الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

فوائد الثوم في الوقاية من فيروس كورونا

بواسطة: نشر في: 6 أبريل، 2020
mosoah
فوائد الثوم في الوقاية من فيروس كورونا

تعرف على تساؤل الكثيرين حول فوائد الثوم في الوقاية من فيروس كورونا المستجد (كوفيد ـ 19) ، في ظل الانتشار المتزايد لفيروس كورونا حول العالم حيثُ وصلت أعداد المصابين به ما يقرب من مليون شخص وتُقدر الوفيات بعشرات الآلاف من الأشخاص، تسعى مختلف الدول سعياً حثيثاً لمحاولة إيجاد لقاح فعال للوقاية وعلاج عدوى (كوفيد ـ 19)، فحتى يومنا هذا وفقاً لمنظمة الصحة العالمية لا يوجد لقاح فعال في الوقاية أو العلاج منه، وما يتم منحه للمصابين من علاجات ومُضادات حيوية تساعد فقط على تخفيف الأعراض الناتجة عنه وليس القضاء على الفيروس بشكل تام.

ووفقاً للأبحاث الطبية المتوافرة حالياً فقد تم تأكيد أن الشفاء من عدوى فيروس كورونا تتوقف على قوة الجهاز المناعي للأشخاص، فكلما تمتعوا بجهاز مناعي قوي كلما زادت قدرة أجسادهم على مقاومة العدوى والقضاء داخلياً على الفيروس واكتساب المناعة ضده.

ومؤخراً قد تكاثرت العديد من الأقاويل حول فاعلية الثوم وعدداً من العادات الأخرى كالاستحمام بالماء الساخن أو وضع الكحول على الجسم بأكمله، فما صحة فائدة الثوم في الوقاية من فيروس كورونا، ذلك ما سنعرضه لكم بالتفصيل في المقال الآتي من موسوعة، فتابعونا.

فوائد الثوم في الوقاية من فيروس كورونا

  • وفقاً للخبير الروسي فلاديمير زايتسوف المتخصص بأمراض الأنف والأذن والحنجرة أنه عادةً ما يُسبب فيروس كورونا ظهور العديد من الأعراض المرضية المُشابهة لأعراض نزلات البرد والإنفلونزا الموسمية إلا أنها تكون أكثر حدة ووضوحاً مثل الحمى الشديدة، ارتفاع درجة حرارة الجسم، السعال الجاف، وجود صعوبة في التنفس.
  • وذلك بسبب مهاجمة الفيروس للأشخاص ذوي الجهاز المناعي الضعيف الذي لا يستطيع مواجهة الفيروس عند دخوله إلى الجسم في المراحل الأولية.
  • ومثلما يتم وصف الثوم كعلاج مُعزز للجهاز المناعي في نزلات البرد يُمكنه أن يكون فعالاً في الوقاية من فيروس كورونا حيثُ يعمل الثوم على تعزيز الجهاز المناعي للإنسان بسبب احتواءه على المبيدات النباتية ذات الخصائص المضادة للفيروسات، وذلك ما يعني فاعليته في مقاومة فيروس كورونا.
  • ففي حالة الرغبة في تقوية الجهاز المناعي للإنسان وتحسين قدرته على مقاومة الأمراض والفيروسات ينصح الخبير بتناول فصوص الثوم بمعدل فصيّن في اليوم الواحد بمعدل مرتين صباحاً ومساءً ، مع تجنب تناوله بكميات كبيرة حتى لا يتسبب في إيذاء المعدة بحدوث الالتهابات، قرح المعدة ومعدلات الحموضة المنخفضة بها.
  • كما نصح الطبيب بإمكانية تناول النعناع الأخضر أو الزنجبيل الطازج للتمكن من تعزيز قوة الجهاز المناعي لاحتوائهم على العديد من الخصائص المضادة للفيروسات بالإضافة إلى الفواكه والخضروات الطازجة.

هل يُفيد الثوم حقاً في علاج فيروس كورونا

  • وفقاً لمنظمة الصحة العالمية فإن الثوم يُعد بالطبع من الأطعمة الصحية المُفيدة للجسم وتعمل على تعزيز الجهاز المناعي للأشخاص بسبب احتواءه على الخصائص المضادة للفيروسات والميكروبات.
  • إلا أنه حتى يومنا هذا لا توجد دراسات وأبحاث علمية كافية تدل على فاعلية الثوم وقدرته في وقاية الجسم من الإصابة بفيروس كورونا، وما يُردد حول هذا الشأن ما هو إلا شائعات وآراء للبعض يتم تداولها دون التأكد من مدى صحتها.

فوائد الثوم في الوقاية من فيروس كورونا

لنكون بذلك قد عرضنا لكم أبرز فوائد ومدى صحة فاعلية الثوم في الوقاية من فيروس كورونا، وللمزيد تابعونا في الموسوعة العربية الشاملة.

المراجع

1

2

تنبيه: يرجي العلم ان المعلومات المرتبطة بالادوية والخلطات والوصفات ليست بديل عن زيارة الطبيب المختص. لا ننصح ابدا بتناول أي دواء او وصفة دون الرجوع الى الطبيب. يتحمل القارئ تناوله او استخدامه لأي وصفه او علاج دون استشارة الطبيب او الاخصائي.