مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

أدوية الإكتئاب الآمنة على الجنين

بواسطة:
أدوية الإكتئاب الآمنة على الجنين

الكثير من السيدات تعانين من الإكتئاب الحاد في فترة الحمل بالتحديد، وذلك نظرًا لتغير أشكالهم وأجسامهم، بالإضافة إلى تغير الهرمونات داخل أجسامهم والمسؤلة عن ظهور الإكتئاب، فمعظم السيدات يحتجن إلى أدوية لكي يتخلصن من هذا الإكتئاب ولكنهم يخافون على صحة الجنين، فلا داعي للقلق من الآن بشأن أدوية الإكتئاب خلال فترة الحمل، حيث نقدم لهن أفضل أدوية للإكتئاب وتكون آمنة على صحة الجنين، لا تحدث تشوهات ولا عيوب خلقية، ولذا فإن علاج الإكتئاب للحامل مهم جدًا، وذلك لأن الحامل إذا كانت مصابة بالإكتئاب ولم تعالج، وبدأت ولادتها فسوف تصاب هذه الأم بالمرض والعياء الشديد وقلة الطعام مما يؤثر على صحة جنينها فيجب على الحامل أن تعالج قبل تتم عملية الولادة.

هل أدوية الاكتئاب تضر الحامل ؟

الكثير من السيدات تسأل نفسها هذا السؤال، ويخفن من مخاطر أدوية الإكتئاب على الجنين، ولكن قد أثبتت ثلاثة من الدراسات والإكتشافات الحديثة عدم صحة هذا الكلام وهذه الدراسات هي

الدراسة الأولى :

أكدت الإكتشافات العلمية والدراسات الحديثة أن جميع أدوية الإكتئاب لا تؤثر على الحمل، ولا تسبب أي تغييرًا في خصائص النمو والسلوك للطفل بعد ولادته، ولا يحدث تغييرًا أو تشوهًا في مرحلة تكونه داخل الرحم، وقد اكتشفت هذه الدراسات أن حوالي 12% أو أكثر من السيدات الحوامل يصبن بالإكتئاب الحاد، وأن تناول أدوية الإكتئاب المشهورة مثل مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية  أثناء الحمل لا تؤثر على الجنين.

الدراسة الثانية :

لقد قام المعهد النرويجي للصحة العامة بعمل دراسة عميقة لمعرفة مخاطر أدوية الإكتئاب على صحة الحمل، ولكن هذه الدراسة أنفت أي مخاطر تنتج عن أدوية الإكتئاب وأنها آمنة لا تضر بالجنين، كما أنها أكدت على أهمية مضادات الإكتئاب لبعض الحوامل اللاتي يعانين بشدة من الإكتئاب، وذلك من خلال دراسة طبقتها على 51404 إمرأة، ومنها أثبتت أن هذه المضادات مهمة في بعض الأحيان.

الدراسة الثالثة :

هذه الدراسة كانت على يد فريق استرالي وأشارت هذه الدراسة إلى أنه لا يحدث أي ضرر للجنين من مضادات الإكتئاب، وأنها لا تضر بصحة الجنين، ولا تؤثر عليه إلا في بعض الحالات القليلة، ونفت المخاطر الكبيرة التي تحدث عن تناول أدوية الإكتئاب من خلال دراسة طبقتها على 49000 إمرأة ووجدت أن نسبة طفيفة من هذه السيدات قد تعرضن لخطر وهو حدوث نزيف ولكن تم علاجه فورًا في أول 24 ساعة من تناول الدواء، وأكدت هذه الدراسة أن أدوية الإكتئاب كباقي الأدوية لا تشكل مخاطر كبيرة على صحة الجنين فهي لها فوائد ولها أضرار.

متى يتم تناول حبوب الإكتئاب؟

لكي نكون أكثر حرصًا عند تناول حبوب الإكتئاب لابد من مراعاة الوقت الذي سيتم تناول العقار فيه ولهذا تم تقسيم فترة الحمل إلى ثلاث مراحل لتحديد الموعد المناسب لتناول العقار وهذه المراحل هي:

المرحلة الأولى :

وهي بداية الحمل ويبدأ من لحظة تكون النطفة حتى ثلاثة أشهر، وتعتبر هذه الشهور من أخطر شهور الحمل فتسمى بالفترة الحرجة، وفيها يبدأ الجنين في التكون وتحدث 90% من التشوهات في هذه المرحلة، ويفضل عدم تناول أي عقار مضاد للإكتئاب في هذه المرحلة.

المرحلة الثانية :

هي الفترة المتوسطة في الحمل وتبدأ من ثلاثة أشهر حتى تسعة أشهر، وهي أقل حرجًا من المرحلة الأولى حيث يكون قد تم تكون بعض الأعضاء وبعض الآخر في مرحلة التكوين، فيجب الرجوع للطبيب في حالة تناول أي مضاد للإكتئاب خوفًا على صحة الجنين وتشوه الأعضاء الغير مكتملة النمو.

المرحلة الثالثة :

في هذه الفترة من الحمل هي أكثر الفترات آمانًا على الجنين، لأن معظم أعضاء الجنين تكون قد تكونت في هذه الفترة، ويتم تناول مضادات الإكتئاب في هذه الفترة بآمان وعدم وجود داعي للقلق والخوف من تشوهات الجنين فإن التشوهات في هذه المرحلة تحدث نتيجة لتناول الكحوليات أو التدخين أوالمخدرات، أما أدوية الإكتئاب فهي لا تؤثر على الجنين في هذه المرحلة.

أدوية الإكتئاب الآمنة على الجنين :

  • مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية :

يعد مصنف من أفضل 20 دواء من أدوية الإكتئاب التي تتناولها الحامل، وذلك لأنه لايسبب أي ضرر أو تشوه للجنين، ولا يغير في سلوكه ونموه فيما بعد.

  •  مضادات الإكتئاب Zoloft أوProza :

من أقدم مضادات الإكتئاب التي توصف للحوامل والتي أثبتت مدى فاعليتها في تحسين نفسية الحامل، ولا تؤثر على صحة الجنين.

الأعراض الجانبية لمضادات الإكتئاب خلال فترة الحمل :

هناك أعراض جانبية لمضادات الإكتئاب تؤثر على الجنين إذا تم تناولها في الثلاثة شهور الأولى من الحمل ومن هذه الأعراض:

  • تؤدي أدوية الإكتئاب في الشهور الأولى من الحمل إلى وجود عيوب أو تشوهات خلقية و تزيد نسبة إجهاض الجنين.
  • تناول حبوب الإكتئاب التي تقع ضمن فئة SSRI والتي تضر بصحة الجنين، لأنها حبوب تمنع امتصاص السيروتونين فلا يجب وصفها للحامل لأنها تعمل على إجهاض الجنين.