الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج شد عضلات أسفل الظهر بسرعة مجرب ومضمون

بواسطة: نشر في: 27 مايو، 2020
mosoah
علاج شد عضلات أسفل الظهر

إليك عزيزي القارئ علاج شد عضلات أسفل الظهر Lumbar Back strain treatment، حيث يُعاني الكثير من الرياضين والموظفين من ألم وشد في عضل الظهر، نتيجة للمكوث طويلاً على المكتب لأداء المهام الوظيفية، أو حدوث ضرر للعضلات أثناء التمارين، فضلاً عن الإصابة بآلام في منطقة الظهر نتيجة لحمل الأشياء الثقيلة بطريقة خاطئة.

إذ ينصح الأطباء بالجلوس أثناء رفع الأشياء من الأرض وعدم حملها أثناء الوقوف لما له من تأثير صحي سلبي على عضلات أسفل الظهر، مما يُشعر الشخص بتشنجات في العضلات وآلام في منطقة الظهر، فيما توجد مجموعة من العلاجات الطبية والعُشبية والتمارين الرياضية التي بإمكانها كبح جماح الشدّ العضلي وتخفيف حِدته، لذا تستعرض موسوعة من خلال هذا المقال قائمة بأهم العلاجات وفقًا لما جاء في الموسوعات الطبية الأجنبية والعربية، فتابعونا.

علاج شد عضلات أسفل الظهر

  • توجد مجموعة من العلاجات التي تُساهم بشكل فعّال في التخلُص من الآلام التي يشعر بها الإنسان في منطقة عضلات الظهر.
  • فضلاً عن الحد من الشعور بالوخز والتنميل المستمر في مناطق مختلفة في منطقة الظهر، والتي بدورها تمتد إلى الرقبة.
  • ومن ثم تُسبب صُداع في الرأس.
  • فإليك عزيزي القارئ ما يجب التعرُض له من تمارين وعلاجات تُساعد في الحد من الشعور بالآلام وتقضي عليه مع الممارسة المستمرة لاتباع علاج شد عضلات أسفل الظهر.

تدليك عضلات الظهر

  • ينصح الأطباء بقيام المريض بتدليك عضلات الظهر للحد من التشنجات التي تنتاب عضلة الظهر وما يصحبه من آلام، فضلاً عن تدفق الدم إلى تلك المنطقة مما يُساعد في تحسين أداءها.
  • يُشير أطباء العلاج الطبيعي إلى تدفئة زيت الزيتون أو زيت جوز الهند، لمدة تصل إلى 10 دقائق على النار، ومن ثم قيام أحدهم بتدليك موضع تشنج العضلة المُصاحب للآلم، وترك منشفة دافئة عليه.

الكمادات الدافئة

  • تمنح الكمادات الدافئة الشعور بالراحة للعضلات والتخلُص من التنميل والتشنجات، نتيجة لدورها في تدفق الدم في الجسم، لما لها من قُدرة على تنشيط الدورة الدموية، مما يؤثر على الشعور بالآلام في العضلات ويحد منه.
  • فيما ينصح الأطباء باستخدام المنشفة الدافئة وتطبيقها على الجسم قرابة العشر دقائق، بعض عصرها جيدًا، أو الاستحمام بالماء الدافئ وتدليك موضع الآلم، مع تجنُب استخدام الماء الساخن الذي يتسبب في ألم وتورم في عضلات الظهر.
  • يتوّجب عليك عزيزي القارئ الابتعاد عن مصادر الهواء التي تُزيد من تشنج العضلات، إلى جانب الإصابة بالتهابات العظام.

الكمادات البارد

  • يُساهم تطبيق الكمادات الباردة في التخلُص من تشنجات وآلام العضلات، إذ يُنصح بتطبيقه على موضع الألم في منطقة الظهر أثناء النوم، بوضع منشفة تحتوي على الثلج ، ليقوم أحد الأشخاص بتدليك موضع الألم على الجسم وتركه لمدة 15 دقيقة.
  • إذ يُشير أطباء العلاج الطبيعي بتطبيق الكمادات الباردة أكثر من مرة يوميًا، لما لها من تأثير في إرخاء العضلات والتخلُص من التشنجات، فضلاً عن الراحة وعدم لتعرُض لوضعية الجلوس المُتعبة أو ممارسة الرياضة المُجهدة للعضلات.
  • كما يُنصح بالنوم على أحد الجانبين ووضع وسادة تحت أحد الساقين والذي بدوره يحد من الشعور بالألم في منطقة الظهر،

تناول المسكنات

  • توجد مجموعة من المسكنات التي يُسلط الأطباء الضوء على فعّاليتها في إرخاء عضلات الظهر، والتي من بينها؛ يُساعد مسكن الآلم الباراسيتامول من حدة التهابات العضلات التي تُشعر المريض بالتنميل.
  • كما ينصح الأطباء بتناول النابروكسين ومضاد الالتهابات اللاسيترويدية، فضلاً عن الأسبرين، ولكن يوّصي الأطباء بالابتعاد تمامًا عن تناول المسكنات الأفيونية.

علاج الشد العضلي في اسفل الظهر طبيا

يُشير الأطباء بضرورة اتباع بعض التعليمات والعلاج طبيًا لشد العضلات في اسفل الظهر التي يُعاني المريض من ألمٍ مُستعصي فيها، ومن أبرز تلك العلاجات هي ما نستعرضه فيما يلي:

  • ينصح الأطباء بالمعالجة النخاعية أو اليدوية.
  • يدخل الليزر والتدليك في علاج الشد العضلي في أسفل الظهر.
  • يوّصي الأطباء بضرورة التداوي بالوخز بالإبر الذي يُطلق عليه Acupuncture.
  • تُعتبر ممارسة رياضة التاي تشي من العلاجات التي تُساهم في علاج شد العضلات في أسفل الظهر.
  • فيما يلفت الأطباء إلى ضرورة التداوي بالارتجاع البيولوجي biofeedback للتخلُص من الآلام التي تحدث اسفل الظهر.

علاج الشد العضلي أسفل الظهر بالأعشاب

يوصي الأطباء بتناول عدد من الأعشاب التي تُساهم في التخفيف من حِدة الشعور بالألم أسف الظهر، فقد ثبُتت صحة التداوي بالطب البديل الذي له جلّ الآثر في تسكين وتخفيف الشعور بالألم.

ومن ثم يعمل بالتدريج على زواله تمامًا، فيُمكنك عزيزي القارئ بتناول الأعشاب الآتية التخلُص من الشعور بالألم في منطقة الظهر:

زيت النعناع

  • يُساعد تناول زيت النعناع يوميًا على التخلُص من ألم العضلات اسفل الظهر، كما تُشير الأبحاث إلى أن تناوله يُساهم في علاج الالتواءات، كما يتضح تأثيره في إرخاء العضلات، إلا أنه لا يُنصح به لمرضى الكبد والصفراء والمرارة.

البابونج

  • يتضمن البابونج 36 نوع من مركبات مضادات الالتهاب، التي تُساعد في التخلُص من تشنجات العضلات وإرخاءها، إذ يُساهم تناوله باستمرار في الحد من الشعور بالألم، وكذا بالنسبة للتدليك به على موضع الألم.

الكرز

  • يدخل عصير الكرز في علاج الالتهابات وآلام العضلات والشد العضلي الذي ينجُم عن ممارسة التمارين الرياضية الشاقة بدنيًا، كالجري الذي يحتاج إلى العضلات القوية والضغط عليها باستمرار.
  • فيما يسهم عصير الكرز في علاج الالتهابات وشد العضلي بما يحتويه من مضادات للالتهابات والأكسدة تعمل على إرخاء العضلات، وتحد من الشعور بالألم والإجهاد في العضلة.

الفلفل الأحمر

  • يدخل الفلفل الأحمر الحار في علاج شد العضلات، لما له من تأثير في إرخاء العضلات، إذ ينصح الأطباء باستخدامه بأشكاله المختلفة إما كريمًا موضعيًا، أو تناوله على الطعام أوكبسولات.
  • فيما يحتوي الفلفل الحار على مادة الكايسسين التي تعمل على إرخاء العضلات والحد من التهابات المفاصل.

عشبة الليمون

  • تدخل عشبة الليمون في علاج ألم المفاصل وشدّ العضلات، كما ينصح الأطباء باستخدامه في علاج التهابات الأعصاب.

عصير الرمان

  • يحتوي عصير الرمان على مضادات الأكسدة التي يُطلق عليها ” البوليفينيولات”، إذ أُجريت دراسة على مجموعة من ممارسي الرياضة أثبتت أن الرمان يساعد في تحفيز العضلات على الشفاء.

الكركمين

  • يُشير الأطباء إلى فعّالية الكركمين في الحد من الشعور بالألم، حيث يتضمن كل من الكركم والزنجبيل والقرفة، ويُرجع الأطباء ذلك إلى قدرته في الحد من الالتهابات، كما يُعتبر مُرخيًا للعضلات.

التوت

ينصح الأطباء بتناول عصير التوت البري نظرًا لقُدرته على تخفيف تشنجات العضلات؛ بما يمتلكه من مضادات للأكسدة، لذا فهو يُساهم في شفاء تشنجات وإرخاء العضلات.

علاج الشد العضلي في الظهر بالصور

  • ينصح أطباء العلاج الطبيعي بالقيام بالتمارين التي تُساعد الجسم على التخلُص من آلام الظهر، والتي من أشهرها تمارين اليوجا، مع حِرص المريض على الحصول على نفس عميق.
  • فيما يُشير الأطباء إلى ضرورة تطبيق تمرين ضم الركبتين إلى البطن وفردهما تمامًا لما له من تأثير في إرخاء العضلات، إذ يُمكنك عزيزي القارئ تطبيقه كما هو موضح في الصورة.

علاج شد عضلات أسفل الظهر

  • كما ينصح الأطباء بإجراء التمرين الذي يُطلق عليه تمرين الـBridge وهو من التمارين التي تساعد على الحد من الشعور بالألم.
  • إذ إنه يعتمد على رفع منطقة الوسط من فوق الأرض ومن ثم التسطُح مرة أخرى على الأرض، فيما يُمكنك عزيزي القارئ تطبيقه كما يلي.

علاج شد عضلات أسفل الظهر

  •  فيما يُنصح بتطبيق تمرين الاستلقاء على الوجه، ومن ثم أخذ نفس عميق، مع وضع كمادات دافئة بعد تطبيق الزيت الدفئ على الجسم، كما هو موضح في الصورة الآتية.

علاج شد عضلات أسفل الظهر

الجدير بالذكر أنه يُحبذ المُتابعة مع الطبيب المُختص لإجراء تلك التمارين العضلية، للمحافظة على العضلات من الألم والشعور بالوخز والتنميل، فيما يُساعد الطبيب بتوجيه المريض جيدًا للحصول على الراحة المرجوّة.

أعراض تشنج عضلات أسفل الظهر

هناك مجموعة من الأعراض التي تظهر على المريض والتي تنتابه مصحوبة بالشعور بالألم والوخز أو التنميل، وهي من الأعراض التي تنتج عن تشنج عضلات أسفل الظهر نتيجة لرفع الأحمال الثقيلة، أو ممارسة التمارين اليومية بشكلٍ خاطئ، وكذا المكوث طويلاً أثناء فترة العمل، فيما يُمكنك عزيزي القارئ الاطلاع على أعراض تشنج العضلات من خلال السطور الآتية:
  • عدم القدرة على الحركة

إذ يشعر المريض بعدم القدرة على مزاولة أعماله اليومية، وبقاءه مُنحنيًا لتفادي الشعور بالألم المستمر.

  • الشعور بالتنميل والوخز

يتعرض المريض إلى الشعور بالتنميل في موضع تشنج العضلات أثناء تأدية التمارين، أو أثناء العمل.

  • آلام في عضلات الظهر

يشعر المريض بألم في عضلات الظهر والتي بدورها تمتد إلى الرقبة والرأس، ليبدأ المريض في رحلته مع المعاناة.

أسباب شد عضلات أسفل الظهر

توجد عِدة أسباب تؤدي إلى حدوث شد في عضلات اسفل الظهر، والتي يشعر المريض فيها بالألم والتعب والإرهاق، فإليكم أهم الأسباب التي يتوّجب على القارئ التعرُف عليها:

  • حدوث اضطراب في العصب

يُشير الأطباء إلى تعرُض المريض لالتهابات في الأعصاب التي تتصل بالظهر وعضلاته.

  • القيام بحركات خاطئة

  1. تُعتبر الحركات الخاطئة التي يتعرض إليها الإنسان أثناء نومه أو في التمارين اليومية التي يؤديها.
  2. وحتى أثناء الجلوس لفترات طويلة هي من أهم العوامل التي تجعله يُعاني من شدّ في عضلات أسفل الظهر .
  3. فضلاً عن حمل الأوزان الثقيلة، وحملها أثناء الوقوف يُعد من العادات الخاطئة التي تؤثر على عضلات الجسم.
  • تناول الأدوية العلاجية

  • إن لتناول بعض الأدوية عظيم الآثر على التعرُض لآلام أسفل الظهر .
  • وتحديدًا العلاجات التي تدخل في علاج مرض السكر، والسرطان، وفقر الدم، لما لها من تأثير على العضلات والفقرات والالتهابات.
  • ضعف في وتر العضلة

قد يُعاني المريض من ضعف في الأوتار نتيجة للإجهاد أو المكوث طويلاً، مما يُعرض العضلات إلى الشدّ والتنميل.

  • ملحوظة

  • ينصح الأطباء للوقاية من شد العضلات ضرورة عدم النوم لوقتٍ طويل على الظهر.
  • فضلاً عن تجنُب ممارسة التمارين الرياضية العنيفة.
  • كما يُنصح بتخفيف الأوزان، وعدم ارتداء الكعوب الغير مستوية على الأرض.
  • الحرص على ممارسة التمارين الخاصة بشد عضلات البطن والظهر، إلى جانب المحافظة على الجلوس باستقامة.

استعرضنا من خلال هذا المقال العديد من العلاجات التي تُساهم في التخلُص من الشعور بالألم أسفل الظهر وذلك عن طريق عرض العلاجات الطبية والعُشبية التي تدخل في علاج شد عضلات أسفل الظهر، كما ننوّه إلى ضرورة الحرص على مُسببات حدوث ألم وشدّ في عضلات أسفل الظهر، وممارسة التمارين التي تساعد في تخفيف حِدة الشعور بالألم والتنميل والوخز.

المراجع

1-

2-

3-

4-

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.