الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة 2021

بواسطة: نشر في: 30 مارس، 2021
mosoah
قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة

قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة

نتناول في مقال اليوم قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة عبر موقع موسوعة كما نسرد قصص أطفال قصيرة، كل هذا في السطور التالية.

  • يحب الأطفال قبل الخلود إلى النوم أن يقرؤون القصص المسلية، حتى يستطيعوا النوم بعمق، ومن بين القصص يوجد قصة الراعي الكذاب.
  •  قصة الراعي الكذاب: يحكى أن هناك ولد راعي أغنام وماعز في قرية صغيرة، يحب الفتى اللعب والضحك.
  • صرخ الولد في يوم على أهل قريته لينجدونه من الثعلب قبل أن يقتله، بدأ الناس في الإسراع نحو الصبي ليفاجئوا أنه كان يمزح معهم.
  • بعد بضعة أيام نادى الولد أهله وقال” هناك ذئب يهاجم الغنم”، وعليه أقبل المزارعون لمساعدة الصبي ليجدونه يضحك قائلاً “أمازحكم أمازحكم لا يوجد ذئب هنا”.
  • في يوم من الأيام صرخ الولد بشدة  قائلاً “أسرعوا هناك ثعلب يهاجمني أنقذوني”، إلا أن أهل القرية كانوا يعلمون أنه يخادعهم ويكذب.
  • هاجم الثعلب جميع أغنام الراعي الصغير، وعاد إلى منزله حزيناً وجلس يفكر أنه لو لم يكن كذب في المرات السابقة لجاء المزارعون ينقذون أغنامه.
  • قرر الولد أن يترك عادة الكذب حتى بالمزاح، لأن الصدق هو المنجي في جميع الأحوال.

قصص اطفال قصيرة جدا

نستعرض في تلك الفقرة قصص أطفال قصيرة جدا، كما نسرد قصة الضفدع والفأر والصقر التي تعلم تلك القصة الأطفال أنه يجب الوفاء بالوعود، لهذا نعرض الحكاية في الآتي.

قصة الضفدع والفأر والصقر

  • كان يا ما كان في بحيرة صغيرة يعيش ضفدع ويسبح بحرية، وعلى ضفاف البحيرة يتواجد فأر صغير يعيش على اليابس يأكل من حشائش الأرض.
  • جاء الضفدع في يوم يعرض على الفأر أن يتجولان معاً وهما مربطان بحبل، وافق الفأر بشرط ألا ينزل الضفدع في مياه البحيرة.
  • بدأ الصديقان في التجول والقفز من مكان إلى مكان، وفجأة أقترب الضفدع من البحيرة وقرر أن يدخل أي الماء بدون استئذان الفأر.
  • أخذ الضفدع يسبح ويستمتع بالمياه ولم يدرك أن الفأر يغرق إلى أن مات، في تلك الأثناء كان يراقبهما الصقر من أعلى الشجرة.
  • بمجرد أن رأى جثة الفأر تسبح في البحيرة طار ليلتقطه والتقط معه الضفدع المربوط بالحبل معه.
  • أكل الصقر الضفدع والفأر، وكان ذلك جزاء خيانة الضفدع لصديقه الفأر.

قصص اطفال مكتوبة قبل النوم

بعد أن تناولنا قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة في بداية المقال، نستعرض في تلك الفقرة قصص أطفال مكتوبة قبل النوم في السطور التالية.

قصة الدجاجة الذهبية

  • يعيش رجل مع زوجته في إحدى البلدان وكان لديهما دجاجة تبيض بيضة ذهب يومياً، كان ينتظر الرجل الدجاجة حتى تبيض ومن ثم يأخذ البيضة لبيعها في السوق.
  • أستمر الرجل على ذلك الحال وهو يعيش من وراء البيضة الذهب، وفي يوم فكر الرجل لو ذبح الدجاجة واخرج ما بداخلها من بيض ذهبي لحصل على أموال هائلة.
  • قالت الزوجة” لا تذبح الدجاجة فهي التي تطعمنا وبدونها يتعسر حالنا” لم يأخذ الرجل بكلام زوجته وقام بذبح الدجاجة.
  • وجد الرجل معدة الدجاجة فارغة ليس بها سواء دم وأمعاء، جلس الرجل بجانب الدجاجة في حسرة على ما فعله.
  • تعلم الرجل إن ما حدث لهم بسبب جشعه، ومن الأفضل أن يشكر العبد ربه على رزقه ولا يطمع في الكثير.

قصص اطفال بالصور الملونة

نستعرض في تلك الفقرة قصص أطفال بالصور الملونة، حيث نسرد قصة البطة الطيبة التي تعتبر من أشهر القصص التي تعلم الأطفال تقبل الآخرين بجميع أختلافهم.

البطة الطيبة

قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة
  • يعيش في قرية صغيرة مجموعة من الطيور من الدجاج والبط والكتاكيت، وفي يوم فقس بيض البطة وانجبت أربعة من البط بهم بطة ذات لون أسود.
  • تعجب الطيور من لون البطة، وأخذ الجميع يتجنبها ويبتعد عنها، بدأت البطة السوداء تكبر وفي يوم أرادت أن تلعب مع صغار البط والكتاكيت.
  • نظر الكتاكيت والبط إليها باستنكار وقالوا لها” أبتعدي عنا أيتها البطة القبيحة لا نريدك أن تلعبي معنا”.
  • في يوم من الأيام أثناء ما كان تلعب صغار الطيور معاً، ابتعدوا عن سور المزرعة وفي ذلك الوقت كان يتبعهم الثعلب.
  • رأت البطة السوداء الثعلب وهو يراقب الكتاكيت والبط وهم مندمجان في اللعب، وعليه ذهبت لتحذر الطيور لإنقاذ البط والكتاكيت.
  • شرع الثعلب في مهاجمة صغار الطيور، لكنه فوجئ بتجمع حيوانات وطيور المزرعة حوله وانهالوا عليه بالضرب حتى أبتعد عن صغارهم.
  • علم البط والكتاكيت إن سبب أنقادهم هي البطة السوداء، لهذا أتجهوا إليها ليعتذروا عن ما بدر منهم وعرضوا عليها اللعب معهم.
  • تعلم الصغار أنه لا يجب الحكم على أحد من خلال لونه أو شكله ويلزم تقبل الآخر والتعايش معه في سلام، لأن الله هو الذي خلقتنا ولولا أختلافنا لما أستطعنا العيش معاً.

قصص مكتوبة قصيرة

نستعرض في تلك الفقرة قصص مكتوبة قصيرة، حيث نسرد قصة الثعلب والماعز الثلاثة بشكل تفصيلي في السطور التالية.

الثعلب والمَاعز الثلاثة

  • خرجت الماعز الأم في يوم وقالت لصغارها” لا يفتح أحدكم الباب حتى لا يهاجمه الثعلب”، بعد أن ذهبت بدأ الصغار في اللعب داخل منزلهما، وفي تلك الثناء سمع المَاعز صوت دق على الباب.
  • اتجهت إحدى الماعز نحو الباب قائلة من الطارق، ليرد الثعلب المتنكر في زي امرأة عجوز “أفتحي يا صغيرتي أنا جدتك”.
  • نظر الصغار إلى بعضهم في حيرة، ليقطع ذلك الصمت إحدى المعزات وتقول” أمنا قالت لا نفتح الباب حتى لا يأكلنا الثعلب”، سمع الصغر كلام أختهما ولم يفتحوا الباب.
  • عاد الماعز للعب مجدداً، ليطرق أحدهم الباب قائلاً بصوت رفيع ” أنا أمكم افتحوا لي الباب لقد جلبت لكم الطعام يا صغاري”.
  • لم يلتفت الصغار إلى أن الصوت المتكلم ليس صوت أمهم وأسرعوا لفتح الباب، ليفاجئوا بالثعلب الذي أنقض عليهم بمجرد أن دخل المنزل.
  • عادت الأم إلى البيت لتجده في حالة فوضي، وأخذت تنادي على صغارها لكن لا أحد يرد، استنتجت الماعز إن الثعلب هو الذي ألتهم صغارها.
  • بحثت الأم عن الثعلب لتجده يستظل تحت شجرة، ورأت معدته تتحرك يمين ويسار، تيقنت بأن أبنائها ما زالوا على قيد الحياة، وعليه أحضرت الماعز سكينة وشقت بطن الثعلب وأخرجت صغارها، ثم خيطت بطن الثعلب مرة أخرى.
  • احتضنت الأم صغارها بشدة بعد أن أنقذتهما من الثعلب المكار، وقال الصغار” نعتذر لكي يا أمي على عدم سماعنا لكلامك” لترد الأم “لا عليكم يا صغاري فأمكم دائما بجانبكم، لكن نتعلم من ذلك أن كلام الأم يجب أن ينفذ تحت أي شرط”.

هكذا عزيزي القارئ نختم مقال قصص أطفال مكتوبة هادفة قصيرة الذي عرضنا فيه قصص أطفال بالصور الملونة، نتمنى أن نكون سردنا الفقرات بوضوح، ونأمل في متابعتكم لباقي مقالاتنا.

المراجع