الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما تعريف النجاح الوظيفي

بواسطة:
تعريف-النجاح-الوظيفي

تعريف النجاح الوظيفي ، يطمح الجميع للوصول لقمم النجاح في مختلف مجالات الحياة، والنجاح مرتبط دائماً بالسعادة والرضا في حياة الأفراد، ومن يسعى للنجاح سعيه لا يتوقف أبداً ما حيي فكلما بلغ هدف أوصله لهدف آخر فإما أن يكمل وإما أن يتقاعس ويخسر كل ما وصل إليه من نجاحات.

والنجاح لا يقتصر على النجاح في الدراسة فقط كما يعتقد البعض، فهناك النجاح في العلاقات الاجتماعية، والنجاح في العمل، والنجاح الاقتصادي، والنجاح الأسري، موقع موسوعة اليوم سيخص بالذكر في هذا المقال النجاح الوظيفي، فإن أردت تحقيق النجاح في عملك سندلك على الخطوات اللازمة.

تعريف النجاح الوظيفي

  • يعرف النجاح الوظيفي بأنه وصول الشخص لتحقيق أهدافه التي حددها في أي عمل بدأ به، وهو ما يميز شخص عن آخر في بيئة العمل.
  • ونجاح الموظف في عمله وترقيه أعلى المناصب دليل على اجتهاده وسعيه المتواصل لتحقيق هذا النجاح.

مقومات النجاح الوظيفي

  • هناك مجموعة من المقومات التي يجب أن تتوفر في الفرد حتى يستطيع بلوغ هدفه، وإن لم  تتوفر فيه عليه السعي مجتهداً للتغيير من نفسه إذا أراد تحقيق النجاح، فلا نجاح دون عناء وبذل جهد.
  • من اهم المقومات أن يكون الشخص ملتزماً، ملتزم في مواعيد العمل، ملتزم بإنهاء المطلوب منه في الوقت المحدد، ملتزم تجاه مديره وزملاؤه بأخلاقيات العمل.
  • أن يكون أمين، لا يحقق نجاحه بطرق ملتوية، أو بإيذاء زملاؤه والتعدي على حقوقهم.
  • يجب عليه أن يتحلى بالثقة بالنفس، فبدونها لن يستطيع بلوغ أهدافه.
  • من المقومات الهامة التي توفر الوقت وتحول دون وقوع الخطأ هي استشارة الخبراء والزملاء الآخرين في حال تعسر عليه أمر ما.
  • يجب عليه أن يتابع خطواته باستمرار، ليعرف ما وصل إليه وما هو بحاجة لفعله في المرحلة القادمة.
  • أن يقف على كل جديد يظهر في مجال عمله حتى لا يتأخر بخطوة للوراء تعيقه عن تحقيق هدفه.
  • من أهم العوامل هي أن يحب عمله ويتقبل زملاؤه في العمل، فإن غاب الرضا النفسي عن العمل فلن يحقق أي نجاح فيه.
  • يجب أن يتحلى بالأخلاق الحسنة ويقدم العون دائماً لزملاؤه، فالشخص الأناني يكرهه الناس ولن يجني سوى عداء من حوله.

شروط النجاح الوظيفي

الالتزام بسياسة الشركة

  • إن كنت موظف في مكان جديد عليك الاطلاع على سياسة الشركة قبل البدء بالعمل.
  • من الأفضل أن تسأل مسئول الموارد البشرية، أو أحد المديرين بدلاً من الزملاء، فقد تكون معلوماتهم خاطئة وتورطك بشاكل انت في غنى عنها.

الالتزام بالمواعيد

  • من أهم شروط تحقيق النجاح هو التزامك بالحضور في وقت العمل المحدد، وعدم التأخر عن الاجتماعات.
  • فذلك يترك انطباع بأنك شخص ملتزم وقادر على تحمل المسئولية.
  • أما في حال تأخرك المتكرر بدون عذر قوي سيعطي انطباع بأنك شخص مهمل وغير كفؤ ولن تصل لأي مكان في عملك، وربما تخسره.

عدم الخلط بين العمل والحياة الشخصية

  • إن أردت تحقيق نجاحك فبكل تأكيد عليك أن لا تأخذ العمل معك للمنزل، بمجرد خروجك من العمل تترك كل شئ ورائك.
  • وأيضاً عليك أن لا تأخذ مشاكلك الشخصية لبيئة العمل، ولا تحدث بها زملاؤك فربما استخدمها أحدهم ليؤذيك، كما أنها تستنزف من وقت العمل.
  • احرص على تكوين علاقات طيبة بزملائك، لكن لا تتوغل كثيراً بالارتباط بهم فالعلاقات الطيبة السطحية هي أفضل في بيئة العمل.

كن منظماً

  • يجب عليك أن تنظم وقت إنجاز مهامك، فكثرة إنجاز المهام لا يعني بالضرورة جودتها وبالتالي لن تحقق أي تقدم في عملك.
  • عليك البدء بالأمور المهمة وإعطائها الوقت الكافي حتى تنجزها بتميز، ثم تكمل المهام الصغيرة في وقت آخر.

كن إيجابياً

  • من الشروط الهامة التي لن يتحقق نجاحك الوظيفي بدونها، فالإنسان الإيجابي قادر على حل المشكلات، أما الإنسان السلبي لا يزيد الأمور إلا سوءاً.
  • والشخص الإيجابي دائماً مبتكر ومتميز في حلوله عن الجميع.

أسباب النجاح الوظيفي

العادات الشخصية

  • العادات التي يكتسبها الفرد وتؤثر في شخصيته من أهم أسباب النجاح وهناك الكثير من العادات التي تفيد صاحبها في بيئة العمل منها :
  • أن يكون شخص مسئول.
  • يحدد أولوياته في كيفية إنجاز المهام بأفضل وأسرع طريقة.
  • يتفادى وقوع المشكلات.
  • سريع البديهية يتعلم بسرعة.
  • لا يكرر الوقع في نفس الخطأ.
  • أن يكون شخص نشيط.

الإخلاص في العمل

  • يجب على الفرد أن يكون مخلص لعمله، فإخلاصه لعمله سيعود بالنفع عليه بالضرورة وليس فقط لصاحب العمل.
  • فلا نجاح دون إخلاص ومثابرة في العمل.

التعلم

  • من يريد النجاح في عمله عليه أن يكون كالتلميذ في مكان عمله.
  • فعليه أن لا يتوقف عن تعلم كل ما هو جديد في مجال عمله، وان يعمل دائماً على تطوير نفسه وأساليب عمله من فترة لأخرى.
  •  كما يجب عليه أخذ الدورات اللازمة التي ستفيده في مجال عمله.