مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيفية حماية الاطفال من الانترنت

بواسطة:
حماية الاطفال من الانترنت

حماية الاطفال من الانترنت واجب علي كل أم وأب، ولهذا فموقع الموسوعة يهتم بتقديم المعلومات الكاملة عن اهم البرامج لحماية الأطفال من الأنترنت بالإضافة إلي المخاطر التي يمكن أن يتعرض لها أطفالنا من خلال الاستخدام الغير امن للإنترنت.

برامج حماية الاطفال من الانترنت

حماية الأطفال من الإنترنت أصبحت احد الواجبات التي يجب علي الوالدين القيام بها، ومن اهم الطرق التي يمكن للوالدين اتباعها لحماية أطفالهم من الإنترنت ومخاطره أن يقوموا باستعمال احد البرامج الخاصة بالحماية الأبوية.

ومن اهم هذه البرامج التي يمكن استعمالها:

برنامج Windows Live Family Safety

  • يعتبر هذا البرنامج من البرامج الهامة للغاية لحماية الأطفال والتحكم في المحتوى المعروض علي الإنترنت.
  • عن طريق هذا البرنامج يمكنك القيام بعملية حظر كامل لمواقع محددة غير امنه للأطفال.
  • يتيح هذا البرنامج للوالدين التحكم في الكمبيوتر أيضاً وتحديد المدة التي بإمكان الطفل استعماله فيها.

برنامج AVG Family Safety

  • يعتبر من البرامج سهلة الاستعمال والمجانية أيضاً.
  • يمكن للاب والأم استعمال البرنامج وإنشاء ملفات لكل طفل من الأطفال علي حسب سنه للتحكم في المحتوى الذي يشاهده علي الإنترنت.
  • عندما يكبر الكفل يمكن القيام بعمل تحديث للإعدادات الخاصة بالبرنامج للسماح له بمحتوى يتناسب مع عمر الطفل ودرجة نضجه.
  • هذا البرنامج يحمي الأطفال من مخاطر المواقع الإباحية التي توجد بالإنترنت.
  • يسمح البرنامج للأطفال باستعمال المواقع الخاصة بالتواصل الاجتماعي مثل Facebook

برنامج Norton Online Family

  • هذا البرنامج شامل المراقبة الكاملة لسلوكيات أولادك علي الإنترنت.
  • كما يمكن البرنامج الوالدين من معرفة الأشخاص الذين يتحدثون إلي أبناءهم.
  • يوفر البرنامج نسخة عن الأنشطة التي يقوم بها الطفل عبر مواقع الواصل الاجتماعي بغرض حمايته.
  • كما يقوم البرنامج بعمل تقارير خاصة بنشاط الأطفال عبر البريد الإلكتروني أيضاً للتأكد من توفير الحماية الكاملة للأطفال من الإنترنت.

برنامج PGSurfer

  • يعتبر البرنامج من البرامج الشهيرة والمرخصة من قبل مايكروسوفت للمراقبة الأبوية علي الأطفال.
  • يوفر الموقع حماية كاملة للأطفال من المواقع الغير أمنة أو الإباحية .
  • البرنامج يساعد في حماية الأطفال من خلال منع المواقع الغير ملائمة وإنشاء ملفات بالمواقع الأمنة لطفلك والسماح له بزيارتها.
  • يخشي الكثير من الآباء علي الأبناء من التحدث إلي الغرباء أو المناقشات التي تدور في غرف الدردشة الإلكترونية دون رقابة ولهذا فبرنامج PGSurfer يمكنه حظر غرف الدردشة تماماً.
  • يقوم البرنامج بمنع البرامج الخاصة بالمشاركة أو التحميل أو التطبيقات التي يمكن أن يسئ الأطفال استعمالها أو يعرضوا انفسهم للخطر.

مخاطر الإنترنت علي الأطفال

إن الأطفال في هذا العصر يتعرضون للكثير من المخاطر واهمها هو الخطر الكامن في الإنترنت، فالكثير من الآباء يسمحون لأبنائهم بتقضية أوقات طويلة في تصفح الإنترنت دون مراقبة او متابعة.

للأسف هذا الأمر ينتج عنه الكثير من المشكلات السلوكية للأطفال، ومن اهم المخاطر التي يتعرض لها الأطفال بسبب الإنترنت:

المشكلات السلوكية لدي الأطفال

  • إن انتشار الإنترنت بين الأطفال جعله مصدر من مصادر التعلم بالنسبة اليهم، وفي كثير من الأحيان تكون السلوكيات التي يتعلمها الأطفال من الإنترنت سلبية.
  • إن انتشار مواقع التواصل الاجتماعي ودخول الأطفال إليها باستمرار أدي لظهور سلوكيات سيئة لدي كثير من الأطفال ناتجة عن تقليد ما يروه علي هذه المواقع.
  • إن الأب والأم هم القدوة الحقيقية للأطفال ومعه تزايد استعمال الأطفال للإنترنت دون حماية من الوالدين اصبح المؤثرين والمشاهير علي الإنترنت هم القدوة الحقيقية للأطفال.
  • يتعرض الأطفال عند استعمال الإنترنت لأنواع من السلوكيات الخاطئة وغير اللائقة التي تفرضها عليهم المواقع الإلكترونية.
  • إن استعمال الإنترنت لفترات طويلة قد يؤدى إلي إصابة الأطفال بإدمان للإنترنت مما يؤثر علي دراستهم وحياتهم.

خطر المواقع الغير لائقة علي الأطفال

  • إن الفضول لدى الأطفال يجعلهم يبحثون دوماً عن الأشياء التي لا يجب عليهم البحث عنها.
  • والمواقع الإباحية والغير لائقة كثيرة ومتعددة علي الإنترنت وللآسف فان الكثير من أطفالنا يقعون في هذا الفخ ويقوموا بمشاهدة مثل هذه المواقع.
  • الآباء والأمهات قد يغفلون أحيانا عن حماية أبناءهم ومتابعة نشاطهم، وهذا يعرض الأطفال للوقوع في مثل هذه المخاطر.
  • إدمان هذه المواقع قد يعوق حياة الأطفال تماماً ويجعلهم يمارسون سلوكيات سلبية خاطئة.

المخاطر الأمنية علي الأطفال

  • إن الأطفال يستعملون الإنترنت بسذاجة في كثير من الأحيان خاصة عند تركهم دون حماية أو رقابة.
  • بعض معدومي الضمير قد يستغلوا هذه السذاجة في الحصول علي معلومات خاصة بالبطاقات البنكية الخاصة بالوالدين.
  • لقد تكررت الكثير من الحوادث الأمنية بسبب ثقة الأطفال في الغرباء و إعطائهم معلومات شخصية عن انفسهم وعن حياتهم ووالديهم.
  • في بعض الحالات قد يصل الأمر بالأطفال بمقابلة غرباء تماماً عن طريق الإنترنت وقد يصل الأمر إلي حالات خطف للأطفال أو استغلال لهم.