الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اداب التعامل مع كبار السن والمسنين

بواسطة: نشر في: 13 أكتوبر، 2021
mosoah
اداب التعامل مع كبار السن

وصانا الله عز وجل بكتابه العزيز بالمعاملة الحسنة، بعث الله عز وجل الأنبياء الذين كانت مهمتهم بجانب الدعوة إلى الله هي نشر الأخلاق فالخلق هو الهيئة الراسخة بالنفس، حيث قال النبي صلى الله عليه وسلم “إنما بُعِثْتُ لأُتَمِّمَ مكارمَ و في روايةٍ ( صالحَ ) الأخلاقِ”، ففي مقالنا هذا سوف نتحدث عن اداب التعامل مع كبار السن ، حيث أنه يجب أن تحترم الكبر فهو له مكانته الخاصة الكبيرة فيجب أن تُلقى له الاحترام وأيضاً أن أن تُشعرهم بالعطف والرحمة، لكي تتعرف عن باقي المعلومات المهمة تابعنا عبر موسوعة.

اداب التعامل مع كبار السن

  • الكبار دوماً يكون لهم خبرة بالحياة ويُعتبرون الجيل الذي تسبب في أن الجيل الحالي موجود.
  • كان هذا حتى ولو لم تكن الخبرات لديهم فهم يمتلكون الكثير من الحكم التي يمكن أن تُنقل.
  • حاول قد المُستطاع أن تقضي معهم أوقات تستمتع بها بصحبتهم وأن تكتسب منهم الخبرة دوماً وأن تستشيرهم في كافة أمور الحياة.
  • بالآونة الأخيرة تضاعف عدد كبار السن الذين يكون أعمارهم من 65 إلى ما هو أكبر تلك النسبة كما يكون له عامل مميز على الماضي يكون له تأثير ملحوظ على الحاضر والمُستقبل.
  • الكثير من كبار السن يتملكه شعور الوحدة بالأخص إن كانوا مُتقاعدين أو ليس لديهم نشاط يقومون به.
  • هم بحاجة لدائرة اجتماعية تشعرهم بالسعادة وتملئ لهم وقت الفراغ.
  • من الممكن أن تدهور لهم الحالة الصحية لهم إن ظلوا بوضعية سيئة نفسية فيمكن كذلك زيارة الأحباب والأقارب من وقت لأخر.
  • حاول قدر الإمكان إن كنت بصحبة أحد من كبار السن أن تستمع لهم جيداً حيث أن كلامهم نابع من خبرة.
  • مهما كنت قويا أعلم أنه سيأتي اليوم الذي تصير فيه مُسن وهذا الدليل في كتاب الله جل وعلا بسورة الروم قال الله تعالى ” اللَّهُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً ثُمَّ جَعَلَ مِن بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفًا وَشَيْبَةً ۚ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَلِيمُ الْقَدِيرُ (54) “.

الأمور المحببة للتعامل مع كبار السن

  • يجب أن يكون الشخص مهذب الطباع والأخلاق : هذا مكن الأشياء الضرورية فإنه الدليل على الاحترام حيث أنهم نشؤوا بوقت كانت به الأخلاق في أعلى صورها بعيداً عما يحدث اليوم.
  • يحبون طلب المشورة : بعيداً عن الشيخوخة فإن كبار السن تكون لديهم الكثير من الحكم والمواعظ التي من الممكن أن يقدموها.
  • يمكن أن يساهموا في المجتمع ويمكن أن يُحدثوا تغيراً كبيراً لم يكن مُتوقعاً فقط بسبب نصيحة قالها أحدهم.
  • تقديم عرض الطعام على نفس المائدة : تناول الطعام هو من أهم العادات الأسرية والاجتماعية.
  • يمكن أن يذهب لتناول الطعام بإحدى المطاعم أو الذهاب برحلة صغيرة وعند تلك الأماكن يكون من الأفضل تناول الطعام على نفس المائدة معاً لأنه يكون أفضل ويضفي شعوراً جيداً.
  • الحرص على حسن الاستقبال : يكون هذا ضمن ما يلي :
    • ابدأ بالتسليم عليهم.
    • قبل أيديهم أو رؤوسهم.
    • ابتسم في وجوههم.
    • احرص على عدم التقدم أمامهم أثناء المشي.
    • لا تجلس إلا بعد أن يجلسوا هم.
  • حسن التعامل وتقديم الاحترام : لا ترفع صوتك إلا إن كان يعاني من مشاكل بالسمع.
  • استمع لهم جيداً ولا تقاطعهم وأيضاً أحرص على أن تختار المواضيع التي تعجبهم.
  • لا تجادلهم كثيراً بالأخص بالمواضيع التي يتحدثون عنها، لا تتقدم عليهم وتتكلم حين يتكلمون.
  • تلبية احتياجاتهم والسؤال عنهم : دوما اسأل عنهم إن كانوا يحتاجون شيءٍ ما وأيضاً أسأل عن حالتهم الصحية وإن كانوا يحتاجون إلى طبيب أو إن كانت لديهم مشاكل.
  • يمكن أن تُحضر لهم طعام أو أن تعده لهم ويكون أفضل إن كان الطعام الذين يحبونه.
  • اختر المكان الذي سوف تقوم بالجلوس به والنوم عليه، حاول قدر الإمكان أن تمدهم بالاحتياجات التي يريدنها مثل بعض الأدوات للقراءة كالنظارات أو إصلاح شيءٍ ما بمنزلهم.
  • وفر متطلباتهم من مأكل ومشرب ومسكن.
  • ادخل السرور على نفوسهم : قدم لهم الاحترام دوماً وأيضاً الهدايا في المناسبات المُختلفة ويكون أفضل إن كان بدون مناسبة.
  • اصطحبهم معك عندما تزور الأقارب والأصدقاء ورافقهم للتنزه بالطبيعة دوماً.
  • رفع ثقتهم بأنفسهم دائماً سواء بالكلمات أو بالأفعال : دوما أطلب منهم أن يُحدثوك عن ماضيهم وكيف كانت حياتهم بالسابق.
  • تحدث معهم عن الإنجازات التي قاموا بها ودوماً ردد العبارات التي تعلي من سعاتهم العبارات الجملة التي تبين إلى أي مدى هم رائعون.
  • حث الصغار دوماً على أن يعاملوهم بأفضل الطرق وأن ترفع من روحهم المعنوية دوماً.

مناقشة تراث الأسرة وتاريخها وتقاليدها

  • توجد قوة كبيرة لا يمكن أ، ينساها الناس وتوجد بالأخص في القصص العائلية وهي أن يجتمع العائلة للحديث عن تاريخ العائلة وأفراد الأسرة.
  • الروابط هنا تصبح أقوى بين الأجيال فيمكنهم أن يُثقفوا من حول تلك الوراثة العائلية والشخصيات.
  • يتم ترجمة تاريخ العائلة إلى العديد من الروابط القوية التي تؤدي إلى النجاحات بالحياة.
  • أظهرت الدراسات أن الأطفال الذين يكون لهم معرفة بتاريخ العائلة القديم فإنهم دوماً يميلون إلى أن يظهروا أكبر كمية من العواطف لهم.

تقديم بعض الخدمات الشخصية لكبار السن

  • مثلا يمكن أن تساعهم إن كان أحد كبار السن يخاف من الماء أو أن ينزلق بحوض الاستحمام يمكن أن تضع له الكراسي الخاصة بالاستحمام ورؤوس الدش التي مكن الممكن مسكها وليست المُثبته.

مكانة كبار السن في المجتمع

  • يجب أن تُحسن التعامل مع مبار السن لما لهم من مكانة عالية في المُجتمع فهم من أسسوا جيل اليوم ومن دونهم ما كنا أن نصل إلى ما نحن عليه الآن.
  • المسنون هم المصدر للبركة أينما يتواجدون فهم أساس الحكمة والرأي الصائب.
  • المسنون هم من يثبتوا العادات والتقاليد الصحيحة التي تتداعى مع التطورات والعصور الحديثة.
  • المسنون هم من يستطيعون أن يتعاملوا مع المشاكل بأنواعها بالمجتمع وأن يحلو الكثير منها بحكمتهم.
  • هم من يتولون تربية الأجيال الجديدة من خلال نقل الخبرات التي كانت بالمجتمع.

مكانة كبار السن في الدين

  • جميع الأديان السماوية تحث على أن الكبير له أحترامه وتقديره، وكان للإسلام النصيب الأكبر من أن تحترم الوالدين وكبار السن.
  • هنالك العديد من الأحاديث النبوية التي تحص على هذا مثل :
  • عن أبو هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم “ألَا أُنَبِّئُكم بخِيارِكم؟ قالوا: بلى يا رسولَ اللهِ. قال: خِيارُكم أطوَلكم أعمارًا، وأحسَنُكم أخْلاقًا”. حديث صحيح مُتفق عليه.
  • وعن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ” إنَّ من إجلالِ اللَّهِ إِكرامَ ذي الشَّيبةِ المسلمِ وحاملِ القرآنِ غيرِ الغالي فيهِ والجافي عنْهُ وإِكرامَ ذي السُّلطانِ المقسِطِ“. حديث صحيح.

انتهينا عبر هذا المقال من الحديث عن اداب التعامل مع كبار السن حيث تعرفنا على أهم الأمور التي يجب أن يركز الصغار عليها عند التعامل مع كبار السن وكذلك تحدثنا عن مكانتهم بالدين والمجتمع.

كما يُمكنك قراءة المزيد من المواضيع: