هل ينتقم الثعبان من قاتله

هدى عبد السلام 22 سبتمبر، 2022

هل ينتقم الثعبان من قاتله

  • من الأقاويل التي ليس لها أساس من الصحة، أن الثعبان ينتقم من قاتله.
  • وذلك بأن يحفظ الثعبان المقتول صورة من قتله في ذاكرته، وترى عائلته تلك الصورة وتحتفظ بها هي أيضًا في ذاكرتها، وعندما ترى القاتل تقوم بمهاجمته والقضاء عليه.
  • وتلك من الأقاويل التي لم يثبت أي دليل علمي صحتها، لذلك فهي من الخرافات التي لا دليل على أنها صحيحة.

أسهل طريقة لقتل الثعبان

يُعتبر الثعبان من الزواحف من الفقاريات، وتكمن خطورته في أن البعض منه سام، فلدغة منه كفيلة بقتل الشخص الملدوغ، ويمكن قتل الثعبان بطرق عديدة ومنها:

تسميم البيض

  • فبعض أنواع الثعابين تعتمد في غذائها على بيض الطيور، حيث تبحث عن هذا البيض في الحظائر وبيوت الدواجن.
  • لذلك فمن أفضل الوسائل لقتل الثعابين هو تسميم هذا البيض، وذلك من خلال إحداث ثقب في البيض وحقنها بمادة الستركنين، ثم وضع قطعة من الورق على تلك الثقوب وتركها لتجف.
  • ويجب تمييز البيوض التي تم تسميمها بعلامات حتى لا تتأذى منها الحيوانات الأخرى، وخلال بضعة أيام يجب التخلص من تلك البيوض، لأنها ستفقد فعاليتها في جذب الثعابين بعد انقضاء عدة أيام.

تسميم الماء

  • وهو وسيلة أخرى من وسائل التخلص من الثعابين، فإذا كانت الثعابين تعيش في منطقة ذات مصادر مياه محدودة؛ فيمكن وضع محلول كبريتات النيكوتين في المياه، وذلك بتركيز 40%.
  • حيث يُضاف جزء واحد منه إلى 250 جزء من الماء، ثم يوضع في أوعية عادية وليست عميقة، ويتم تركها في المكان الذي تذهب إليه الثعابين للشرب، ولجذب الثعابين لتلك الأوعية يمكن استخدام حليب فاسد.

قتل الثعابين بالغاز

  • حيث يتم الانتظار حتى تدخل الثعابين في حالة سبات بجحورها، ثم ضخ الغاز في تلك الجحور.
  • ولكنها من أقل الطرق تحقيقًا للغرض، بسبب انخفاض معدل أيض الثعابين عند السبات، فتستطيع مقاومة آثار الغاز السام.
  • لذلك يُنصح بضخ أكبر كمية من الغاز السام في الجحور لأطول وقت ممكن، وبناءً على بنية الجحر من الداخل يتم اختيار نوع الغاز سواء كان ثقيل أم خفيف.
  • ولزيادة تأثير الغاز داخل الجحور يجب إغلاق تلك الجحور بإحكام لوقت طويل، ومن أمثلة تلك الغازات المسيل للدموع، الفوسجين، الخردل، الفورمالديهايد، بروميد الميثيل، رباعي كلور إيثان.

تبخير الجحور

  • يُنصح باتباع تلك الطريقة إذا كانت المنطقة تحتوي على ثعابين فقط.
  • حيث يتم وضع مادة سيانيد الكالسيوم في أعمق منطقة بجحر الثعبان بملعقة طويلة الذراع، وسوف تطلق هذه المادة غاز حمض الهيدروسيانيك نتيجة تفاعلها بسبب رطوبة التربة، وخلال نصف ساعة سيقتل هذا الغاز الثعابين في الجحر.

مبيدات الحشرات

  • يمكن قتل الثعابين باستخدام المبيدات الحشرية.
  • من أبرز المبيدات المُستخدمة في هذا الغرض: سباعي الكلور، الديلدرين، الألدرين، الدي دي تي.
  • حيث يتم رش تلك المواد بشكل يدوي متكرر في الشقوق والثقوب، وفي أي مكان يتخذه الثعبان مأوى له.

هل يموت الثعبان إذا قطع ذيله

  • لا، يظل الثعبان على قيد الحياة حتى إذا انقطع ذيله وانفصل عن باقي جسده.
  • وهناك طرق تؤدي إلى موت الثعبان على الفور، مثل قطع رأسه أو ضربه بصخرة كبيرة، أو إطلاق الرصاص عليه، أو وضعه في ماء مغلي.
  • وهناك طرق أخرى تؤدي إلى موت الثعبان ولكن بعد فترة، مثل تعرضه للسم من ثعبان آخر أو أفعى، حيث يمكن أن يستغرق أسابيع حتى يموت نهائيًا.

سبب وجود ثعبان في المنزل

  • يُعد ارتفاع درجات الحرارة في فصل الصيف من أبرز الأسباب المؤدية إلى ظهور الثعابين بالمنازل.
  • ففي هذا الموسم تخرج الحشرات والزواحف من حالة السبات الشتوي، فتنتشر في المشاتل والجنائن ويمكن أن تظهر في جنائن المنزل، بحثًا عن مخزونها من الطعام.
  • لذلك يُفضل تقليم الحشائش بشكل مستمر لمنع الثعبان من الاقتراب منها، لأنه يحب الحشائش الكثيفة غير المنظمة.
  • ويُنصح أيضًا القضاء على الصراصير والفئران بالمنزل، لأن الثعابين تعتمد عليها كمصدر للغذاء.
  • إلى جانب سد أية ثقوب موجودة بالمنزل وإصلاحها سواء كانت كبيرة الحجم أو صغيرة، حيث تتخذها الثعابين مأوى لها داخل المنزل.
  • ومن الأفضل وضع أسوار مقاومة للثعابين سواء كانت شبك صيد الثعابين، أو شبك حديدي، أو أفرخ بلاستيكية، ويجب لحم تلك الأسوار مع الأرض، وبها زاوية ميل إلى الخارج، حتى لا تستطيع الثعابين تسلقها أو الزحف أسفلها.

معلومات عن الثعبان

  • الثعبان من زواحف الفقاريات، حيث لا يمتلك أية أطراف، كما لا يمتلك فتحات أذن.
  • الثعبان من ذوات الدم البارد، حيث يحتاج إلى توازن درجة حرارة جسمه، لذلك يعيش في مناطق دافئة.
  • ينشط الثعبان في فصل الصيف على فترات متفاوتة، وعندما يأتي فصل الشتاء؛ يدخل في سبات عميق.
  • من الأماكن التي تعيش بها الثعابين المستنقعات، المياه العذبة، المياه المالحة، الصحارى، الأراضي العشبية، الغابات.
  • ليست كل أنواع الثعابين سامة، فهناك بعض منها غير سام.
  • بالنسبة لجسم الثعبان، فهو مغطى بالقشور، وهي قشور خشنة، يستطيع الثعبان من خلالها تسلق الأشجار، والبقاء ثابتًا على بعض الأماكن التي يرغب في الوصول إليها مثل الصخور والأسطح الخشنة.
  • جسم الثعبان أسطواني طويل له ذيل يتصل به مباشرة، ويمكن أن يكون هذا الذيل شوكيًا لدى البعض وغير شوكيًا لدى البعض الآخر، وعندما ينتقل الثعبان من مكان إلى آخر تزداد صلابة جسمه، وهو ما يمكنه من الزحف لمسافات طويلة.
  • بين عيني الثعبان وفتحة أنفه يوجد جهاز سم، وهو المكان الذي يبخ منه السم.
  • كلما كان حجم الثعبان ثقيل وكبير، كلما قلت حركته ونشاطه، عكس الثعابين النحيلة كثيرة الحركة والنشاط.
  • على الرغم من وجود عينين وفم في رأس الثعبان؛ إلا أنه يخلو من الجفون أو فتحات الأذن.
  • يستشعر الثعبان الخطر أو اقتراب الحيوانات الأخرى منه عن طريق طرف جسده المتصل بالأرض والذي يتميز بحساسيته الشديدة.
  • يُعد الثعبان من الحيوانات آكلة اللحوم، ويعتمد في غذاءه على الطيور والأرانب والقوارض والبيض والديدان والأسماك والضفادع والحشرات.
  • يبلغ عدد أنواع الثعابين حوالي 3 آلاف نوع في جميع أنحاء العالم، حيث تحتوي كل قارة على عدة أنواع، باستثناء القارة القطبية الجنوبية.
  • تُعد حاستي الشم واللمس هو أكثر ما يعتمد عليه الثعبان في معيشته، فعن طريق عضو في سقف الفم يتعرف على الروائح، وعن طريق لسانه يستطيع التنفس.
  • تستطيع الثعابين الشعور بالحرارة المشعة عن طريق المستقبلات الموجودة بين فتحة الأنف والعينين، وهي مستقبلات حساسة تجاه الأشعة تحت الحمراء.
  • بعض أنواع الثعابين قوية النظر،، مثل ثعبان العنب الآسيوي، وهناك أنواع أخرى تمتلك نظر ضعيف، وغالبيتها التي تختبئ دائمًا في الجحور.

فوائد الثعبان

بعض أنواع الأفاعي السامة تستخدم سمها في قتل واصطياد الفرائس والدفاع عن نفسها، وعند لدغ الضحية من قِبل أفعى سامة؛ فإن السم يؤثر على الأعصاب والأوعية الدموية والقلب، ويؤدي في أحيان كثيرة إلى الوفاة، ولكن إذا دخل السم جسم الإنسان عن طريق الفم؛ فهو يحقق العديد من الفوائد والتي سنوضحها فيما يلي:

  • يتم استخراج سم الأفاعي ومعالجتها ووضعها في عبوات، ثم تدخل في صناعة عدد كبير من الأدوية والمراهم.
  • يساعد سم الأفاعي على التقليل من مضاعفات السكتة الدماغية وأعراضها.
  • تعمل البروتينات غير الإنزيمية في سم الأفاعي على توسيع الأوعية الدموية في جسم الإنسان، فتزداد قدرتها على إدخال السكر لمختلف خلايا الجسم.
  • يجنب حدوث مضاعفات لمرض قصور القلب الاحتقاني، ويزيد من جودة انقباض وانبساط القلب.
  • يتم استخدام سم الأفاعي كمضاد حيوي لتقليل نسبة تكوين الثرومبين وبالتالي علاج تجلطات الدم.
  • يؤخر ظهور علامات تقدم السن على البشرة، ويساعد على الحفاظ على نضارتها.
  • يقلل أعراض بعض الأمراض مثل مرض السكري، مرض البلهارسيا.
  • يزيد من نعومة البشرة ويقضي على تشققاتها، إذ يدخل في صناعة الكريمات المرطبة.

المراجع

هل ينتقم الثعبان من قاتله