الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

علاج الظهر مقوس .. كيفية علاج تقوس الظهر مجرب

بواسطة: نشر في: 10 أبريل، 2021
mosoah
علاج الظهر مقوس

علاج الظهر مقوس

إليكم طريقة علاج الظهر مقوس ، يحتوي جسم الإنسان على هيكل عظمي يساعد على إعطاءه الشكل المستقيم، ومن الأمراض التي قد تصيب الهيكل العظمي مرض تقوس الظهر أو ما يُعرف بالحداب، تلك الحالة التي تجعل الظهر يبدو منحنيًا، وعلى الرغم من إمكانية ظهور تلك الحالة بين مختلف الفئات العمرية؛ إلا أنها تكثر لدى كبار السن من الرجال والسيدات، ويرافقها مجموعة من الأعراض منها اتخاذ الكتفين الشكل الدائري، إصابة الظهر بالتيبس، عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، فضلًا عن الشعور بالألم وغيرها من الأعراض، ويبحث الكثير عن طرق علاج فعالة لتقوس الظهر، وهو ما سنعرضه من خلال سطور هذا المقال على موسوعة.

علاج تحدب الظهر بعد سن 18

هناك مجموعة من العوامل تحدد العلاج المناسب لتقوس الظهر منها شدة التقوس والعمر وغيرها، وفي حالات تقوس الظهر يقوم الطبيب بفحص المريض لاختيار العلاج المناسب.

وإذا كان تقوس الظهر بسيطًا فعلى المريض القيام بما يلي:

  • الالتزام بنظام غذائي صحي، حيث يكثر المريض من تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والمعادن اللازمة لصحة الجسم.
  • التحرك بشكل مستمر وعدم الجلوس لفترات طويلة حتى تتحسن وضعية الظهر.
  • المداومة على ممارسة التمارين الرياضية مثل تمارين الإطالة التي تزيد من مرونة العمود الفقري وتحسن أداءه وتخفف آلام الظهر.
  • ممارسة التمارين التي تساعد على إبقاء الظهر مستقيمًا مثل تمارين اليوجا.
  • ممارسة الرياضات التي تعمل على تحريك الظهر وجميع أجزاء الجسم وتمديد العضلات مثل السباحة.
  • تجنب التعرض لأي ضغط عصبي حتى لا يُفرز هرمون الكورتيزول الذي يجهد العضلات ويُضعف العظام.
  • الحفاظ على استقامة الظهر خلال الوقوف والجلوس وعدم الاسترخاء، وذلك لتجنب الشعور بألم في الظهر والكتفين والشعور بصداع.
  • عند الوقوف أو الجلوس يجب الحفاظ على استقامة الكتفين وسحبهما للخلف حتى يظل الظهر في وضع سليم.
  • في حال الجلوس لفترات طويلة يجب تعديل وضعية الجلوس من وقت إلى آخر.
  • النوم على مراتب مريحة ووسائد ليست مرتفعة حتى لا تؤدي إلى انحناء الظهر.
  • في حالة الإصابة بالسِمنة يجب اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن وتخفيف الضغط على العمود الفقري.
  • تناول المسكنات التي تخفف من الآلام الناتجة عن التشوهات التي أصابت العمود الفقري، مثل الأيبوبروفين أو نابروكسين صوديوم أو الأسِيتامينُوفين.
  • إجراء عملية جراحية في حال التقوس الحاد للظهر، حيث تمنع تلك الجراحة من تفاقم الحالة، وفيها يتم استخدام قضبان معدنية لربط عظام العمود الفقري وتتخذ الوضع الصحيح، ويتم تغيير تلك القضبان كل 6 أشهر.

علاج تقوس الظهر في الجيم

هناك مجموعة من التمارين التي يمكن ممارستها في صالة الألعاب الرياضية أو المنزل والتي تساعد على علاج تقوس الظهر وتخفيف حدته وهي:

تمرين الانحناء للأمام

  • يساعد هذا التمرين على تخليص العضلات والعمود الفقري وأوتار الركبة من التوتر، ويساعد على علاج تقوس الظهر.
  • وفي هذا التمرين يتم الوقوف باستقامة وترك مسافة بين الكعبين على أن تكون أصابع القدم الكبيرة متلامسة.
  • ثم يتم النزول باليدين إلى الفخذين مع الانحناء للأمام والاستمرار في الميل إلى الأرض حتى ملامستها أو البقاء بمسافة قريبة منها.
  • يتم ثني الركبتين مع فرد العمود الفقري ثم دفع الذقن إلى داخل الصدر وترك الرأس يسقط تجاه الأرض.
  • يجب الإبقاء على تلك الوضعية مدة لا تقل عن دقيقة.

تمرين وضع الطفل

  • يساعد هذا التمرين على إطالة العمود الفقري وأوتار الركبة ويزيل التوتر من أسفل الظهر.
  • يعتمد تمرين ضع الطفل على الجلوس على الركبتين وإرجاع الساقين إلى الخلف، مع الحفاظ على تلامس أصابع القدمين لبعضهما البعض.
  • يتم الانحناء إلى الأمام باتجاه الفخذين مع فرد اليدين ومد الظهر إلى الأمام ثم النزول بالجزع إلى الأسفل.
  • ثم يتم وضع الجبهة على الأرض والتنفس بعمق، والاستمرار على هذا الوضع لمدة خمس دقائق.

تمرين التمدد على الظهر

  • في تمرين التمدد على الظهر يتم الاستلقاء على الظهر ثم رفع الركبتين وإبقاء القدمين على الأرض.
  • يتم رفع الذراعين حتى يصبحا أعلى من الرأس، ثم يتم الإمساك كل كوع باليد الأخرى.
  • ثم يتم إراحة الكتفين بالكامل وأسفل الظهر على الأرض ثم التنفس بعمق، والاستمرار على تلك الوضعية لمدة دقيقة.

تمرين الجسر

  • في تمرين الجسر يتم الاستلقاء على الظهر ورفع الركبتين إلى أعلى على أن تكون القدمين على الأرض.
  • يتم رفع الجزء الأوسط من الجسم إلى أعلى، ليكون ضغط الجسم بالكامل واقعًا على القدمين والكتفين.
  • يتم تمديد الذراعين أسفل الجزء المرفوع ثم شبك الأصابع معًا مع تلامس الكتفين للأرض.
  • ثم يتم التنفس بعمق والاستمرار على هذا الوضع لمدة دقيقة.

تمرين الأيدي المتشابكة

  • في تمرين الأيدي المتشابكة يتم الوقوف ثم فتح الرجلين إلى الجانبين والحفاظ على توازي القدمين.
  • ثم يتم إمداد الذراعين خلف الظهر وشبك أصابع اليدين معًا.
  • يتم الانحناء إلى الأمام ورفع الذراعين خلف الظهر إلى الأعلى والتنفس بعمق مع محاولة إبعاد اليدين على الجسم.

حزام علاج انحناء الظهر

  • يُعد حزام علاج انحناء الظهر أو دعامة الظهر من الوسائل العلاجية التي يتم اللجوء إليها في تلك الحالة.
  • وهي الخيار الذي يلجأ إليه الأطباء بدلًا من إجراء العمليات الجراحية التي تصحح من وضع الظهر.
  • ويتم وصف تلك الدعامات للأطفال الذين ما زالوا في طور النمو حتى يتوقف تقوس الظهر لديهم وللحد من تفاقمه.
  • ولذلك ينصح الأطباء المصابين البالغين بارتداء دعامات الظهر لأن نمو عظامهم يكون قد توقف.
  • ومن أكثر الفئات التي يُنصح بارتدائها دعامات الظهر السيدات الحوامل، وذلك حتى تحميهن من تقوس الظهر.

علاج تقوس الظهر بالاعشاب

  • يظن الكثير أن حالة تقوس أو تحدب الظهر يمكن علاجها بالأعشاب.
  • وعلى الرغم من فاعلية الكثير من الأعشاب في علاج عدة أمراض؛ إلا أنه ليست هناك أية دراسة علمية أشارت إلى دور تلك الأعشاب في علاج الظهر المتقوس.

تشخيص تقوس الظهر

يعتمد تشخيص حالة تقوس الظهر في البداية على الفحص الظاهري للعمود الفقري من الجنب، وقد يوصي الطبيب بإجراء الأشعة التالية:

  • الفحص بالأشعة السينية التي تحدد درجة انحناء العمود الفقري وتُظهر تشوهات فقراته.
  • التصوير بالرنين المغناطيسي لمعرفة مدى إصابة العمود الفقري بعدوى أو بورم.
  • اختبارات العصب والتي يتم إجراؤها إذا كان المريض مصابًا بضعف في العضلات، حيث تساعد على معرفة مدى قدرة العصب على نقل النبضات العصبية بين الأطراف والحبل الشوكي.
  • اختبارات قياس كثافة العظام والتي يتم من خلالها على مدى كثافة العظام والتي تؤدي قلتها إلى زيادة الانحناء.

أنواع تقوس الظهر

هناك 3 أنواع من تقوس الظهر وهي:

  • الحداب: وفي تلك الحالة يأخذ أعلى الظهر شكلًا دائريًا فيبدو غير طبيعيًا، حيث تزيد درجة استدارته عن 50 درجة، وتلك الحالة يُطلق عليها تقوس الظهر.
  • القعس: وفيه يظهر أسفل العمود الفقري منحنيًا إلى الداخل بشكل واضح، وتُسمى تلك الحالة أيضًا بالظهر الأجوف أو السرجي.
  • الجنف: وفيه يأخذ انحناء العمود الفقري شكلًا جانبيًا، فيصبح شكله مثل حرف c أو حرف s.

أسباب تقوس الظهر

هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بتقوس الظهر وهي:

  • الإصابة بهشاشة العظام والتي تؤدي إلى انحناء العمود الفقري، وينتشر هذا المرض بشكل أكبر بين السيدات المسنات.
  • الإصابة بتشوهات خلقية تمنع عظام العمود الفقري من النمو بشكل سليم قبل الولادة.
  • إصابة الفقرات بكسور والتي تؤدي بدورها إلى تحدب العمود الفقري.
  • الإصابة بالأورام السرطانية التي تضعف فقرات العمود الفقري وتجعلها سهلة الكسر، كما ينتج ذلك عن العلاج الكيميائي والإشعاعي للأورام السرطانية.
  • جفاف الأقراص الدائرية الموجودة بين الفقرات مع تقدم العمر مما ينتج عنه زيادة الانحناء.
  • الإصابة بداء شويرمان والذي ينتشر بين الشباب أكثر من الفتيات، ويحدث في مرحلة النمو ما قبل البلوغ.
  • الإصابة بأمراض مثل ضمور العضلات والسل وشلل الأطفال واضطرابات أنسجة ما في الجسم.
  • القيام بعادات سيئة ومضرة مثل الجلوس في وضع خاطئ خلال المذاكرة أو مشاهدة التلفاز أو أمام الحاسوب، مما يؤدي إلى انحناء الفقرات واتخاذها هذا الوضع كوضع طبيعي لها.
  • حمل الأشياء الثقيلة بأسلوب خاطئ من خلال النزول بجزء من الجسم خلال حملها ونقلها وليس النزول بالجسم بالكامل.
  • النوم على فراش مرن أو وسائد عالية يؤدي إلى انحناء الظهر وتقوسه.

 

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا والذي عرضنا من خلاله كيفية علاج الظهر مقوس منزليًا وطبيًا وبالتمارين الرياضية، كما عرضنا كيفية تشخيص تقوس الظهر وأنواعه وأسبابه، تابعوا المزيد من المقالات على الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.