكتيريا الموجودة في منطقة المهبل، كما أنها تحمي قناة الولادة من الإصابة بالالتهابات.

افرازات صفراء قبل الدورة من علامات الحمل

  • تلاحظ الكثير من النساء وجود إفرازات صفراء قبل موعد الدورة الشهرية، ويقول الأطباء إلى أن تلك الإفرازات تشير إلى وجود حمل، ولكنها تشير أيضاً إلى إصابة الأم بعدوى، وبخاصة إذا كانت تصاحبها الشعور بحرقة والرغبة في الحكة، فنجد أن اللون الأصفر يشير إلى الإصابة بعدوى بكتيرية، أو الإصابة بالتهاب المهبل البكتيري، أو إصابة المرأة بالعدوى المنقولة جنسياً.
  • ومن الأعراض المصاحبة لنزول تلك الإفرازات شعور المرأة بالألم خلال الاتصال الجنسي وخلال التبول.
  • وفي حالة ملاحظة تلك الأعراض يجب على المرأة مراجعة الطبيب المعالج على الفور، وذلك لعلاجها وتجنب انتشار الإفرازات ووصولها إلى المشيمة، وإصابة السائل المنوي الذي يحيط بالجنين وإلحاق الضرر به.

ألوان إفرازات الحمل

  • لا تنحصر ألوان إفرازات الحمل بين اللونين الأبيض والأصفر فقط، فمن الممكن أن تنزل إفرازات الحمل بأكثر من لون ولكل لون دلالة معينة.
  • فالإفرازات البيضاء التي تحتوي على كتل تدل على إصابة المهبل بالفطريات، وهي إصابة شائعة بين عدد كبير من السيدات الحوامل.
  • وقد تنزل الإفرازات بلون رمادية كريهة وبرائح لتدل على إصابة المهبل بالالتهابات البكتيرية، وغالبًا ما تنزل تلك الإفرازات بكثرة بعد الجماع.
  • ومن ألوان إفرازات الحمل تلك التي تنزل باللون البني والتي لا يوجد منها أي قلق، فسبب هذا اللون هو طرد الجسم الدم القديم الموجود فيه، ولكن إذا كان هذا اللون البني داكنًا ففي تلك الحالة يجب الرجوع إلى الطبيب.
  • من الممكن أن تنزل إفرازات بداية الحمل بلون زهري، ولكن في تلك الحالة يجب الرجوع إلى الطبيب، لأنها في بعض الأحيان تدل على حدوث إجهاض.
  • أما في حال نزول الإفرازات الحمراء الغزيرة المصاحبة بتشنجات في البطن فيجب استشارة الطبيب المختص في الحال.

متى تنزل إفرازات الحمل

  • مثلما سبق وأن ذكرنا أن الإفرازات واحدة من علامات حدوث حمل، وتبدأ إفرازات الحمل في النزول في فترة تتراوح ما بين أسبوع إلى أسبوعين قبل ميعاد الدورة الشهرية.
  • ويتم الاستدلال عليها من العلامات التي تم ذكرها في الفقرات السابقة، بشرط انتظام الدورة الشهرية للمرأة.

نصائح للمرأة عند ملاحظة إفرازات بداية الحمل

يوجه الأطباء المتخصصون العديد من النصائح التي يجب على المرأة الالتزام بها في حالة ملاحظة وجود إفرازات غير معتادة، فقد تكون تلك الإفرازات إشارة على حدوث أمر أخر، مثل الإصابة بعدوى أو فطريات، ومن أبرز تلك النصائح:

  • يجب استشارة الطبيب المختص والخضوع للفحص إذا كان شكل الإفرازات غريباً، وذلك للتأكد من عدم الإصابة بأي حالة مرضية.
  • في حالة مصاحبة رائحة غريبة مع الإفرازات، فيجب استشارة الطبيب المعالج لمعرفة سببها، وتجنب تضرر الجنين في حالة حدوث حمل.
  • عند وجود نقاط من الدم أو إفرازات بنية مصاحبة لإفرازات الحمل، فيجب الخضوع للفحص للتأكد من صحة المرأة، فقد تكون تلك الإفرازات تشير إلى الإصابة بالتهاب المهبل البكتيري وليس الحمل.
  • على المرأة الاهتمام بنظافتها الشخصية خلال تلك الفترة وجعل منطقة المهبل جافة دائمًا.
  • يجب أن تكون الملابس الداخلية التي ترتديها المرأة في فترة نزول الإفرازات مصنوعة من القطن.
  • تجنب ارتداء البناطيل الضيقة في تلك الفترة.
  • الحرص على الحفاظ على البكتيريا النافعة الموجودة في المهبل، وذلك من خلال الإكثار من تناول اللبن الزبادي.
  • في حال نزول تلك الإفرازات بكثرة وانزعاج المرأة منها فيمكنها ارتداء الفوط الصحية لامتصاص الإفرازات.

المراجع

1

2

3

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.