الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

أسباب الوسواس القهري وعلاجه

بواسطة: نشر في: 24 نوفمبر، 2017
mosoah
الوسواس القهري

الوسواس القهري عبارة عن اضطراب نفسي يحدث بسبب التوتر والقلق الزائد الناتجين بسبب أفكار غريبة تنشأ بسبب الشعور بعدم الراحة أو شدة التوجس أو الخوف الزائد من الأشياء المجهولة، حيث يظهر على الشخص المصاب بالوسواس القهري خوف شديد وقلق غير مبرر من الأشياء المتكررة التي يتخيلها الشخص سواء كان ذلك وهو يقظ أو وهو نائم وقد تصل في بعض الأحيان هذه الأفكار الدخيلة لدى بعض الأشخاص للإقدام على الانتحار والقيام بسلوكيات خطرة على حياتهم، وقد تشوب هذه الأفكار الغريبة بعض الأفعال الغريبة التي تترتب عليها كفعل الشخص لأشياء قهراً أو الشعور بهلاوس سمعية وبصرية

أعراض الإصابة بالوسواس القهري تبدأ من الخوف من المرض والخوف من النظافة والخوف من أي شيء غريب على الإنسان فقد يكون الشخص الموسوس يخاف من كل شيء حوله حرفياً

سن الإصابة بالوسواس القهري

لا يوجد سن معين للإصابة بالوسواس القهري لكن يشيع الإصابة به مع كبر السن خاصة في سن الأربعين. ولا يوجد سبب واضح أو رئيسي للإصابة بهذا المرض وغالبا ما يصاب الشخص بهذا المرض بسبب وجود مشاكل في الوصلة بين النصف الأمامي من المخ والدماغ الذي يتحكم في المشاعر والشعور بالخوف أو الرعب والإحساس بالخطر، وبين التراكيب الأخرى من الدماغ التي توجد على مستويات أعمق وأكثر دقة من الدماغ، ويتم عمل وصلات كيميائية عصبية لنقل السيال العصبي بينهم.

أسباب الإصابة بمرض الوسواس القهري

يوجد الكثير من النظريات التي يفترضها العلماء للأسباب التي تؤدي للإصابة بالوسواس القهري ولكن لا يوجد أدلة محددة تثبت أي نظرية حتى الآن:

  1. تشير بعض التقارير أن هناك عوامل وراثية مسؤولة عن الإصابة بهذا المرض
  2. قد ينشأ بسبب إصابات في الرأس
  3. قد ينشأ بسبب حدوث عدوى
  4. وجود أمراض في المخ
  5. نقص في مستويات مادة السيريتونين قد يؤدي إلى الإصابة بالوسواس القهري حيث يرى أغلب العلماء والأطباء أن المرض مرتبط بصورة رئيسية بنقص مستوى وكمية إفراز المخ لهذه المادة بشكل أساسي. الكثير من الأدوية التي تعالج الوسواس القهري تعتمد على رفع نسبة السيروتونين في المخ مما يحسن من حالة المصاب بالوسواس القهري

أعراض الوسواس القهري

يوجد الكثير من الأعراض التي تشير لإصابة الشخص بهذا المرض النفسي وعلى رأسها:

  • تغير السلوك العام الخاص بالشخص، حيث يقوم بأفعال غير مرغوب فيها وفي بعض الأحيان مؤذية للأشخاص المحيطين به
  • تكرار نفس الأفعال ونفس الأقوال الغير مرغوب فيها طوال الوقت وبصورة مستمرة
  • تكرار نفس الأفعال اليومية الطبيعية والهوس بالنسيان كالتأكد من غلق الباب أكثر من مرتين
  • الهوس بالنظافة وعدم القدرة على رؤية أي شيء خاص به غير مرتب وعدم القدرة على الجلوس في مكان غير نظيف مائة بالمائة
  • الاستحمام لعدد مرات كبير في اليوم
  • يفكر في الكثير من أفكار العنف والأذى
  • الخوف من الملوثات المختلفة
  • الخوف من جرح مشاعر الأشخاص المحيطين به أو إحداث أي ضرر لهم
  • الخوف من ارتكاب الأخطاء بصورة مبالغ فيها وغير طبيعية
  • الخوف من الفشل أو التصرف بشكل غير لائق أمام الآخرين أو إحراج نفسه
  • الخوف من التفكير الغير سليم أو لوم النفس على أشياء لم يفعلها
  • عدم وجود ثقة بالنفس بصورة مبالغ فيها، ويرغب دائما في أن يسانده الأشخاص المحيطين به في أفعاله وقراراته وعلى أن يقوموا بتوجيهه لما هو صائب حيث لا يرى الثقة في نفسه لمعرفة ما هو صائب وما هو خاطئ بنفسه فهو يشك في قراراته وفي رأيه
  • عدم الرغبة في مصافحة الآخرين ولاسيما الغرباء
  • غسل الأيدي بصورة مبالغ فيها
  • ترتيب الأغراض الشخصية بشكل يومي والتأكد من نظافتها
  • تكرار نفس الكلمات أو المصطلحات بشكل متواصل
  • القيام بنفس الأمور كل يوم
  • الاحتفاظ بالأشياء القديمة الخاصة به حتى ولو كانت غير ذات أهمية له اليوم

علاج الوسواس القهري

  • عادة ما يرافق إصابة الشخص بالوسواس القهري إصابته بالاكتئاب فقد قال أغلب العلماء أن مرض الوسواس القهري مرافق وملازم لمرض الاكتئاب، ويتم علاج مرض الوسواس القهري عن طريق منح الشخص الموسوس الفرصة الكافية لعمل الأشياء التي يحب عملها بشكل دوري وذلك كجزء من تفريغ الطاقة الداخلية ومن ثم يقوم الشخص بعمل الأشياء التي يراها تسعده وتدخل البهجة على قلبه ومن ثم يخرج من حالة الاكتئاب والشعور بعدم الثقة والإحباط كما يوجد الكثير من الأدوية العلاجية التي تستخدم لعلاج الوسواس القهري وقد أحدثت الكثير من النتائج المطمئنة وهي تسمى بمثبطات السيروتينين.
  • العلاج النفسي أمر مهم للغاية أيضاً حيث يفيد في تقليل الضغوط النفسية ويقلل من الشعور بالقلق والاضطراب النفسي ويحل المشاكل الداخلية ويساعد الأشخاص على التفكير بشكل أفضل في حياته ومستقبله، ويتم ذلك عن طريق إتباع العلاج السلوكي وذلك عن طريق تعريض المصاب بالوسواس القهري للكثير من المواقف التي يشعر فيها بالقلق ومن ثم تمرينه على محاربة الحافز المرضي الذي يجبره على التصرف بشكل غير صحيح وحائد عن الصورة الطبيعية. كما يشتمل العلاج السلوكي على منع الأفكار السيئة والتركيز على تنقية ذهن المريض واسترخاء أعصابه .

المراجع :

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.