الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اعراض نقص الدوبامين واسبابه وعلاجه

بواسطة: نشر في: 26 أكتوبر، 2018
mosoah
نقص الدوبامين

اعراض نقص الدوبامين واسبابه وعلاجه  بالتفصيل ، و أحد المواد الكيميائية التي تتواجد بالمنطقة الدماغية، وهو من الهرمونات الأساسية المؤثرة على مزاج وأحاسيس و سلوكيات الإنسان، وينتج عن نقص هرمون الدوبامين في الجسم الشعور بالتعاسة والقلق والحزن، كما ان زيادته عن المستوى الطبيعي المسموح به يتسبب في الإدمان، لهذا نتناول في هذا المقال على موسوعة أهم الأسباب التي تؤدي إلى نقص الدوبامين في الجسم، وما هي الوسائل والطرق العلاجية للوصول بالدوبامين إلى المعدل الطبيعي المسموح به، وما هي الأعراض التي يشعر بها الإنسان المصاب بنقص الدوبامين، وأخيراً، توضيح أثر نقص الدوبامين بالاكتئاب.

أولاً: ما سبب نقص الدوبامين :

ينتج عن نقص مستوى هرمون الدوبامين بالجسم الإصابة بالاكتئاب والقلق والتوتر، وتتعدد الأسباب المؤدية إلى نقص الدوبامين بالجسم، ويمكن التعرف على أهم تلك الأسباب من خلال ما يلي:

  • وجود مشاكل بالجزء الخاص بإفراز الدوبامين بالدماغ.
  • وجود خلل في إفراز الأحماض الأمينية الخاصة بتصنيع الدوبامين.
  • خلل بالجزء الخاص بإنتاج الدوبامين بالمنطقة الدماغية.
  • وجود مشاكل بالتوصيلات والمستقبلات الخاصة بإفراز الدوبامين.

ثانياً: أعراض نقص الدوبامين في الجسم:

يشعر الإنسان بأعراض جانبية نتيجة نقص مستوى الدوبامين في الجسم، ويمكن التعرف على أهم أعراض نقص الدوبامين في الجسم من خلال ما يلي:

  • ينتج عنه الإصابة بالشيزوفيرينيا.
  • صعوبة التركيز، وضعف الذاكرة، وعدم القدرة على الانتباه.
  • ينتج عن نفص الدوبامين في الجسم الإصابة بالاكتئاب، وتقلبات في الحالة المزاجية، والشعور بالقلق والخوف الزائد.
  • قد يتسبب نقص الدوبامين في اضطرابات بالحركة.
  • نقص الدوبامين ينتج عنه الشعور بالضعف العام، والتعب والإجهاد من أقل مجهود بدني.
  • عدم القدرة على النوم بشكل منتظم.
  • يشعر المريط بالإحباط، والرغبة في الانتحار.

ثالثاً: علاج نقص الدوبامين اسلام ويب:

تتعدد طرق زيادة مستوى هرمون الدوبامين بالجسم، وتتلخص طرق علاج نقص الدوبامين في الجسم في اتباع نظام غذائي غذئي صحي، وممارسة الرياسة، وتناول أطعمة معينة تعمل على رفع مستوى الدوبامين بالجسم، ويمكن التعرف على أهم هذه الطرق بشكل واضح من خلال ما يلي:

أكل الطعام الغني بالتايروسين:

التايروسين هو أهم المصادر المسؤولة على إفراز الدوبامين في الجسم، لهذا ينصح بالإكثار والإفراط من تناول المأكولات الغنية بالتايروسين، لعلاج مشكلة نقص الدوبامين في الجسم، ومن أهم الاطعمة والمشروبات الغنية بالتايروسين:

  • جميع أنواع اللحوم الحمراء.
  • الأفوكادو.
  • الموز.
  • جميع أنواع المأكولات البحرية وخاصة الأسماك.
  • جميع مشتقات فول الصويا.
  • اللبن وجميع مشتقاته.
  • بذور السمسم.
  • اللوز والجوز.
  • الفاصوليا الخضراء.
  • بذور اليقطين.

الإكثار من تناول الاطعمة المضادة للأكسدة:

ينصح بالإكثار من تناول الأطعمة المضادة للأكسدة، والغنية بالفيتامينات وخاصة فيتامين هـ و ج لعلاج انخفاض الدوبامين في الجسم، حيث أن هذا يؤدي بدوره إلى تنشيط المراكز المسؤولة على انتاج وافراز الدوبامين، ومن أهم هذه الأطعمة:

  • البرتقال.
  • اليوسفي.
  • البنجر.
  • الفلفل الرومي.
  • الفراولة.
  • الخس.
  • البروكلي.

النوم لساعات كافية:

النوم المنتظم والكافي من أهم طرق علاج انخفاض هرمون الدوبامين في الجسم، لهذا ينصح بالنوم ليلاً ولساعات كافية تتراوح ما بين من سبع إلى تسع ساعات يومياً، وضرورة علاج مسببات القلق وعدم القدرة على النوم والأرق، لأن ذلك يتسبب في عدم قدرة المصادر المسئولة على انتاج الدوبامين في افرازه بشكل طبيعي، وبالتالي نقص الدوبامين في الجسم.

الانتظام في ممارسة الرياضة:

الرياضة جزء أساسي في حياة الإنسان لا يمكن التخلي عنه، فقد أثبتت الدراسات العلمية التي أجريت من قديم الزمان أن ممارسة الرياضة بشكل منظم على الأقل ثلاث مرات بالإسبوع يقي الجسم من الكثير من الأمراض والمشاكل الصحية، ويشفي من العديد من الامراض، وعلى وجه التحديد يعالج نقص الدوبامين في الجسم، لهذا ينصح بالانتظام في ممارسة الرياضة وخاصة رياضة المشي.

علاج مشاكل نقص المغنيسيوم بالجسم:

نقص المغنيسيوم بالجسم من العوامل الرئيسية لنقص الدوبامين في الجسم، لهذا ينصح بالبحث عن أسباب نقص المغنيسيوم بالجسم وعلاجه، وتناول الأطعمة التي تحتوي على المغنيسيوم، أو أخذ الفيتامينات التي تساعد في وصول المغنيسيوم إلى النسبة الطبيعية المسموح بها.

رابعاً: الدوبامين و الاكتئاب:

نقص الدوبامين في الجسم يتسبب في الإصابة بالاكتئاب، والرغبة في الانتحار، وعدم الرغبة في الحياة، وذلك لأن الدوبامين والسيروتونين من أهم المواد الكيميائية والنواقل العصبية التي يقوم الدماغ باستخدامها لإعداد التفاعلات الكيميائية، لهذا فإن نقص إحداهما عن النسبة الطبيعية المسموح بها تؤثر على مزاج الإنسان، ويتسبب في الإصابة في الاكتئاب، فقد أثبتت العديد من الاحصائيات والداراسات الطبية الحديثة أن نسبة كبيرة من مرضى الاكتئاب يعانون من نقص الدوبامين في الجسم.

 

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.