مرحبا بك في الموسوعة العربية الشاملة

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي خطة عمل المشروع الناجح ؟

بواسطة:
خطة عمل المشروع

الكل يبحث عن أفضل الخطط لكي يقيم مشروع ناجح يقدر على الإستفادة منه ، ويقصد بعملية التخطيط هي العملية التي من خلالها يمكن التعرف على الوجهة المستقبلية والأهداف والغايات التي يرغب أصحاب المشروع في تنفيذها وتحقيقها، وتتمثل مرحلة التخطيط في إعداد خطة عمل المشروع، وتمثل مرحلة التخطيط أولى وأهم عوامل تنفيذ ونجاح المشروع، لذلك فأن نجاح المشروع يتوقف على وضع خطة عمل مشروع واضحة ودقيقة، وذلك من خلال التعرف على جميع العوامل الداخلية والخارجية، والتعرف على الموارد المطلوبة، وطريقة استخدام واستغلال الإمكانات والموارد لتنفيذ وتحقيق أهداف المشروع، لهذا نتناول في هذا المقال آلية وضع خطة عمل المشروف، بالإضافة إلى التعرف على العناصر الرئيسية لخطة عمل المشروع.

 

آلية وضع خطة عمل المشروع:

يمكن التعرف على خطوات وضع خطة عمل المشروع، من خلال الخطوات البسيطة التالية:

 

الخطوة الاولى: دراسة جدوى للمشروع:

تتمثل الخطوة الأولى من خطوات وضع خطة عمل المشروع في عمل دراسة جدوى خاصة بالمشروع المطلوب تنفيذه، وتعد هذه الخطوة هي أهم خطوات نجاح المشروع، حيث يجري أصحاب المشروع دراسة عن الأفكار المطلوب تطبيقها وتحقيقها في المشروع، وذلك من خلال تجميع وتحليل البيانات الخاصة بالفكرة المطلوب تطبيقها وتنفيذها، والتأكد من قدرتها على المنافسة، الصمود، التطوير، الأرباح المحققة.

 

الخطوة الثانية: تحديد الأههداف المطلوب تحقيقها:

تتمثل الخطوة الثانية لوضع خطة عمل المشروع في تحديد الأهداف المطلوب تحقيقها بشكل واضح ودقيق، ويقصد بتحديد الأهداف جميع الأهداف الخاصة بالمشروع سواء كانت أهداف على المدى القصير، أو أهداف على المدى البعيد.

 

الخطوة الثالثة: التعرف على مراحل المشروع بوضوح:

تأتي الخطوة الثالثة لإعداد خطة عمل المشروع في التعرف على مراحل المشروع، ويمكن التعرف عليها بشكل واضح ومفصل، من خلال ما يلي:

  1. مرحلة الإعداد والتعريف:

تتمثل المرحلة الأولى لمراحل المشروع في مرحلة الإعداد والتعريف، وتشتمل هذه المرحلة على التعرف على المهام والوظائف الخاصة بالمشروع المطلوب تنفيذه، والتعرف على هيكلة العمل بشكل دقيق، تحديد فريق عمل المشروع، تحديد المهام والمسؤوليات على فريق عمل المشروع، إجراء الاتفاقيات، تجهيز العقود التي تنشأ بين كلاً من الموردين والممولين وتوقيعها، وضع الموازنة وإعدادها، اعتماد الموازنة من مجلس الإدارة.

 

  1. مرحلة التنفيذ:

تتمثل المرحلة الثانية لمراحل المشروع في مرحلة التنفيذ، وتتمثل مرحلة التنفيذ في بدء تنفيذ الخطوات الفعلية للعمل.

 

  1. مرحلة الإشراف والمتابعة:

تتمثل المرحلة الثالثة لمراحل المشروع في مرحلة الإشراف والمتابعة، وذلك من خلال الإشراف والمتابعة على الخطة المنفذة الموضوعة بشكل دقيق.

 

  1. مرحلة التقييم:

تعد مرحلة التقييم المرحلة الرابعة من مراحل المشروع، ومن خلال هذه المرحلة يتم عمل مقارنة بين النتائج الفعلية مع النتائج المخططة، مع مراعاة وجود التقييم المرحلي، وذلك لإجراء التصحيح اللازم للأخطاء أول بأول، تجنباً لحدوث تفاقم لها، ثم تأتي مرحلة التقييم النهائي، للتحقق من نجاح أهداف المشروع.

 

  1. مرحلة تسليم المشروع:

تتمثل المرحلة الأخيرة لمراحل المشروع في مرحلة التسليم، وذلك من خلال تقديم التغذية العكسية، والتأكد من إعداد جميع التصحيحات اللازمة.

 

الخطوة الرابعة: وضع البدائل:

تتمثل الخطوة الرابعة والأخيرة لخطة عمل المشروع في تحديد البدائل ووضعها بوضوح، ويقصد بوضع البدائل التحديد الجيد للتوقعات والتنبؤات المستقبلية، وذلك من خلال إجراء دراسة للعوامل الداخلية والخارجية، ودراسة كافة الصعوبات والعقوبات التي يمكن أن تحدث للمشروع، وأخيراً وضع البدائل، واقتراح الحلول لمشكلات المشروع.

 

عناصر خطة عمل المشروع:

تتمثل عناصر المشروع في خمس عناصر رئيسية، ويمكن التعرف عليها بوضوح، من خلال ما يلي:

  • أهداف وغايات المشروع الرئيسية، والتي يتم وضعها من خلال الإجتماع الذي يعقد لتأسيس المشروع.
  • الالتزام بالمشروع.
  • وضع الخطة الاولية المطلوب تحقيقها للمشروع.
  • وضع الخطة المركبة للمشروع.
  • إعداد الخطة النهائية للمشروع.