الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اسماء مراحل نمو الإنسان من الطفولة إلى الشيخوخة

بواسطة: نشر في: 5 سبتمبر، 2019
mosoah
مراحل نمو الإنسان من الطفولة إلى الشيخوخة

نتناول في مقالنا مراحل نمو الإنسان من الطفولة إلى الشيخوخة ، فمراحل نمو الإنسان هي عبارة عن مجموعة من التغيرات الداخلية والخارجية التي تطرأ على الجسم والعقل بعضها مرئي والبعض الآخر غير مرئي.

ويصاحب عملية النمو الجسدي النضوج العقلي والفكري الذي يكسب الإنسان المقدرة على مواجهة متطلبات حياته والارتقاء به نفسيا وعضليا ووجدانيا ، كما يصحب عملية النمو تغيرات في الطبع والسلوكيات ناتجة عن تغير مستوى الهرمونات وتختلف المقاييس في النمو من مكان لآخر حسب درجات الحرارة وعوامل البيئة والجينات الوراثية ولكن ذلك لا ينفي ارتباط المرحلة بعدد معين من السنوات تفصلها عن المرحلة التي قبلها والتي بعدها، وللتعرف على مراحل نمو الإنسان عليكم بمتابعتنا في موقعنا الشيق والمفيد موسوعة.

مراحل نمو الإنسان من الطفولة إلى الشيخوخة

يمر الإنسان بعدة مراحل وقد قسمها علماء النفس والأحياء بدءًا من مرحلة ما قبل الولادة إلى مرحلة الشيخوخة ولكل فترة خصائصها، واليكم بحث عن النمو الإنساني ومبادئه ومراحله و تلك المراحل بالتفصيل:-

مرحلة الطفولة

وتنقسم مرحلة الطفولة إلى ثلاث مراحل وهم الطفولة المتقدمة والمتوسطة والمتأخرة، نذكرهم فيما يلي.

  • طفولة متقدمة : وتستمر من الولادة حتى عمر 4 سنوات، وهي المرحلة التي يتم اعتماد الطفل فيها على والديه والانتباه لمصدر الصوت والتفاعل مع الضوء ومحاولة التقاط الأشياء من فوق الأرض والضحك والتعلق بالأشخاص والتدرج من الجلوس إلى الحبو و ظهور الأسنان في نهاية عامه الأول يتمكن من نطق بعض الحروف ثم الكلمات ثم تكوين الصداقات مع من حوله والتعلق بهم ومن ثم الذهاب إلى رياض الأطفال.
  • طفولة متوسطة : وتبدأ من سن 4 :9 سنوات وفي تلك المرحلة يستطيع الطفل القراءة والكتابة وتمييز الصواب من الخطأ والخوف من العقاب والتأقلم مع العالم من حوله ونموه وجدانيا ونمو طوله .
  • الطفولة المتأخرة : وهي المرحلة من 9 : سن البلوغ وفي تلك الرحلة تنمو العضلات بصورة أكبر وكذلك العظام وتبدأ علامات  البلوغ في لظهور  كما تسقط الأسنان اللبنية وتنبت الأسنان الدائمة كما يصبح له اهتماماته الشخصية وهواياته والألعاب التي يفضل ممارستها .

مرحلة المراهقة

  • و تمتد تلك المرحلة من سن 12 :21 سنة وتعتبر مرحلة المراهقة من اخطر المراحل التي يمر بها الإنسان نظرا للتقلبات المزاجية التي تحدث له وتغير سلوكياته وتعرضه للتذبذب وحاجته لمن يأخذ بيده للطريق الصحيح  بصدر واسع ومقدرة على النقاش والحوار البناء وبعيدا عن العناد والمجادلة وتعتبر مرحلة المراهقة هي حلقة الوصل بين الطفولة والنضوج، كما يتم في تلك المرحلة نمو الأعضاء التناسلية للذكور والإناث.

مرحلة سن الرشد

  • وتبدأ من سن 21:30 سنة وهي المرحلة التي يتم تحديد مصير الإنسان فيها من اختيار طبيعة الدراسة ومجال العمل والتوجه الفكري وإنشاء حياة ويتم تأثر الفرد في تلك المرحلة بالبيئة المحيطة به والأسرة كما تتسم تلك الفترة الحياتية بكثرة النشاط والطموح

مرحلة الشباب

  • من سن 30:50 وفي تلك الفترة يكتمل النضوج العقلي والفكري لدى الفرد والبحث عن الاستقلالية والتطور وتكون فيها ذروة الذكورة والأنوثة لدى كل من الرجل والمرأة بسبب طبيعة الهرمونات.

مرحلة النضوج

  • من سن 40:60 سنة وفي تلك المرحلة تكون مرحلة جني الثمار والميل إلى الحكمة والتروي في اتخاذ القرارات.

مرحلة الشيخوخة

  • وتبدأ من سن 60 سنة إلى الوفاة وفي تلك المرحلة يحتاج الفرد إلى الرعاية النفسية والبدنية والاهتمام ممن حوله نظرا لحساسيته وشعوره بقرب انقضاء الأجل وانتهاء دوره في الحياة وعدم أهميته في حياة من حوله نظرا لتقاعده عن العمل فيجب التعامل بحرص معه واصطحابه لممارسة الأنشطة مع رفقاء العمر والجلوس معهم.
  • كما تتعرض المرأة لكثير من الاضطرابات بسبب انقطاع الدورة الشهرية التي تؤثر على حالتها المزاجية والنفسية وكذلك على كفاءة حركتها وتؤدي لهشاشة العظام لديها فيجب  مكافحة تلك الأعراض بالتريض ولو بالمشي نصف ساعة يوميا في الصباح للوقاية من خشونة المفاصل وكذلك لتعويض الجسم بفيتامين (د) الذي يساعد على امتصاص الكالسيوم في الجسم.