الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

دواعي استعمال حبوب سابوفين للزكام واهم الاحتياطات

بواسطة: نشر في: 17 أكتوبر، 2018
mosoah
حبوب سابوفين للزكام

دواعي استعمال حبوب سابوفين للزكام واهم الاحتياطات ، يعتبر دواء سابوفين من أفضل أدوية تسكين الألام، فاسمه العلمي هو ابيوبروفين، ويتميز هذا الدواء بكونه مسكن قوي المفعول كما أنه دواء خافض للحرارة وذلك لما له من فعالية كبيرة في تثبيط التخليق الحيوي للبروستاجلانديتات، كما أنه يستخدم أيضاً في معالجة التهابات المفاصل وعلاج الأمراض الروماتيزمية، وتستخدم أقراص سابوقين كمسكن للتخلص من الاحتقان وتخفيف الأعراض المصاحبة للزكام مثل الألم والضعف العالم وإحتقان الجيوب الأنفية التي تصاحب نزلات البرد، وكذلك معالجة حالات العدوى التي تصيب الجهاز التنفسي وعلاج الحساسية، ويتم تناول هذا الدواء بوصفة من الطبيب وإليكم المزيد من التفاصيل على موسوعة .

أسمائه التجارية :

  • ميجفين.
  • ريابروفين.
  • جنيبريل.
  • ادفيل.
  • دولغيت.
  • كابروفين.
  • ايميفين.
  • بروف.
  • ابيوجيسك.
  • نوفين.
  • ابيوجيسك.
  • ابيوتوب.
  • ايبوفيل.
  • نورفين.

تركيب دواء سابوفين :

يحتوي كل 10 ملل من دواء سابوفين على مادة إيبوبروفين بنسبة 200 ملليجرام، ويحتوي على مادة سودو إيفيدين هيدروكلورايد بنسبة 30 ملليجرام، ويعتمد هذا الدواء في تأثيره على أنه يوجد به مادة مسكنة للوجه وتساعد على التخلص من الإحتقان وخفض درجة الحرارة ومضادة للحساسية.

دواعي استعمال حبوب سابوفين للزكام :

يتم تناول هذا الدواء لعلاج الزكام وهذا يرجع لإحتوائه على مادة ابيوبروفين هذه المادة الفعالة التي لها دورها الفعال في تسكين الألم وتساعد على خفض الحرارة، والتخلص من آلام العظام والإلتهابات التي تصاحب للزكام ونزلات البرد.

كيفية عمل الدواء :

يعتبر دواء سابوفين من الأدوية غير ستيرويدية المضادة للإلتهابات، ويفيد في منع عمل السيكواوكسيجناز الذي يلعب دوراً في التحفيز لإنتاج مادة كيميائية تعرف باسم مادة البروستاغلاندين التي تحفز على الإصابة بالأمراض متسببة في الإصابة بالإلتهابات التي ينجم عنها التورم، لذا فإن الدواء يعمل على منع تكونه وإنتاجه مما يفيد في التخلص من الألم والإلتهابات.

دواعي إستعمال الدواء :

  • يتم إستخدام دواء سابوفين كعلاج مضاد للإلتهابات، حيث أنه يقوم بتسكين الآلام المفصلية وبعض التهاب المفاصل.
  • يستخدم في خفض درجة الحرارة، وتسكين الألم البسيط والمتوسط.
  • يستخدم لعلاج البرد وذلك للتخلص من العطس والرشح.
  • علاج إلتهابات الجيوب الأنفية.

الجرعة وطريقة إستخدام الدواء  :

  • إن كان تناول الدواء لتسكين الآلام من أجل خفض الحرارة فإن المريض يتناول جرعة مقدار 200-400 ملليجرام عن طريق الفم كل أربع ساعات وأحيانا ست ساعات بحسب وصفة الطبيب.
  • إن كان الغرض من الدواء هو علاج إلتهابات المفاصل فيتم تناول جرعة من 400-800 ملليجرام عن طريق الفم كل ست ساعات أو ثماني ساعات كل يوم.
  • بالنسبة للأطفال فيتم تناول جرعة مقدارها 5-10 ملليجرام على كل كيلو جرام من وزن الطفل، ويتم إعطاؤها له على هيئة تحاميل أو محلول وريدي أو على هيئة سائل.

أضرار دواء سابوفين :

في بعض الأحيان قد يحدث عدد من الآثار الجانبية أثناء تناول هذا الدواء مثل:

  • الرغبة في القئ والغثيان.
  • مواجهة إضطرابات في الهضم.
  • الشعور بالحرقة في المعدة.
  • الشكوى من عسر الهضم.
  • البراز يصبح لونه أسود وفي بعض الأحيان يصاحبه دم.
  • الإصابة بطفح جلدي.
  • الشعور بآلام في المفاصل والظهر والقدمين.
  • الشكوى من الدوخة والصداع.
  • إرتفاع ضغط الدم.
  • الشكوى من بعض المشاكل بالكبد.
  • التعرض للإصابة بالسمية الكلوية.
  • الشكوى من الصفير وضيق التنفس.

موانع إستخدامه :

  • ينصح بتجنب إستعماله مع الحالات التي تعاني من الحساسية لأي من مكونات سابوفين.
  • ممنوع أن يستخدمه الأشخاص الذين يتعاطون أدوية مضادة للقلق والإكتئاب.
  • ممنوع على الحالات التي تتناول أدوية لعلاج مرض باركينسون.
  • ممنوع مع الحالات التي خضعت لإجراء جراحة القلب.
  • لا ينصح الحوامل أو السيدات اللواتي يخططن للحمل إلا بعد إستشارة طبيب مختص.
  • لا ينصح أن تستخدمه السيدات المرضعات وذلك لأن الدراسات والتجارب التي تم إجرائها حول أمان هذا الدواء أثناء فترة الرضاعة الطبيعية لم تشير إلى أمان تناوله، لذا لابد من تناوله بعد وصف طبية من الطبيب المختص.

إحتياطات لابد من مراعاتها حين تناول هذا الدواء :

هناك عدد من الإحتياطات التي يتوجب الأمر إتباعها أثناء تناول هذا الدواء وذلك لتفادي الإصابة بالعديد من الأضرار والآثار الجانبية، ومن أبرز هذه الإحتياطات:

  • لابد من إستشارة طبيب مختص قبل الشروع في تناول دواء سابوفين خلال فترة الرضاعة الطبيعية وذلك لأنه يشكل خطراً على الرضع.
  • في حال الإصابة بدوخة شديدة أو تورم في الجسم ينصح بالتوقف عن تناول الدواء.
  • بالنسبة للحالات التي تعاني من أي أمراض في المعدة يُنصح بإستشارة طبيب مختص.
  • ينصح بعدم إستخدامه خلال أول ثلاث شهور من الحمل وأخر ثلاث شهور.
  • البعد عن الإفراط في تناول الدواء أو إستخدامه لفترة طويلة لأن هذا الأمر قد يتسبب في الإصابة بنوبة قلبية.
  • في حال تناول دواء سابوفين لأكثر من ثلاثة أيام مع ملاحظة عدم وجود أي تحسن فلابد من التوقف عن الدواء وإستشارة الطبيب.
  • يُنصح بالإبتعاد عن قيادة السيارة أو إستخدام الآلات أثناء فترة تناول هذا الدواء وذلك لأنه يتسبب في الشعور بالدوخة والنعاس.
  • البعد عن الإصابات قدر الإمكان وإستخدام فرشاة لينة لغسل الأسنان وذلك لأن المريض أثناء فترة تعاطي هذا الدواء يكون أكثر عرضة للإصابة بالنزيف.
  • ينصح بالإقلاع عن تناول الكحوليات خلال فترة تناول هذا الدواء.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.