الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية

بواسطة: نشر في: 11 نوفمبر، 2021
mosoah
الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية

الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية نتعرف عليها سويًا خلال الفقرات التالية عبر موقع موسوعة، عند الحديث عن الغدة الدرقية والأطعمة التي يجب على مريض خمول الغدة الدرقية تناولها نجد الكثير من الاقاويل حول الأطعمة فنجد من يقول بأن هناك قائمة من الأطعمة الممنوعة وغيرها من الأطعمة المسموحة، ولكن ذلك من الاعتقادات الخاطئة، فكل ما على مريض خمول الغدة الدرقية فعله هو اتباع نظام غذائي صحي الهدف منه هو منع احتباس المعاء في الجسم وتعويض الجسم ومنحه كل ما يحتاج إليه من فيتامينات، خاصة وأن الأطعمة لها دور كبير في زيادة المشاكل الصحية أو الحد منها.

الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية

بالرغم من كون الطعام ليس عاملًا أساسيًا في علاج خمول الغدة الدرقية إلا أن النظام الغذائي الصحي يلعب دورًا هامًا في الحد من شدة مرض خمول الغدة الدرقية وذلك يرجع إلى أن الجمع بين النظام الغذائي الصحي وتناول الأدوية قد يساعد يشكل كبير في تقليل الأعراض وقيام الغدة الدرقية بوظيفتها.

  • الحالة الوحيدة من أسباب خمول الغدة الدرقية والتي يلعب الطعام فيها دورًا رئيسيًا هي خكول الغدة الدرقية بسبب نقص اليود.
  • في هذه الحالة على مريض خمول الغدة الدرقية الحرص على اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن بحيث يعوض الجسم ويوفر له المعادن المسئولة عن تنشيط الغدة الدرقية مثل:
    • اليود.
    • الزنك.
    • السيلينيوم.
  • أهمية اتباع نظام غذائي صحي لمرضى خمول الغدة الدرقية ترجع إلى الأسباب التالية:
    •  المحافظة على التوازن الغذائي حتى لا يتعرض المريض لزيادة الوزن.
    • حتى يكون ضغط الدم ثابتًا.
    • الحصول على نسبة جيدة من الكولسترول الإجمالي والكولسترول الضار في الدم.
    • منح الجسم الكمية الكافية من فيتامين ب12 حيث يؤثر خمول الغدة الدرقية على معدل فيتامين ب12 في الجسم.
  • هناك بعض الأطعمة التي يجب على مريض خمول الغدة الدرقية تجنبها وذلك لأنها تتفاعل مع هرمونات الغدة الدرقية وتسبب قصور في نشاطها خاصة إذا كان السبب هو نقص اليود، مع العلم أن تلك الأطعمة غير ممنوعة منعًا نهائيًا ولكن يجب تناولها باعتدال وهي:

الأطعمة التي تحتوي على الصويا

  • من أمثلة تلك الأطعمة: التوفو _ التمبيه _ إدامامي.
  • وذلك لأن تناول الأطعمة التي تحتوي على الصويا تؤدي إلى:
    • تضخم الغدة الدرقية.
    • منع امتصاص الجسم هرمون الغدة الدرقية.
  • مع العلم أنه لا يمنع تناولها بشكل تام فمن الممكن تناولها بكميات محدودة.

الخضراوات

  • الخضروات مثل: الملفوف _ البروكلي _ اللفت _ القرنبيط _ السبانخ.
  • تعرف تلك الخضراوات باسم الخضراوات الصليبية وهي تحتوي على مادة كيميائية تؤدي إلى خمول الغدة الدرقية وعدم قيامها بوظيفتها بشكل تام.
  • تناول الخضراوات الصليبية مسموح بكميات قليلة ولكن من الأفضل تناولها بعد طبخها لأن ذلك يحد من تأثيرها على نشاط الغدة الدرقية.

بعض المشروبات

  • مثل: القهوة _ الشاي الأخضر _ الكحول _ المحليات الصناعية _ المشروبات الغازية.
  • وذلك لأن القهوة قد تؤدي إلى تهيج الغدة الدرقية حيث تحتوي على أحماض تقلل من قدرة الجسم على امتصاص أدوية علاج الغدة الدرقية.
  • يمكن تناول القهوة عند الرغبة في ذلك ولكن يجب أن يكون ذلك بعد تناول الأدوية بفترة أكثر من ساعة.
  • المحليات الصناعية والمشروبات الغازية تؤثر أيضًا على وظيفة الغدة الدرقية لذا يجب استبدالها بالمواد الطبيعية مثل العسل الأبيض وتجنب شرب المشروبات الغازية.

الأطعمة المصنعة أو المعلبة

  • لاحتوائها على سعرات حرارية مرتفعة مما يؤثر على الوزن بسهولة فيتعرض المريض لزيادة الوزن.
  • وكذلك لأن الأطعمة المعلبة يتم استخدام مادة ثنائي الفينول لتغليف الأطعمة بها وهي عبارة عن هرمون الأستروجين الصناعي والذي يعمل على منع الغدة الدرقية من القيام بوظيفتها.
  • في حالة الضرورة لشراء الأطعمة المعلبة يجب اختيار المعلبات الخالية من مادة ثنائي الفينول.

المكملات الغذائية

  • المكملات الغذائية للعناصر التالية: السيلينيوم _ اليود.
  • بالرغم من أن السيلينيوم واليود ضروريان لصحة الغدة الدرقية إلا أن الإفراط في تناول أي منهما قد يسبب ضررًا.
  • يتم استخدام مكملات بالسيلينيوم واليود إذا طلب منك الطبيب ذلك ولا يمكن استخدماهما دون الرجوع إلى الطبيب.
  • كما يمكن لبعض الأدوية أن تؤثر على قدرة الغدة الدرقية وقيامها بوظيفتها حيث تحد من قدرة الجسم على امتصاص هرمون الغدة  الدرقية، مثل الأدوية التالية:
    • مضادات الحموضة.
    • مكملات الكالسيوم.
    • مكملات الحديد.

بعض الأطعمة الأخرى

  • الفواكه والنباتات النشوية: البطاطا الحلوة _ الخوخ _ الفراولة _ الكمثرى.
  • المكسرات والبذور: الدخن _ الصنوبر _ الفول السوداني.
  • الأطعمة الغنية بالألياف: سواء من الخضراوات أو البقوليات أو الفواكه لأنها قد تقلل من قدرة الجسم على امتصاص هرمون الغدة الدرقية.

هل الحليب يضر الغدة الدرقية

دائمًا ما يسال مرضى قصور الغدة الدرقية عن الأطعمة والمشروبات المسموح بها والممنوعة ومن قائمة  المشروبات التي يتم الاستفسار عنها اللبن، وهل ممنوع شرب الحليب لمرضى خمول الغدة الدرقية ؟ هل الكلسيوم الذي يحتوي عليه الحليب ضار يضر مرضى الغدة الدرقية ؟ والكثير من الأسئلة، وخلال هذه الفقرة سنتعرف على تأثير الحليب على مرضى قصور الغدة الدرقية.
  • بالطبع تعرفنا خلال الفقرات السابقة أن مريض الغدة الدرقية لا يوجد نوع محدد من الطعام ممنوع له ولكن لابد من اتباع نظام غذائي صحي وكذلك تناول كافة الأطعمة ولكن بكميات قليلة حتى لا تؤثر على تأثير الأدوية وتتفاعل معها.
  • من المشروبات التي يدور حولها الكثير من الجدل هو الحليب، فالحليب يحتوي على مادة الكالسيوم والتي يعتقد البعض أنه ضارة لمرضى قصور الغدة الدرقية ولكن ذلك غير صحيح.
  • من الممكن لمريض خمل الغدة الدرقية تناول مكملات الكالسيوم ولكن على أن يكون قد مر وقت كافي بعد تناول أدوية هرمونات الغدة الدرقية وذلك حتى لا يقلل الكالسيوم من تأثيرها على الجسم.
  • تتفاعل ادوية هرمونات الغدة الدرقية مع الحليب لاحتوائه على الكالسيوم ومن تلك الأدوية:
    • هرمونات الغدة الدرقية الاصطناعية:
      • ليفوثيروكسين (سينثرويد _ ويونيثرويد).
      • ليوثيرونين (سيتوميل).
  • يحدث التداخل في حالة تناول الأدوية في نفس الوقت مع الحليب أو في وقت قريب منه، لذا ينصح الأطباء بأنه في حالة الرغبة في شرب الجليب يجب أن يتك تناوله بعد أو قبل تناول الادوية بوقت لا يقل عن 4 ساعات.
  • هناك دراسة أمريكية تؤكد أن تناول أدوية قصور الغدة الدرقية مع الجليب يقلل من قدرة الجسم على امتصاص الدواء بشكل كامل.
  • كما أكدت الدراسة على أنه بالرغم من أن الحليب غني بالكالسيوم والذي يتفاعل مع أدوية قصور الغدة الدرقية إلا أن الحليب لا ينتج عنه تلك التفاعلات.
  • وأن كل ما ينتج عن تناول الحليب مع الأدوية أو خلال فترة قريبة من وقت تناول الأدوية هو أن الجسم يمتص كمية أقل من المادة الفعالة في تلك الأدوية وبالتالي يكون تأثيرها أبطأ.

الأطعمة المسموحة لمرضى خمول الغدة الدرقية

الأطعمة التي يمكن لمريض خمول الغدة الدرقية تناولها كثيرة ومتنوعة، وكما ذكرنا قبل ذلك فلا توجد أطعمة ممنوعة ولكن توجد أطعمة يجب الحد من تناولها أو تناولها في أوقات معينة قبل أو بعد تناول أدوية خمول الغدة الدرقية ولكن بالطبع توجد أنواع من الطعام تساعد على تنشيط الغدة الدرقية وهي:

  • البيض والألبان: لأنها غنية باليود والسيلينيوم والبروتين،
    • الحليب بكل أنواعه_ الجبن _ الزبادي.
  • اللحم: جميع أنواع اللحوم مسموح بها.
  • الأسماك والمأكولات البحرية: يمكن تناول كافة أنواع المأكولات البحرية ولكن يجب الحرص على تناول كميات معتدلة حتى لا يتعرض المريض لزيادة اليود في الجسم:
    • السلمون _ التونة _ الهلبوت _ الجمبري.
  • الخضراوات: جميع الخضراوات مسموح تناولها ولكن الخضراوات الصليبية يجب تناولها بكميات معتدلة وأن تكون مطهوة.
  • الفاكهة: تناول جميعه الأنواع باعتدال مثل:
    • التوت _ الموز _ البرتقال _ الطماطم.
  • البذور الخالية من الجلوتين: يمكن تناول جميع أنواع الحبوب الخالية من الجلوتين، مثل:
    • الأرز _ الحنطة السوداء _ الكينوا _ بذور الشيا _ بذور الكتان.
  • المشروبات: تناول كل أنواع المشروبات التي لا تحتوي على الكافيين أو المشروبات الغازية، ومن الأفضل تناول المياه بكميات كبيرة.

نصائح لمرضى قصور الغدة الدرقية

مريض خمول الغدة الدرقية يجب عليه التعامل مع الطعام بحذر فبالرغم من عدم وجود أطعمة ممنوعة نهائيًا إلا أن تناول كميات كبيرة من الطعام يزيد من الحالة سوءًا حيث تؤثر بعض الأطعمة على هرمون الغدة الدرقية وامتصاص الجسم للأدوية، الأمر ليس له علاقة بأنواع أطعمة ممنوعة أو مسموحة لمرضى خمول الغدة الدرقية كل ما على المريض الحرص عليه هو اختيار الأطعمة التي لا تتعارض مع امتصاص الجسم لهرمون الغدة الدرقية.
  • اتباع نظام غذائي صحي حيث يتضمن العلاج مع الوجبات الغذائية منخفضة السعرات الحرارية.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على عناصر غذائية من شأنها تنشيط الغدة الدرقية التي تحتوي على:
    • الفيتامينات أ _ ب _ ج:
    • المعادن: الزنك _ السيلينيوم _ النحاس.
  • الابتعاد التام عن الأطعمة التي تؤدي إلى احتباس السوائل داخل الجسم.
  • ممارسة الأنشطة الرياضية أمرًا هامًا لمرضى خمول الغدة الدرقية ولكن يجب اختيار النشاط الرياضي الذي يحتاج إلى مجهود معتدل، مع الاستمرار في ممارسة الرياضة يوميًا مع أخذ قسط من الراحة خلال اليوم.
  • تجنب تناول الأطعمة التالية في نفس الوقت مع الأدوية وتناولها بعد أو قبل مدة لا تقل عن  ساعات من وقت تناول الأدوية:
    • الجوز.
    • دقيق فول الصويا.
    • دقيق بذور القطن.
    • مكملات الحديد وأدوية الفيتامينات التي تحتوي على الحديد.
    • مكملات الكالسيوم.
    • مضادات الحموضة: التي تحتوي على الألومنيوم _ المغنسيوم _ الكالسيوم.
    • أدوية القرحة: التي تحتوي على سوكرالفات _ كارفيت.
    • أدوية خفض الكوليستيرول: مثل التي تحتوي على :
      • كوليسترامين _ بريفالايت.
      • كوليستيبول _ كوليستيد.

وفي النهاية يجب التأكيد على أن مرضى خمول الغدة الدرقية عليهم اتباع نظام غذائي صحي يعتمد على الفواكه والخضراوات واللحوم الخالية من الدهون والابتعاد عن تناول الأطعمة المشبعة بالدهون، وبذلك نكون قد وصلنا لختام مقالنا والذي تحدثنا من خلاله عن الأكلات الممنوعة لمرضى خمول الغدة الدرقية .

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.