الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

مراحل الشفاء من الاكتئاب .. مدة التحسن من الاكتئاب

بواسطة: نشر في: 29 مايو، 2021
mosoah
مراحل الشفاء من الاكتئاب

تعرف من خلال هذا المقال على مراحل الشفاء من الاكتئاب ، حيث يُعد الاكتئاب واحدًا من أشد الأمراض النفسية وأكثرها خطورة على الإنسان، ويستوجب هذا المرض علاجه في بدايته حتى لا تتطور حالة المريض والتي تصل في الكثير من الأحيان إلى الإقدام على الانتحار، ويمر العلاج من هذا المرض بعدة مراحل نوضحها من خلال السطور التالية على موسوعة.

مراحل الشفاء من الاكتئاب

قبل توضيح المراحل التي يمر بها مريض الاكتئاب للشفاء من حالته؛ تجدر الإشارة أولًا إلى أن الطبيب المعالج هو الذي يحدد الطريقة المناسبة لعلاج الاكتئاب، حيث تتحدد تلك الطريقة طبقًا لشدة المرض.

حيث يتم استخدام العلاج الدوائي أو النفسي إذا كانت شدة المرض تتراوح ما بين الخفيفة إلى المتوسطة، أو استخدام نوعي العلاج إذا كان المرض شديدًا.

وفيما يلي نوضح تفصيليًا كل مرحلة من مراجل علاج الاكتئاب:

العلاج النفسي للإكتئاب

  • يعتمد العلاج النفسي على تحديد أسباب الإصابة بالمرض، وإكساب المريض المهارات التي تمكنه من تجاوز حالته.
  • للعلاج النفسي أنواع مثل العلاج السلوكي والذي يرصد السلوكيات الذي يصدرها المريض ويعزز المقبول منها ويتخلص من السيئ منها.
  • وهناك العلاج المعرفي الذي يركز على ما يجول في ذهن المريض من أفكار لتحديد الإيجابية منها والتي تحسن من الحالة النفسية، والسلبية منها والتي تزيد من الحالة سوءًا.
  • ويتعلم المريض من خلال جلسات العلاج المعرفي كيف يحدد الأفكار السلبية ويحولها إلى إيجابية .
  • وهناك العلاج السلوكي المعرفي والذي يجمع بين الطريقتين السابق ذكرهما.
  • وهو يعتمد على المتابعة الدقيقة للمريض من قِبل المعالج وكيف يستجيب للأحداث التي يمر بها بشكل يومي حتى يتم الوقوف على ردود أفعاله السلبية التي تتم بشكل تلقائي ومن ثم إكسابه أنماط جيدة للتفكير والاستجابة.
  • والعلاج النفسي الديناميكي والذي يتعلم من خلاله المريض كيف يكون واعيًا بكافة المشاعر المتناقضة بداخله والتي قد تكون سببًا في حالته.
  • والعلاج التفاعلي والذي يركز على حياة المريض الاجتماعية حاليًا وسابقًا، ومدى تأثره بالعلاقات الاجتماعية في حياته مثل علاقته بأهله وأصدقاءه.

العلاج الدوائي للإكتئاب

  • في بعض الحالات يلجأ الطبيب المعالج إلى وصف الأدوية المضادة للاكتئاب كمرحلة هامة من مراحل العلاج.
  • وتساعد تلك الأدوية على التقليل من الأعراض التي يشعر بها المريض من خلال تحكمها في أهم النواقل العصبية بالدماغ.
  • وتستغرق أدوية الاكتئاب فترة تتراوح ما بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع حتى يبدأ مفعولها في الظهور.
  • ويصف العديد من الأطباء أدوية الاكتئاب المعروف عنها أنها أمنة ولها مفعول قوي.
  • مع العلم أن تلك الأدوية لا يمكن تناولها إلا بتوصية من الطبيب المعالج، وبعد إخباره بالتاريخ المرضي والأدوية والأعشاب التي يتم تناولها خلال فترة العلاج.
  • كما يجب على المرض الالتزام الكامل بالجرعات التي يصفها الطبيب، وعدم التوقف عن استخدامها إلا بأمر منه.
  • من أشهر الأدوية المُستخدمة في علاج الاكتئاب: سيرتالين، سيتالوبرام، فلوكستين، وهي من مثبطات استرداد السيروتونين الانتقائية.
  • وهناك البوبروبيون وهو من مثبطات استرداد الدوبامين.
  • وأدوية فينلافاكسين ودولوكيستين، والمصنفة من مثبطات استرداد السيروتونين والنورابينفرين.
  • ودواء المابروتيلين وهو من مضادات الاكتئاب رباعية الحلقات، ودواء كلوميبرامين وأميتريبتيلين وهم من مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات.
  • وأدوية أخرى مثل فينيلزين،إيزوكاربوكسازيد، ميرتازابين، فورتيوكسيتين، الفيلازودون.

العلاج التحفيزي للدماغ

  • يتم الاستعانة بهذا النوع من العلاج إذا كانت حالة مريض الاكتئاب شديدة وفي حال عدم جدوى الطرق العلاجية الأخرى.
  • ومن وسائل العلاج التحفيزي للدماغ التحفيز بالتيار المباشر من خلال الجمجمة.
  • وفيه تُثبت على رأس المريض أقطاب كهربائية موصلة بمنبه صغير يرسل إلى الدماغ تيارًا ذو شدة منخفضة لتحفيز خلايا الدماغ وبالتالي تخفيف الأعراض المصاحبة للاكتئاب.
  • وهناك التحفيز المغناطيسي المتكرر وفيه يوضع على الرأس مصدرًا يطلق قوة كهرومغناطيسية لإرسال نبض مغناطيسي متكرر بتردد ثابت إلى المناطق المتحكمة في المزاج في الدماغ وذلك لتحفيز الخلايا العصبية.
  • وهناك أيضًا العلاج بالصدمات الكهربائية والذي يتم استخدامه في علاج أعراض الحالات الحادة من الاكتئاب.
  • حيث يعالج المرضى الراغبون في الانتحار أو المنفصلون عن الواقع أو الرافضين لتناول الطعام.
  • يزيد هذا العلاج نشاط الدماغ من خلال استقبال الدماغ لتيارات كهربائية مُتحكم فيها لافتعال نوبة مدتها دقيقة على الأكثر.
  • وتتراوح فترة العلاج بالصدمات الكهربائية ما بين 3 أسابيع إلى 4 أسابيع، بمعدل من جلستين إلى 3 في الأسبوع.
  • وبعد الانتهاء من الجلسة السادسة في الأغلب يلاحظ المريض وجود تحسن تدريجي في حالته.

مدة التحسن من الاكتئاب

  • وفيما يخص مدة التحسن أو الشفاء من الاكتئاب فهي تختلف حسب حالة المريض والأسلوب العلاج الذي تم اتباعه.
  • وتتوقف مدة التحسن من الاكتئاب على عوامل مثل الالتزام بخطة العلاج، ومدى استجابة الجسد للعلاج، ممارسة التمارين الرياضية، التحكم في التوتر، تناول نظام غذائي صحي.
  • فإذا كان المريض يتناول الأدوية المضادة للاكتئاب بناءً على توصية الطبيب؛ فمن المتوقع تحسن حالته في فترة تتراوح ما بين 4 أسابيع إلى 6 أسابيع.
  • وفي حال عدم تحسن الحالة بعد تلك الفترة؛ يجب على المريض إخبار الطبيب لتغيير تلك الأدوية بأخرى.
  • ويمكن أن يستمر العلاج بالأدوية لفترة تمتد إلى 9 أشهر، وذلك طبقًا لحالة المريض ومدى شدتها.
  • وفي بعض الحالات قد تصل فترة العلاج بالأدوية إلى 5 سنوات على الأكثر.
  • وإذا كان المريض مصابًا بالاكتئاب الحاد؛ فيمكن أن تتراوح فترة علاجه ما بين 4 أشهر إلى 8 أشهر.
  • ويمكن أن تطول تلك الفترة أو تقل حسب العوامل التي تم ذكرها في تلك الفقرة.

هل يمكن الشفاء من الاكتئاب نهائيا

  • نعم، فمرض الاكتئاب من الأمراض القابلة للعلاج بشكل نهائي لدى نسبة من المرضى تزيد عن 80%.
  • ولكن هناك حوالي 50% من المرضى ممن يستجيبون للعلاج في بدايته.
  • والنسبة الباقية تتحسن لديهم الأعراض في حال التزامهم بالخطة العلاجية واتباعهم التعليمات التي تساعد على الشفاء من المرض.

كم يستمر الاكتئاب

  • تتحدد مدة استمرار الاكتئاب على عدة عوامل منها مدى وعي المريض بطبيعة مرضه وعمله على علاجه.
  • بالإضافة إلى نوع الاكتئاب نفسه ومدى شدته وهل هو دائم أم موسمي.
  • وعلى سبيل المثال قد يستمر الاكتئاب الحاد إلى عدة أسابيع وقد تمتد إلى عدة أشهر.
  • وهناك الاكتئاب الجزئي الذي قد يمتد إلى عدة سنوات في حال عدم تشخيصه وعلاجه.
  • والاكتئاب الموسمي الذي يُصاب به المريض خلال فصل الشتاء ولكنه ينتهي بمجرد حلول فصلي الربيع والصيف.
  • وقد يستمر الاكتئاب الحاد لفترة تصل إلى أسبوعين، وهو اكتئاب مؤقت.
  • والاكتئاب المستمر والذي يمكن أن يستمر لفترة تصل إلى عام أو عامين.

هل الاكتئاب من علامات الموت

  • يُعد الاكتئاب أحد الاضطرابات النفسية التي تهدد حياة الكثير من المرضى في حال تركه دون علاج.
  • فالكثير من مرضى الاكتئاب قد تشتد بهم الحالة ويقدمون على الانتحار بعد يأسهم من الحياة ومن شفائهم مما يعانوا.
  • فهناك نسبة كبيرة من حالات الانتحار حول العالم كان سببها هو الإصابة بهذا المرض.
  • كما أن هذا المرض النفسي يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض العضوية.
  • حيث أشارت إحدى الدراسات إلى أن الاكتئاب يؤدي إلى حدوث نقص في الأجزاء المغطية لنهايات الكروموسومات.
  • تلك الأجزاء مرتبطة بأمراض الشيخوخة والسرطان، حيث تموت خلايا الجسم لأنها عجزت عن الانقسام وفشلت في أداء وظائفها.
  • كما أن مادة الكورتيزول في جسم الإنسان تزداد في حال التعرض للضغط النفسي والعصبي، الأمر الذي يؤدي إلى حدوث قصور في الدورة الدموية، والإصابة بتصلب الشرايين.
  • فضلًا عن تأثير الاكتئاب في الجهاز المناعي بالسلب؛ وبالتالي يصبح مريض الاكتئاب أكثر عُرضة للإصابة بالفيروسات والالتهابات.

أخطر أنواع الاكتئاب

تختلف أنواع الاكتئاب بناءً على عدة عوامل ومنها مسببات المرض وفترة استمراره، ولكن من أخطر أنواع الاكتئاب هي:

الاكتئاب المبتسم

  • وهو أخطر أنواع الاكتئاب، وذلك لأن المريض يخفي ما يعاني منه ويظهر مبتسمًا دومًا.
  • كما أنه يمارس حياته بطريقة طبيعية تجعل الآخرين لا يشكون مطلقًا في اكتئابه.
  • بل على العكس يحرص مريض الاكتئاب المبتسم على أن يندمج في حياته الاجتماعية، كما يحقق تقدمًا ملحوظًا في عمله.

اضطراب ثنائي القطب

  • وهو من الأنواع الخطيرة لمرض الاكتئاب، وذلك لتغير حالة مريضه من النقيض إلى النقيض في فترة زمنية بسيطة.
  • فهناك أعراض نوبة الهوس التي تظهر على المريض والمتمثلة في شعوره بزيادة نشاطه وطاقته وثقته في نفسه.
  • كما ينتابه شعورًا بالسعادة الكبيرة، مع ملاحظة عصبيته وشدة هياجه وغرابة بعض سلوكياته.
  • ثم تنتاب المريض نوبة اكتئاب تتمثل أعراضها في شعوره المريض بالحزن الشديد وإرهاقه وعدم قدرته على التركيز.
  • بالإضافة إلى معاناته من نقص في طاقته، وتفكيره في الإقدام على الانتحار.

الاكتئاب الذهاني

  • تم تصنيفه كواحد من أنواع الاكتئاب الخطيرة، نظرًا لانفصال المريض به عن الواقع.
  • وفي هذه الحالة يسمع المريض أصوات أو يرى أشخاص أو أحداث لا وجود لها.
  • كما يعتقد في أفكار غريبة وبعيدة عن المنطق، فضلًا عن معاناته من مشكلات في الحركة والجلوس.

الاكتئاب الحاد

  • وهو من أخطر أنواع الاكتئاب لأنه يعوق المريض عن ممارسة حياته بشكل طبيعي بعد أن تنتابه نوبته.
  • ومن أعراضه عدم قدرة المريض على التركيز وشعوره بالإرهاق الشديد واليأس وإصابته بالأرق.
  • فضلًا عن الأكل بشكل مفرط أو فقدان الشهية، والتفكير كثيرًا في الانتحار.

الاكتئاب المزمن

  • يُطلق عليه الاكتئاب المزمن لأن أعراضه قد تستمر لفترة طويلة تزيد عن عامين.
  • ويشعر مريض هذا النوع من الاكتئاب برغبته في الانعزال والحزن وعدم الاستمتاع بالأشياء كما كان في السابق.
  • بالإضافة إلى الإصابة بالأرق ووجود تغيرات في الشهية وعدم احترام الذات والشعور بالدونية.

تصرفات مريض الاكتئاب

يمكن الاستدلال على الإصابة بمرض الاكتئاب من خلال رصد مجموعة من السلوكيات التي يفعلها مريض الاكتئاب مثل:

  • الانعزال وعدم المشاركة في الحياة الاجتماعية.
  • الشعور بالخمول والكسل حتى في أبسط الأنشطة اليومية.
  • الشعور بمشاعر سلبية مثل الحزن والقلق والتوتر والعصبية واليأس.
  • اضطرابات في النوم قد تكون أرقًا وقد تكون نومًا متواصلًا.
  • اضطرابات في الشهية قد تكون فقدانها أو زيادتها بشكل مفرط.
  • النظرة التشاؤمية لكافة الأمور.
  • التعرض لنوبات غضب شديدة تنتهي بالبكاء.
  • إهمال المظهر الخارجي نتيجة الشعور بالدونية واحتقار الذات.
  • فقدان الشغف تجاه الأشياء التي كانت بمثابة من مسببات السعادة لدى المريض.
  • الميل إلى العنف سواء تجاه النفس أو تجاه الآخرين.
  • الحساسية من أقل الأشياء.
  • الشكوى من آلام جسدية دون سبب واضح لها مثل الشعور بآلام في البطن أو الظهر أو الرأس.
  • عدم القدرة على التركيز واتخاذ القرارات.
  • الميل إلى إيذاء النفس وجرح الجسم باستخدام أدوات حادة.
  • ورود أفكار انتحارية.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي أوضحنا من خلاله مراحل الشفاء من الاكتئاب ومدته وأخطر أنواعه وأعراضه، تابعوا المزيد من المقالات على الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.