الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن المياه

بواسطة:
موضوع عن المياه

نُقدم لكم من خلال مقال اليوم على موسوعة، موضوع عن المياه مميز ومكتوب، فهي سر الحياة وأساس وجود الكائنات الحية على سطح الأرض، فإذا أمعنا النظر في البيئة من حولنا سنجد أن الماء هو عنصر أساسي في معظم الأشياء. فتُشكل مساحة كبيرة جدًا سواء في شكل البحار والمحيطات أو الأنهار، هذا فضلاً عن المياه الجوفية الموجودة في باطن الأرض. كما أنها من عوامل نمو النبات، ولا يستطيع كل من الإنسان والحيوان أن يحيا بدونها. لذا فمن خلال السطور التالية سنتعرف على أهميتها، وتوزيعها وكذلك كيفية الحفاظ عليها.

موضوع عن المياه

الماء سر الحياة

الماء هو مركب يتكون من اتحاد ذرتين من الهيدروجين مع واحدة من الأكسجين، وعلى الرغم من أنه لا يمتلك لون مُعين أو رائحة مُحددة إلا أنه يكتسب لونه الأزرق في البحار والمحيطات من انعكاس لون السماء على الماء من خلال أشعة الشمس. ولعل السبب الأساسي في تسمية كوكب الأرض بالكوكب الأزرق هو أن نسبة المسطحات المائية بها تصل إلى 71 % من إجمالي مساحة كوكب الأرض.

والآن من المؤكد أنه يُدور بذهنك إن كانت الماء تُمثل تلك النسبة الكبيرة للغاية، إذن فلِما نسمع كثيرًا عن نداءات ترشيد الاستهلاك، وضرورة الحد من استخدامها فيما لا يُفيد، وكذلك أزمة المياه التي بصددها العالم، والسبب الأساسي في ذلك هو أن تلك النسبة تتمثل أغلبها في الثلوج الموجودة في القطبين، وقطرات البخار المنتشرة في الهواء، وكذلك مياه التربة. فلا تزيد النسبة المستخدمة في الشرب عن 0.3% لذا لابد من ترشيد استخدامها.

للماء دورة حياة معروفة، إذ تعمل الشمس على تبخير نسبة من مياه البحار والمحيطات لتكون في شكل بخار يتجمع ويتكاثف في السماء على شكل سحب تتراكم وتتكاثف لتنزل إلى الأرض مرة أخرى من خلال مياه الأمطار.

أهمية المياه

للماء أهمية كبيرة ليس على جسم الإنسان وحسب، ولكن لكل من النباتات والحيوانات أيضًا، حيث:

أهمية الماء للإنسان

  • ذُكرت المياه في القرآن الكريم، فهي عنصر أساسي في جسم الإنسان، فتُشكل ما يقرب من ثلثي وزن الجسم، كما أن بدونها لا يستطيع الحياة.
  • تعمل على مساعدة أعضاء الجسم على العمل بكفاءة وفاعلية، كما أنها تُساعد الجلد على الاحتفاظ بحيويته ونضارته.
  • تُساهم في ضبط درجة حرارة الجسم، وتنشيط الدورة الدموية.
  • تُخلص الجسم من سمومه من خلال زيادة عملية التعرق، وكذلك التبول.
  • يقي من الإصابة بالاضطرابات المعوية، وحالات الإمساك الشديدة، إذ أنه يُزيد من ليونة البراز، وبالتالي يتمكن من الخروج بسلاسة من خلال فتحة الشرج.
  • للماء دور كبير في الحفاظ على ليونة العظام، وكذلك المفاصل.

أهمية الماء للنبات

  • تعتبر المياه من العناصر الأساسية التي لا يُمكن بدونها من إتمام عملية البناء الضوئي. يتمثل دورها الأساسي في كونها تحمل المواد الغذائية الهامة والسكريات إلى سائر أجزاء النبات، وبالتالي تُساعد على إتمام عملية النمو.
  • وربُما تتساءل الآن إن كانت المياه مهمة للنباتات إلى هذا الحد، فمن أي تحصل النباتات الصحراوية على المياه!، والحقيقة أن المياه الجوفية هي التي تعتمد عليها النباتات الصحراوية في النمو.

أهمية الماء للحيوان

  • يحصل الحيوان من المياه على نفس الفوائد التي يحصل عليها الإنسان. حيث يعمل على تسريع عملية هضم الطعام وامتصاصه، وكذلك العمل على تخليص الجسم من سمومه من خلال التبول، وكذلك التعرق. إلى جانب دوره البارز في الحفاظ على الجلد وصحة العظام والمفاصل. كما يعمل على ضبط معدل الحموضة بجسم الحيوان، الذي تؤثر زيادته على معدل الكالسيوم بالجسم.

واجبنا نحو المياه

الحفاظ على المياه واجب ديني وقومي، فقال تعالى في الآية الثلاثين من سورة الأنبياء ” وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ”، كما ذكر المولى في كتابه العزيز صور الفساد التي ألحقها الإنسان بالمياه فقال: “ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ” سورة الروم.

ففي الفترة الأخيرة أهمل الإنسان في الحفاظ على تلك الثروة القومية، فبدأ في الإسراف في استخدامها، وكذلك تلويثها بإلقاء الحيوانات والقاذورات بها، ولم يقتصر الأمر على ذلك بل اعتبرتها المصانع، وشركات الكيماويات الكبرى خير منفذ لمخلفاتها.

ومن هنا وجب علينا التنويه بأن الحفاظ على المياه، وحمايتها من التلوث سيصب في مصلحة المواطن بلا شك، إذ تحميه من الإصابة بالأمراض والأوبئة، وذلك من خلال الامتناع عن تلك العادات السابق ذكرها، وكذلك الحرص على الحفاظ عليها، وعدم إهدارها فيما لا يُفيد.