الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم وأسبابه 2022

بواسطة: نشر في: 12 يناير، 2022
mosoah
علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم

إذا كنت ترغب في التعرف على أسباب و علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم عليك قراءة هذا المقال والذي نقدمه لكم عبر موسوعة، لأن التعرض لثبات الوزن أثناء الرجيم وأثناء اتباع النظام الغذائي من الأمور التي يتعرض لها الكثيرين ممن يرغبون في إنقاض وزنهم ولكنهم لا يعرفون السبب وراء ذلك ولكن ذلك يرجع لعدة أسباب يقومون بفعلها دون الشعور بها وذلك لأن الجسم يبدأ في مقاومة إنقاص الوزن وحتى يتمكن من التغلب على ذلك فيعمل على تعويض ذلك النقص في الوزن من خلال الطاقة المخزنة بالجسم، وخلال الفقرات التالية سنقدم لكم كيفية تخطي تلك المرحلة المزعجة والتي تعرض الكثير للإصابة بالاكتئاب وعدم الاستمرار في الرجيم.

ثبات الوزن أثناء الرجيم

  • ثبات الوزن هو عبارة عن استقرار الوزن أو التوقف عن فقدان المزيد من الوزن الزائد كما أنه يمثل النقصان في معدل فقدان الجسم للوزن الزائد فيقوم الميزان بقراءة الوزن نفسه مهما اختلف الوقت.
  • غالبًا ما يصاب الجسم بحالة ثبات الوزن بعد مرور فترة من اتباع نظام غذائي تتراوح ما بين الأسبوعين وقد تكون بعد مرور شهر من اتباع النظام الغذائي.
  • ثبات الوزن أثناء اتباع نظام غذائي صحي بهدف إنقاص الوزن من الأمور المحبطة جدًا خاصة وإن كان  الوزن في بداية اتباع النظام الغذائي يقل بفرق واضح وملحوظ حتى يصل عند مرحلة محددة ولا يتمكن الجسم من فقدان الوزن بالشكل المرغوب يتعرض البعض لهذه الحالة بعد مرور أسبوعين أو أكثر.
  • يحدث ذلك نتيجة شعور الجسم بالخطر نتيجة ممارسة الرياضة واتباع النظام الغذائي المحدد فيعمل على تعويش ذلك النقص من خلال ما لديه من مخزون من الطاقة.

أسباب ثبات الوزن أثناء الدايت

هناك العديد من الأسباب والعوامل التي يرجع لها ثبات الوزن أثناء فترة الرجيم وعدم قدرة الجسم على فقدان المزيد من الوزن بعد فترة من اتباع النظام الغذائي وتتمثل هذه الأسباب فيما يلي:

عدم ممارسة التمارين الرياضية

  • التمارين الرياضية تلعب دورًا هامًا في فقدان الوزن لذا عند إغفالها وعدم ممارستها فإن قدرة الجسم على فقدان الوزن تقل مع مرور الوقت فليس اتباع النظام الغذائي وحده هو الذي يساعد الجسم على التخلص من الوزن الزائد.
  • أثبتت إحدى الدراسات مدى تأثير ممارسة الرياضة على فقدان الوزن الزائد بمعدل اسرع وفي فترة أقصر حيث أن ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي تساعد الجسم لى حرق السعرات الحرارية المكتسبة بانتظام.
  • من الأفضل ممارسة الرياضة ما لا يقل عن 30 دقيقة يوميًا فإن ذلك من شأنه أن يزيد من معدل فقدان الوزن.

اضطرابات الهرمونات

  • تلعب الهرمونات دورًا بارزًا في فقدان الوزن وقد يتعرض الجسم لاضطرابات الهرمونات نتيجة اتباع نظام غذائي مختلف عن النظام الغذائي المتبع لفترات طويلة.
  • وبناءًا على ذلك فإن اضطرابات الهرمونات تؤثر بالسلب على معدل فقدان الوزن وقد تمنع القدرة على فقدان الوزن نهائيًا لذا يجب مراجعة الطبيب وإجراء الفحوصات اللازمة.
  • بعض الهرمونات التي يفرزها الجسم أثناء فترة الرجيم وتؤثر عليه:
    • هرمون غرينين: هو هرمون الجوع ويفرزه الجسم بكثرة أثناء فترات اتباع النظام الغذائي لفقدان الوزن الزائد.
    • هرمون الغدة الدرقية: اضطرابات الغدة الدرقية تسبب زيادة الوزن بشكل مفرط لذا يجب مراجعة الطبيب وعلاجها حتى يتمكن الجسم من فقدان الوزن.
    • هرمون الأنسولين: ارتفاع معدل الأنسولين في الدم يسبب زيادة الوزن نتيجة مقاومة الجسم للأنسولين كما ينتج عنه الإصابة بمرض السكر.
    • هرمون لبتين: ارتفاع ذلك الهرمون بالجسم يقلل من شعور الدماغ بالطعام ويقلل من قدرته على الاستجابة والشعور بالشبع عند تناول الطعام فيظل الجسم يشعر بالجوع والرغبة في تناول المزيد من الطعام لعدم قدرته على الإحساس بالشبع.

شرب كميات قليلة من الماء

  • شرب الماء بكمية لا تقل عن 2 لتر يوميًا يحفز الجسم على فقدان الوزن والتخلص من الدهون المتراكمة بالجسم كما يزيد من شعور الإنسان بالشبع وعدم الرغبة في تناول كميات كبيرة من الطعام.
  • يساعد الماء الجسم على امتصاص الفيتامينات والمعادن وجميع العناصر الغذائية من الطعام ويزيد من أداء الجهاز الهضمي وينظم عملية الهضم.
  • كما أنه يحفز الجسم على طرد السموم الموجودة به ومن ذلك فإن شرب كميات قليلة من الماء يجعل الجسم لا يقوم بالعديد من الوظائف كما أنه عملية الهضم تصبح أكثر صعوبة مما يعرض الإنسان للإصابة بعسر الهضم.
  • كما ان اضطرابات الجهاز الهضمي من شأنها أن تعمل على إبطاء عملية الأيض وخفض معدل الحرق وفقدان الوزن ولا يتمكن الجسم من طرد السموم.
  • يفضل أثناء اتباع الرجين أن يتم شرب كمية من الماء تتراوح ما بين 3 لتر و 4 لتر يوميًا للحفاظ على معدل فقدان الوزن وعدم التعرض لثبات الوزن.

الشعور بالتوتر

  • في كثير من الأوقات يشعر الإنسان بالتوتر والضيق ويؤثر ذلك على زيادة الوزن بشكل ملحوظ فنجد البعض يقوم بالتعويض عن ذلك الشعور من خلال تناول الطعام بشكل مفرط.
  • الشعور بالتوتر والاضطرابات النفسي أثناء اتباع النظام الغذائي يقلل من قدرة الجسم على التخلص من الوزن الزائد ويثبط عملية الأيض.

السهر وعدم أخذ قسط كافي من النوم

  • أثبتت بعض الدراسات أن انتظام النوم أحد أهم العوامل التي تساعد على زيادة الوزن كما أنه يقلل من قدرة الجسم على فقدان الوزن الزائد إذا كان الشخص يتبع نظام غذائي صحي.
  • يفرز الجسم العديد من الهرمونات أثناء فترات النوم ليلًا وتلك الهرمونات تساعد الجسم وتحفزه على فقدان الوزن الزائد وبذلك فإن عدم النوم لفترات كافية يقلل من قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية والتخلص من الدهون والوزن الزائد.

علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم

تقليل الكربوهيدرات

  • تناول الأطعمة التي تحتوي على كمية أقل من الكربوهيدرات يحفز الجسم على فقدان الوزن ذلك إلى جانب ممارسة الرياضة بشكل منتظم.
  • ممارسة الرياضة أثناء الرجيم تساعد الجسم على الحفاظ عل الكتلة العضلية وتحفز الجسم على حرق سعرات حرارية أعلى.

تناول أطعمة تحتوي على سعرات حرارية أقل

  • التأكد من حساب معدل السعرات الحرارية الموجود في الطعام.
  • الحرص على أن تكون السعرات الحرارية التي يتم امتصاصها لا تزيد عن 1200 سعر حراري خلال اليوم الواحد.
  • وتعديل النظام الغذائي بحيث يناسب الوزن الجديد وليس الوزن السابق فذلك يساعد الجسم على حرق سعرات وإنقاص الوزن بشكل أفضل.

الحرص على تناول البروتينات والألياف

  • أهمية تناول وجبة الإفطار أثناء الرجيم من الأمور التي قد يغفلها الكثير لذا يجب الحرص على تناولها وعدم اهمالها، على أن تكون تضم طعام غني بالبروتينات والألياف الصناعية.
  • تناول كمية زائدة من البروتينات يحفز الجسم على حرق المزيد من السعرات الحرارية بشرط أن يتم توزيع كمية البروتينات على جميع الوجبات وعدم تناولها في وجبة واحدة.
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على ألياف يجعل الجسم يشعر بالشبع لفترات أطول لأنها تأخذ فترة أطول حتى يتمكن الجهاز الهضمي من هضمها ذلك إلى جانب أنها تعمل على المزيد من السعرات الحرارية أثناء الهضم.

البعد عن التوتر

  • السيطرة على الضغط العصبي والبعد عن التوتر لأن التوتر والشعور بالضغط العصبي يجعل الإنسان يقبل على تناول الطعام بكميات أكبر خاصة الأطعمة التي تحتوي على نشويات وسكريات ودهون لأنها تساعد على الإحساس بالراحة النفسية.
  • الشعور بالضغط والتوتر يجعل الجسم يفرز هرمون التوتر وهو يحفز الجسم على تخزين الدهون خاصة في منطقة البطن.

ممارسة التمارين الرياضية بانتظام

  • معدل الحرق هو العامل المؤثر على ثبات الوزن لذا فإن الجسم يحتاج إلى ما يحفزه لزيادة معدل الحرق.
  • ممارسة التمارين الرياضية تحفز الجسم على زيادة معدل الحرق حيث يقوم الجسم بحرق السعرات الحرارية في فترات ممارسة التمارين الرياضية وكذلك في فترات الراحة.

عدم السهر وأخذ قسط كاف من النوم

  • عدم الحصول على قسط كاف من النوم يقلل من قدرة الجسم على حرق السعرات الحرارية وبالتالي يقل معدل فقدان الوزن الزائد.
  • السهر يحفز الجسم لإفراز كميات زائدة من الهرمونات التي تجعل الجسم يشعر بالجوع وتساعده على فتح الشهية.
  • أثبتت بعض الدراسات أن عدم النوم لفترات كافية يقلل من معدل حرق السعرات الحرارية خاصة في وقت الراحة.

شرب الماء

  • شرب الماء والمشروبات المحفزة لحرق الدهون يساعد الجسم على زيادة معدل حرق السعرات الحرارية على ألا يتم استخدام السكر لتحلية تلك المشروبات فذلك يزيد من كمية السكر في الدم.
  • شرب الماء قبل تناول الوجبات يقلل من الشعور بالجوع ويجعل الإنسان يتناول كميات أقل من الطعام، وذلك يساعد على خفض الوزن بمعدل أسرع.

وفي الختام وبعد أن قدمنا لكم أسباب وطرق علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم عليكم باتباع النصائح وخطوات التخلص من ثبات الوزن حتى يمكنكم فقدان الوزن الزائد ويجب استشارة الطبيب للتأكد من أن ثبات الوزن ليس ناتجًا عن التعرض لأحد المشكلات الصحية وإن كان بسبب ذلك سيقدم لك الطبيب العلاج.

للمزيد من المعلومات عن أسباب وخطوات علاج ثبات الوزن اثناء الرجيم يمكنكم قراءة الموضوعات التالية والتي نقدمها لكم عبر الموسوعة العربية الشاملة:

المراجع: 1 2 3.

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.