التكاثر الجنسي يساعد على تحقيق التنوع والتحسن

حبيبة عبد الحكيم 27 سبتمبر، 2022

التكاثر الجنسي يساعد على تحقيق التنوع والتحسن

يعتبر التكاثر الجنسي من إحدى الوسائل التي تساعد على التجدد والتنوع المختلف بين مختلف الكائنات الحية، ويعتبر نعمة من النعم التي أنعم الله عز وجل بها علينا للاستمرار وعدم انقراض الكائنات الحية.

إذن فالتكاثر الجنسي وسيلة هامة تساعد على تحقيق التنوع الاستمرار والتحسن، حيث إن التكاثر الجنسي يساهم بشكل أكثر فعالية في تحقيق التنوع والتحسن في الكائنات التي تتواجد على الكرة الأرضية، ومن دون التكاثر الجنسي لا تستمر الحياة.

ما هو التكاثر الجنسي

التكاثر الجنسي هو عبارة عن عملية تقوم بمساعدة الكائنات الحية المختلفة على كوكب الأرض، ويتم بها اتحاد الحيوان المنوي الذي يخص الذكر مع البويضة التي تخص الأنثى، وبالتالي تكون البويضة ملقحة وتستمر البويضة الملقحة في النمو حتى تنتج فرد جديد، وتتم هذه العملية في مختلف الكائنات الحية سواء كانت نباتات أو حيوانات.

يعد التكاثر الجنسي من الطرق الناجحة والمتفوقة في إنتاج سلالات جديدة في حياتنا بشكل عام، حيث إنها تعمل على إنتاج سلالات جديدة من الكائنات الحية القادرة على تحمل التغييرات البيئية في حياتنا اليومية.

مراحل التكاثر الجنسي

يتم التكاثر الجنسي على مرحلتين، ويمكن التعرف عليهم فيما يلي:

  • تكوين الأمشاج: الأمشاج هي عبارة عن خلايا جنسية تقوم بالاتحاد في عملية التكاثر الجنسي من أجل تكوين خلية جديدة تسمى خلية ملقحة، والأمشاج الذكرية تسمي النطفة والأمشاج الأنثوية تسمي البويضة، والنطاف أي الحيوانات المنوية تكون متحركة وتحتوي على ذيل يساعدها على الحركة وهذا الذيل يشبه السوط، أما البويضات تكون غير متحركة وتكون كبيرة الحجم بالقارنة مع الأمشاج الأنثوية، في النباتات تكون حبوب اللقاح ي الأمشاج الذكرية، والأمشاج الأنثوية تكون بويضات.
  • الإخصاب: هو ناتج اتحاد الأمشاج مع بعضها البعض وتتم عملية الإخصاب على خطوتين وعما:
    • اللاقحة وهي عبارة عن اندماج المشيحج المذكر مع المشيج المؤنث.
    • الزيجوت وهو عبارة عن الخلية التى تنتج عن اندماج المشيج المذكر مع المشيج المؤنث.

مميزات التكاثر الجنسي

يعد التكاثر الجنسي من العمليات لحيوية المهمة في الحياة بشكل عام بين جميع الحيوانات التي توجد على كوكب الأرض، وذلك حتى يحافظ على التنوع والتحسن بين الكائنات، بلغضافة إلى أن التكاثر الجنسي له العديد من المميزات ومن هذه المميزات ما يلي:

  • المحافظة على التنوع بين الكائنات الحية في الحياة العامة.
  • يساهم في الحفاظ على الحياة العامة من الانقراض.
  • يقوم التكاثر الجنسي على إنتاج كائنات لتكون قادرة على التكييف والتعايش مع كافة مظاهر الحياة.
  • المحافظة على استمرار الحياة النباتية والحيوانية.
  • يعمل التكاثر الجنسي على الحفاظ على الجينات والأنساب الوراثية.

التكاثر الجنسي في النباتات

يمكن أن يتم التكاثر الجنسي في النباتات عن طريق التلقيح وهي عبارة عن عملية يتم فيها انتقال حبوب اللقاح من عضو الذكر إلى عضو الأنثى، ويكون لديه العديد من الأنواع ومن أنواع التكاثر الجنسي في النباتات ما يلي:

  • التلقيح الذاتي: في هذا التلقيح تنتقل حبوب اللقاح من المتك إلى الميسم ويكون ذلك في الزهرة، ومن أمثلة النباتات التي يتم تلقيحها ذاتياً الفاصوليا والبازلاء والفول.
  • التلقيح الخلطي: في هذا التلقيح تنتقل حبوب اللقاح من المتك في الزهرة إلى الميسم ويكون في زهرة أخرى، ومن أمثلة النباتات التي يتم التلقيح فيها بالخلط الميرمية، وتكون العوامل الخارجية التى تساعد على عملية التلقيح هي المياه ا لجارية أو الرياح أو الحشرات.

التكاثر الجنسي في الإنسان

يكون التكاثر الجنسي في الإنسان متكون من الجماع بين الرجل والمرأة حيث يتواجد الجهاز التناسلي، يتم التلقيح من قبل الرجل بواسطة الحيوانات المنوية والتى تتميز بوجود سوط يساعدها على التحرك والانتقال حتى تصل إلى البويضة، بينما تكون البويضة ساكنة في مكانها وتكون أكبر في الحجم.

يندفع العديد من الحيوانات المنوية عبر طريق طويل حتى تصل إلى البويضة وأثناء هذه الرحلة يموت معظم الحيوانات المنوية ولا يتبقى سوى القليل ومن ثم يختلق نزاع للدخول إلى البويضة المراد تلقيحها، وفي النهاية يدخل حيوان منوي واحد من ضمن الملايين حتى يقوم بتلقيح البويضة.

تبدأ البويضة في الانقسامات وتستمر أثناء طريقها في التوجه ناحية الرحم، ومن ثم تنتهي الانقسامات ويصل الجنين إلى الرحم حتى يلبث به لمدة تسعة أشهر.

التكاثر اللاجنسي

هو عبارة عن عملية حيوية يقوم بها فرد حتي ينتج مخلوق آخر، ويكون متشابه في الصفات الوراثية، وذلك من دون أي تدخل من فرد آخر، ونجد أن في أغلب الكائنات التي تتكاثر لا جنسي تكون من جنس واحد، بمعنى أنها لا تكون ذكر وأنثى.

وإن هذه الكائنات تمون قادرة على تقسيم نفسها لفرد أو اثنين أو أكثر، كما أن بعض من هذه الكائنات التي تتكاثر لا جنسي، من الممكن أن تتكاثر جنسياً، مثل: الخميرة والهيدرا وكذلك قناديل البحر.

أنواع التكاثر اللاجنسي

توجد العديد من أنواع التكاثر اللاجنسي التى تتم في كافة الكائنات الحية، ومن ضمن هذه الأنواع ما يلي:

  • التكاثر بالانشطار الثنائي: ذلك التكاثر يتم عند انقسام الفرد وحيد الخلية إلى خلتين متماثلتين تماما ويكون في بعض الكائنات ومنها الأميبا والبكتريا والبرامسيوام، يتم هذا الانقسام ميتوزياً، ومن أمثلة الانشطار الثنائي ما يلي:
    • انشطار بسيط: عندما تصل الأميبا إلى حجم معين ومناسب وتكون موجودة في الظروف مناسبة، تنقسم النواة في خلال نصف ساعة، وعند انقسامها ينتج فردين، وهذا الأمر يتكرر كل يومين أو ثلاثة أيام.
    • انشطار معقد: يتم هذا الانشطار في الظروف غير المناسبة، حيث إن الأميبا تقوم بإفراز غلاف كيتيني حتى تحمي نفسها، وتقوم بعدة انقسامات داخل الغلاف حتى تنتج عدد من الأميبا الصغيرة وتخرج عندما تتحسن الظروف.
  • التكاثر بالتبرعم: يتم هذا التكاثر من خلال البراعم النامية التي تتواجد في الفرد الأبوي كما يتواجد في الخميرة والإسفنج والهيدرا، وهو عبارة عن نمو فرد جديد من جسم أحد الأبوين ومن ثم ينفصل عن الأم حتى يبدأ حياة جديدة.
  • التكاثر بالتجدد: يعتمد هذا التكاثر على قدرة الكائن الحي في بعض الكائنات على تعويض الأجزاء المفقودة من الجسم ومن أمثلته نجم البحر والديدان والإسفنج.
  • التكاثر بالجراثيم: يتم هذا التكاثر من خلال الجراثيم التي تقوم بإنتاجها من الكائنات الحية، مثل فطر عيش الغراب وفطر عفن الخبز، ويتواجد أيضاً في بعض النباتات المتقدمة مثل الطحالب والسرخسيات.
  • التكاثر الخضري: يكون هذا التكاثر من خلال أجزاء النباتات المختلفة، ويكون من دون الحاجة إلى البذور ويكون موجود هذا التكاثر متواجد في ساق البطاطس.
  • التجزؤ: يكون هذا التكاثر من خلال تقطيع أي من الأبوين لقطع ، حيث يمكن لكل قطعة أن تصبح حيوان مكتمل وذلك إذا كانت تحمل صفات وراثية وسيتوبلازم كافي.
  • التوالد العذري: وهذا النوع من التكاثر اللاجنسي يكون من خلال أن الأنثى تقوم بإنتاج بويضات، وان هذه البويضات تنمو من غير تلقيحها لتصبح أفراد جديدة.
  • زراعة الأنسجة: وهي فكرة يكون اعتمادها على أن أي خلية للكائن الحي تكون تحتوي على معلومات وراثية كاملة، إذا زرعت في وسط مغذي مناسب يحتوي على هرمونات نباتية بنسب معينه فإنها تترجم لكائن حي بأكمله.
التكاثر الجنسي يساعد على تحقيق التنوع والتحسن