الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

الديدان الخطافية من الديدان

بواسطة: نشر في: 19 أكتوبر، 2021
mosoah
الديدان الخطافية من الديدان

الديدان الخطافية من الديدان …؟، سؤال نوضح لك إجابته في موسوعة، تُعرف الديدان الخطافية بدودة الأنكلستوما وتنتشر في المناطق التي ترتفع فيها درجات الحرارة والرطوبة مثل المناطق المدارية، وتصيب الإنسان من خلال اختراقها للجلد فور ملامستها له، كما أنها تنتقل بطريقة أخرى ألا وهي الفم في حالة ابتلاع طعام ملوث بها.

وتضم هذه الديدان أنواع متعدد ومن أبرز الأنواع التي تصيب الإنسان: الالنيكاتور أمريكانوس، أنسيلوستوما ديودينال، ولا تصيب البشر فحسب بل أنها تصيب الحيوانات الأليفة مثل القطط والكلاب، كما أنه من أبرز الدول التي تنتشر فيها الديدان الخطافية الولايات المتحدة الأمريكية، وبشكل عام تنتشر في مختلف قارات العالم سواء في أفريقيا أو آسيا أو أو أوروبا، ويتجاوز عدد المصابين بالديدان على مستوى العالم 400 مليون مصاب.

الديدان الخطافية من الديدان

  • تعد الديدان الخطافية من الديدان الطفيلية وتندرج ضمن الديدان الإسطوانية، وتُعرف بهذا الاسم نظرًا لأن شكلها يشبه الخطاف وتحديدًا شكل الفم.
  • تتسم الديدان الخطافية بصغر حجمها ويصل طولها إلى 3 مم، وعندما تصيب الإنسان فإنها تنتقل إلى الرئتين ثم إلى الأمعاء الدقيقة وتثبت نفسها بجدار الأمعاء باستخدام الفم، وتتغذى على دماء الإنسان.

كيفية الإصابة بالدودة الخطافية

هناك عدة وسائل تتم من خلالها إصابة الإنسان بالدودة الخطافية والتي تشمل ما يلي:

  • المشي حافيًا على تربة ملوثة بالديدان الخطافية أو رمال ملوثة.
  • ملامسة براز ملوث بالديدان الخطافية.
  • تصيب اليرقات الإنسان مخترقة الجلد ومن ثم تنتقل عبر مجرى الدم للوصول إلى الرئتين مسببة السعال الذي يؤدي إلى انتقال اليرقات إلى الأمعاء.

الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالديدان الخطافية

  • من يعيشون في أماكن لا يتقدم فيها مستوى الرعاية الصحية.
  • من يعيشون في المناطق مرتفعة الحرارة مثل المناطق شبه المدارية أو المناطق الدافئة.
  • من يعيشون في الدول النامية.
  • السيدات الحوامل.
  • الأطفال الذين يهوون اللعب بالتراب الذي قد يكون ملوث بالديدان.
  • السائرون حفاة الأقدام على التربة الملوثة بالديدان.

أعراض الديدان الخطافية

هناك عدة علامات تشير إلى الإصابة بالديدان الخطافية والتي تشمل ما يلي:

  • فقدان الشهية.
  • طفح جلدي وحكة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • بلغم مصحوب بالدم.
  • الشعور بألم في البطن.
  • الإصابة بفقر الدم حيث تتغذى الديدان على دماء الإنسان.
  • فقدان الوزن بشكل واضح.
  • الإصابة بالسعال وغيرها من المشكلات التنفسية الأخرى.
  • الإصابة بسوء التغذية.
  • الإصابة بمشكلات في القلب.
  • الشعور بالتعب والإرهاق.

تشخيص الإصابة بالديدان الخطافية

يقوم الطبيب المختص بتشخيص الإصابة بالديدان الخطافية عبر ما يلي:

  • إجراء تحليل الدم الذي يكشف أيضًا عن وجود الإصابة بفقر الدم.
  • إجراء تحليل البراز الذي يتم من خلاله الكشف عن الإصابة بالديدان من خلال وجود البيض.

علاج الإصابة بالديدان الخطافية

  • يتم تناول أدوية الميبيندازول أو أدوية الألبندازول، حيث تصل الجرعة من الميبيندازول إلى 100 مجم لمدة ثلاث مرات يوميًا.
  • يستمر العلاج من الإصابة بالديدان الخطافية لمدة تصل إلى 3 أيام، وفي حالة الإصابة بعدوى داء اليرقان الحشوي فإن فترة العلاج قد تتراوح ما بين 5 أيام إلى 20 يوم.
  • يتم علاج فقر الدم التي تسببه الديدان الخطافية من خلال تناول 325 مجم من كبريتات الحديد.
  • في حالة الإصابة بعدوى اليرقان الجلدي المسبب للحكة فإن يتم استخدام علاجات مضادة للحكة مثل علاجات هيدروكورتيزون.

علاج الديدان الخطافية منزليًا

تشمل طرق علاج الإصابة بالديدان الخطافية في المنزل ما يلي:

  • تجنب خدش منطقة الطفح الجلدي حيث يؤدي ذلك إلى انتقال بيض الديدان إلى الأظافر وبالتالي ينتقل إلى الفم عبر الطعام.
  • يجب عند التبرز تجنب لمس منطقة الشرج مباشرة وارتداء قفازات، وذلك من أجل عدم انتقال يرقان الديدان من جديد إلى الأظافر.
  • تناول الأغذية الغنية بالحديد بجانب مكملات الحديد التي يوصي بها الطبيب المختص، وذلك مثل: الخضروات الورقية مثل السبانخ، فول الصويا، الحمص، البازلاء، البرقوق المجفف، المشمش المجفف، الخبز، الفاصوليا البيضاء أو الحمراء.
  • يجب غسل اليدين جيدًا قبل تناول الطعام بالماء والصابون وتنظيف الأظافر دائمًا، ويجب أيضًا غسل اليدين جيدًا بعد لمس التربة أو البراز.
  • تجنب ارتداء الأحذية مفتوحة الأصابع عند الخروج من المنزل.
  • في حالة تربية حيوانات أليفة في المنزل سواء قطة أو كلب يجب فحصهم بشكل دوري للتأكد من عدم إصابتهم بالديدان الخطافية.
  • تجنب اللمس المباشر لفضلات الحيوانات.
  • استخدام مياه معقمة عند غسل اليدين أو الاستحمام، ويمكن تعقيم المياه عبر غليها.
  • إجراء تحليل الدم من جديد بعد مرور أسبوعين من العلاج للتأكد من عدم وجود الديدان.

كيفية الوقاية من الإصابة بالديدان الخطافية

تساعد بعض الإرشادات الصحية على الوقاية من الإصابة بالديدان الخطافية وتشمل ما يلي:

  • تجنب استخدام براز الإنسان في تسميد التربة.
  • ارتداء الأحذية عند السير على التربة أو على الرمال.
  • تجنب الجلوس المباشر على الأرض.
  • تجنب ملامسة براز الإنسان أو الحيوان.
  • تجنب التبرز خارج المنزل.
  • إجراء الفحص الدوري للحيوانات الأليفة في حالة تربيتها في المنزل للتأكد من عدم إصابتها بالديدان الخطافية.
  • يجب غسل الأيدي مباشرةً بالماء والصابون بعد ملامسة الحيوانات.
  • تقديم العلاج للحيوانات المصابة بالديدان في المنزل من خلال الأدوية التي يصفها الطبيب البيطري.

الديدان الخطافية عند القطط

  • تنتقل الديدان الخطافية إلى القطط من خلال لمس القطط المباشر للأرض فتصل إلى الفم عبر لعق الفراء.
  • تخترق الديدان الجلد عبر الكفوف أو البطن.
  • تنتقل من حيوان آخر إلى القطط عبر غذائها على حيوان مصاب بالديدان مثل الصراصير والقوارض.
  • عند انتقال الديدان إلى القطة تكون في مرحلة اليرقان ثم تنتقل إلى الأمعاء عبر سعال القطة وابتلاعها.

أعراض الإصابة بالديدان الخطافية عند القطط

تبرز علامات الإصابة بالديدان الخطافية عند القطط في التالي:

  • نزول دم في البراز.
  • التعرض للسعال.
  • فقدان الوزن المفاجيء.
  • الإصابة بفقر الدم أو الأنيميا الذي يبرز في التهاب اللثة.
  • الإصابة بالإسهال.
  • الإصابة بالتهابات جلدية تظهر في منطقة القدمين
  • ويجب عند ظهور أي عرض من الأعراض السابقة تجنب لمس القطة مباشرةً واصطحابها إلى الطبيب البيطري على الفور.

كيفية فحص القطط منزليًا

يمكنك فحص القطة للكشف عن علامات الإصابة بالديدان الخطافية عبر ما يلي:

  • المتابعة الدورية لوزن القطة للكشف عن فقدان الوزن.
  • فحص قيء القطط الذي تظهر فيه الديدان الخطافية.
  • فحص لثة القطة للكشف عن الإصابة بفقر الدم والذي يبرز في اللون الباهت للثة.
  • فحص براز القطة حيث تظهر أجزاء من الديدان الخطافية على شكل حبوب صغيرة.
  • علاج القطط المصابة بالديدان الخطافية وطرق الوقاية
  • يتم علاج القطط المصابة من خلال تناولها للأدوية المضادة للالتهابات بناءً على وصف الطبيب البيطري، وتعمل آلية هذه الأدوية على قتل الديدان
  • يتم وقاية القطط عبر تناولها للأدوية المضادة للديدان المعوية مثل ميلبيماكس ودرونتال.
  • تحصل القطط المصابة على الجرعة كل 3 أشهر أو 6 أشهر،

وبهذا نكون قد تعرفنا على إجابة “الديدان الخطافية هي الديدان ..؟”، إلى جانب طرق الإصابة بالديدان الخطافية وأعراض الإصابة بها، إلى جانب طرق العلاج والوقاية منها، كما أوضحنا لك طرق انتقال الديدان إلى القطط وأعراض الإصابة بها، وطرق علاج ووقاية القطط منها.

وللمزيد يمكنك متابعة ما يلي من الموسوعة العربية الشاملة:

المراجع

1