مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج نهائي للارتكاريا

بواسطة:
علاج نهائي للارتكاريا

الارتكاريا من الأمراض الجلدية التي تحدث بسبب التعرض لمواد أو أطعمة أو أدوية تسبب حساسية لدى الشخص مما يحدث لديه طفح جلدي ذا شكل مميز في اي مكان من الجسم مع الرغبة الشديدة في حك الجلد والتي تزداد مع زيادة الحساسية أو تكرار التعرض لنفس المادة أو الطعام الذي يسبب له حساسية جلدية.

أسباب حدوث مرض الارتكاريا

أسباب الإصابة بمرض الارتكاريا تتنوع فيما بينها بل إن الكثير من حالات الارتكاريا غير معروفة السبب ومن أهم تلك الأسباب:

  • أنواع معينة من الطعام: فبعض الناس لا يقدرون على تناول أطعمة بعينها طوال حياتهم وهو ما يحدث لديهم تهيج في البشرة وصعوبة في التنفس وهبوط حاد في الدم ومن الأطعمة التي يشيع بين الناس وجود حساسية ناحيتها: الألبان بمشتقاتها المختلفة، البيض، والأطعمة البحرية كالسمك والسبيط والجمبري، وبعض أنواع الفاكهة كالموز والفراولة والمانجو والكرز والحساسية ناحية الشوكولاتة وناحية بعض المواد الحافظة أو الألوان الاصطناعية ومكسبات الطعم التي يتم استعمالها في الطعام المعلب
  • أنواع معينة من الدواء: يوجد الكثير من الأشخاص المصابين بحساسية ناحية أدوية بعينها بسبب وجود حالة تحسس ناحية مكون من مكونات الدواء سواء كان المادة الفعالة أو أي من المكونات الإضافية التي يتم إضافتها لحماية المادة الفعالة ومن أهم تلك الأدوية الأسبرين ومصل التيتانوس وعقار البنسلين ومادة السلفا
  • إصابة الشخص بعدوى طفيلية أو بميكروب ما
  • الحساسية ناحية الروائح النفاذة وبعض أنواع مستحضرات التجميل الرديئة
  • القلق وسهولة الإثارة العصبية فقد تكون الارتكاريا رد فعل لسوء الحالة النفسية والعصبية

تقسيم مرض الارتكاريا تبعاً لحدة المرض إلى فئتين:

الارتكاريا الحادة:

  • والتي تستمر لفترة أقل من ست أسابيع وغالباً 50% من الحالات مجهولة المصدر وغير معروف سبب حدوث التحسس

الارتكاريا المستديمة:

  • والتي تدوم لفترة أكبر من ست أسابيع ويصاب بها نسبة قليلة جداً من الناس نحو 0.1% من البشر لكنها تشيع بصورة أكثر بين السيدات خاصة الذين تجاوزن عمر 40 عام.

علاج نهائي للارتكاريا

الارتكاريا من الأمراض التي يمكن أن تصيب أي شخص طوال فترة حياته فجأة ودون بوادر أولية لأنها تظهر نتيجة التحسس لمادة كيميائية أو أتربة أو غبار أو طعام ما لكن يمكن منع حدوثها بالبعد عن المادة التي تحدث حالة التحسس في البداية ومن ثم يوجد الكثير من العلاجات التي يمكن الاعتماد عليها في حل مشكلة الارتكاريا سواء في الحالات الطفيفة أو المستديمة أو المتوسطة المدة وذلك لأنها في جميع الأحوال من الأمراض الغير خطيرة والتي يمكن علاجها بالالتزام بالجرعة الدوائية والاهتمام بصحة ونظافة الجسم

علاج الارتكاريا بدون أدوية

  • يمكن علاج الارتكاريا في الحالات الطفيفة والغير حادة دون الاعتماد على علاج طبي وذلك عن طريق:
  • تجنب التعرض للمادة التي تسبب لك الحساسية
  • الاستحمام بالمياه الباردة التي تعمل على ترطيب الجسم وتقليل الشعور بالحكة
  • عدم حك المناطق المصابة قدر المستطاع وذلك لتجنب حدوث ندب في الجلد وضمان سرعة الشفاء

علاج الارتكاريا طبياً

  • يختلف العلاج الطبي تبعا لشدة المرض  وعادة ما يقوم الطبيب بوصف دواء طبي يعمل على تخفيف التهاب الجلد كمادة الادرينالين أو الأدوية المضادة للهستامين التي تفيد في تجديد الجلد وتقليل حدوث ندب في البشرة لدى أغلب الأشخاص المصابين بالارتكاريا ولكنها لا تعالج السبب الرئيسي للطفح الجلدي، يتم وصف مضاد الهيستامين بشكل يومي أو بشكل تدريجي أو متقطع حيث يقوم المريض بتناول الحبوب المضادة للهيستامين حتى تمام زوال أعراض الأرتكاريا ويتم تقسيم المواد المضادة للهستامين إلى مجموعتين الأولى تسبب النعاس والأخرى تخفف الألم ولا تسبب نعاس لكن يفضل عدم تناول أياً منهما قبل قيادة السيارة أو ممارسة أعمال تحتاج لتركيز كبير
  • وضع مرطب موضعي للبشرة كالكريمات الملطفة للبشرة الموجودة في الصيدليات
  • في حالة الإصابة بالارتكاريا الحادة وانتشار الطفح الجلدي في الجسم يجب الرجوع لطبيب الجلدية لتغيير الدواء وإعطاء المريض دواء أكثر فعالية وعادة ما يصف الطبيب مادة الكورتيزون التي تفيد في تخفيف التهاب الجلد خلال أسبوعين لكن يجب أن يتم أخذ الدواء بجرعة محددة وتحت إشراف الطبيب وعدم التوقف دون الرجوع للطبيب كما يجب أيضاً عدم تناول الكورتيزون لمدة تزيد عن أسبوعين
  • في حالة إصابة الشخص بالتهاب في الحرجة يتم وصف دواء الكورتيزون وفي هذه الحالة يتم إعطائه عن طريق الوريد أو عن طريق الحقن تحت الجلد

المراجع :