الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية

بواسطة: نشر في: 12 يناير، 2022
mosoah
من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية

إن الأفعال الناسخة هي كان وأخواتها، واطلق عليها أيضا الأفعال الناقصة، لأنها من الأفعال التي لن تكتفي بمرفوعها فقط، بل تحتاج إلى كلا من علامات الرفع، وعلامات النصب، ولعلنا نتناول هنا من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية من خلال الموسوعة، بالإضافة إلى بعض الأمثلة من القرآن الكريم وأبيات الشعر العربي التي تبرز فيها الأفعال الناسخة الداخلة على الجملة الاسمية.

من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية

في المراحل التعليمية الأولى، ومع بداية دراسة الأفعال الناسخة في اللغة العربية، يتشتت الطلاب كثير في التفريق بين كلا من الأفعال الناسخة والحروف الناسخة، والبعض يذكر أن من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية هما ليت ولعل، ولكننا نوضح من خلال محتوانا هذا عبر الموسوعة أن ليت ولعل من الحروف الناسخة وليسوا من الأفعال الناسخة، والحروف الناسخة هي حروف إن وأخواتها.

  • من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية هي جميع الأفعال الناسخة ولا سيما فعل كان، نظرا لأنه من ابرز الأفعال الناسخة بوجه عام.
  • يدل كلامنا هذا على أن الأفعال الناسخة تدخل دائما على الجملة الاسمية، فتقوم بمهمتين، المهمة الأولى تقوم برفع المبتدأ ويسمى اسم كان أو أخواتها، والمهمة الثانية تقوم بنصب الخبر ويسمى خبر كان أو أخواتها.
  • سميت الأفعال الناسخة أيضا باسم الأفعال الناقصة، لأنها ترفع المبتدأ وتنصب الخبر، فلا يتم معنى الجملة الاسمية من دون الخبر المنصوب.
  • سميت الأفعال الناسخة باسم النواسخ لأنها تنسخ حكم الخبر، ومن ثم تغير من إعراب الجملة الاسمية الداخلة عليها.
  • فالأفعال الناسخة أو كان وأخواتها هم: كان، أصبح، أمسى، ظل، أضحى، بات، صار، ليس، مازال، ما برح، ما فتئ، ما انفك، مادام.

ما هي الأفعال الناسخة

بعدما تناولنا ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية، علينا إذا أن نتعرف على معنى كل فعل من الأفعال الناسخة، لأن معنى اسمها يعد من استخدامات وعمل كان وأخواتها، لأن على حسب هذا المعنى تدخل في سياق الجملة.

  • كان: يدل فعل كان على الوقت في المطلق.
  •  أصبح: هذا الفعل يدل أيضا على والوقت ولكن يقتصر على وقت الصباح أو البداية بالمفهوم العام.
  •  أمسى: هذا الفعل يدل على والوقت ولكن يقتصر على وقت المساء.
  •  ظل: يدل الفعل الناسخ ظل على توقيت النهار.
  •  أضحى: يدل على وقت الضحى .
  •  بات: هذا الفعل يدل في معناه على وقت الليل.
  •  صار: تدل على التحويل بشكل عام من شيء إلى شيء آخر.
  •  ليس: تفيد النفي .
  •  مازال ، ما برح ، ما انفك ، ما فتئ: أفعال ناسخة تدل على الاستمرار والتجدد.
  •  ما دام: تدل على توضيح الفترة الزمنية.

عمل الأفعال الناسخة

تعمل الأفعال الناسخة على حسب معناها واستخدامها في الجملة، وتنقسم الأفعال الناسخة من حيث العمل والشروط إلى ثلاثة مجموعات:

  • مجموعة الأفعال الناسخة: (كان، صار، ليس، أصبح، أمسى، أضحى، ظل، بات)  فهذه الأفعال تعمل بلا شروط وتقوم برفع المبتدأ ويسمى اسمها، وتنسب الخبر ويسمى خبرها.
  • مجموعة الأفعال الناسخة: (زال، برح، انفك، فتئ) هذه الأفعال يشترط لعملها أن تسبق بأداة نفي أو أداة نهي، ولا سيما أداة (ما).
  • مجموعة الفعل الناسخ: (دام) لا بد أن يسبق هذا الفعل أداة (ما) المصدرية الظرفية، فتعمل على تحويل الفعل إلى مصدر.

إعراب الأفعال الناسخة

تدخل الأفعال الناسخة على الجملة الاسمية، فتقوم بمهمتين، المهمة الأولى تقوم برفع المبتدأ ويسمى اسم كان أو أخواتها، والمهمة الثانية تقوم بنصب الخبر ويسمى خبر كان أو أخواتها.

  • يرفع اسم كان بعلامة الضمة الظاهرة في حالة الاسم المفرد، أو جمع مؤنث سالم، أو جمع تكسير.
  • يرفع اسم كان بعلامة الضمة المقدرة في حالة الاسم مقصور، أو الاسم منقوص.
  • يرفع اسم كان بحرف الألف في حالة المثنى.
  • يرفع اسم كان بحرف الواو في حالة جمع مذكر سالم.
  • ينصب خبر كان بعلامة الفتحة الظاهرة في حالة الاسم مفرد أو جمع تكسير.
  • ينصب خبر كان بعلامة الفتحة المقدرة في حالة إذا كان مسبق بحرف الجر الزائد.
  • ينصب خبر كان بحرف الياء في حالة جمع مذكر سالم، أو مثنى.
  • ينصب خبر كان بعلامة الكسرة في حالة جمع مؤنث سالم.

الفرق بين الأفعال الناسخة والأفعال الناقصة

عرفنا أن الأفعال الناسخة سميت النواسخ لأنها تنسخ حكم الخبر، ومن ثم تغير من إعراب الجملة الاسمية الداخلة عليها، وسميت بالأفعال الناقصة، لأنها ترفع المبتدأ وتنصب الخبر، فلا يتم معنى الجملة الاسمية من دون الخبر المنصوب

  • يمكننا أن نذكر دائما بأن كلا من الأفعال الناسخة، والأفعال الناقصة، هما أفعال كان وأخواتها والتي تعمل كفعل ناسخ وكفعل ناقص.
  • تنقسم الأفعال الناسخة إلى خمسة أقسام، وهم:
  • أفعال ناقصة تدل على زمن الحدث، ويشترط لها خبر يتمم معنى الجملة لأنها ناقصة.
  • أفعال تامة، فتدل على زمن حدوث الفعل، وهي تامة لا تحتاج إلى خبر يتمم معناها.
  • أفعال ناسخة بها ضمير الشأن والحديث، ويأتي بعدها خبر مباشرة، لأن الضمير هو اسمها.
  • أفعال ناسخة زائدة غير عاملة، وهي لا تحتاج إلى الاسم ولا إلى الخبر بعدا في الجملة.
  • أفعال ناسخة تكون بمعنى صار مثل قوله تعالى : ” إِلَّا إِبْلِيسَ أَبَىٰ وَاسْتَكْبَرَ وَكَانَ مِنَ الْكَافِرِينَ”.

الأفعال الناسخة في القرآن الكريم

وكما اعتدنا على قول أن القرآن الكريم هو أساس قواعد اللغة العربية، فظهرت الأفعال الناسخة في جيع سور وأغلب آيات القرآن الكريم، ومنها:

  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة النحل: ” وإذا بُـشِّـرَ أحـدُهـم بالأنثى ظـلَّ وجهُهُ مُسْوَدًّا وَهُـَو كَـظـيم ”.
  • يقول الله تعالى في سورة يوسف: ” قَـالُـوا تَـالـلَّـهِ تَـفْـتَـؤ تَـذْكُـرُ يُـوسُـفَ حَـتَّـى تَـكُـونَ حَـرَضًـا أوْ تَـكُـونَ مِـنَ الـهَـالِـكِـيـنَ ”.
  • يقول الله تعالى في سورة طه: ” قَـالـوا لَـنْ نَـبْـرَحَ عَـلَـيْـهِ عَـاكِـفِـيـنَ حَـتَّـى يَـرْجِـعَ إ لـيْـنَـا مُـوسَـى ”.
  • يقول الله عز وجل في سورة طه: ” وأنَّـكَ لا تَـظْـمَـأُ فـيـهـا ولا تَـضْـحَـى ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة هود: ” إنَّ مـوعـدَهُـْم الـصُّـبْـحُ أ لـيْـَس الـصـبـحُ بِـقَـرِيـبٍ ” .
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة هود: ” ولـو شَـاءَ رَبُّـكَ لَـجَـعَـلَ الـنَّـاسَ أُمَّـةً وَاحِـدَةً ولا يَـزَالُـونَ مُـخْـتَـلِـفِـيـنَ ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة الروم: ” فـسُـبْـحَـان الـلـهِ حـيـنَ تُـمْـسُـون وحـيـنَ تُـصْـبِـحُـون ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة الفرقان: ” وَكَـانَ رَبُّــكَ قَـدِيــرًا ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة الفرقان: ” والـذيـنَ يَـبـيـتُـونَ لِـرَبِّـهِـمْ سُـجَّـدًا وقِـيَـامَــا ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة الملك: ” قُـلْ أرَأيْـتُـمْ إنْ أصْـبـحَ مَـاؤكُـمْ غَـوْرا فـمَـنْ يَـأتـيـكُـمْ بـمَـاء مَـعِـيـنٍ ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة الإسراء: ” وَقُـرْآنَ الـفَـجْـرِ إنَّ قُـرْآنَ الـفَـجْـرِ كــانَ مَشْهُودا ”.
  • يقول الله تبارك وتعالى في سورة مريم: ” وأوصَـانِي بِـالـصَّـلاةِ والـزَّكَـاةِ مَـا دُمْـتُ حَـيًّـا ”.

الأفعال الناسخة في الشعر

ظهرت الافعال الناسخة في الشعر بكثرة، فلا يخلو شعرا من شعراء العرب إلا وتناولوا فيه أكثر من حرف من حروف كان وأخواتها، فوضح ابن مالك في الألفية عمل كان وأخواتها.

  • قال ابن مالك في الألفية عن كان وأخواتها:
  • ترفع كان المبتدأ اسما والخبر … تنصبه ككان سيدا عمر
    ككان ظل بات أضحى أصبحا … أمسى وصار ليس زال برحا
    فتىء وانفك وهذي الأربعة … لشبه نفي أو لنفي متبعه
    ومثل كان دام مسبوقا بما … كأعط ما دمت مصيبا درهما
  • قال الشاعر المتنبي: إذا كنت ذا رأي فكن ذا عزيمة.
  • قال الفرزدق: وجيرانٍ لنا كانوا كرام.
  • قال طرفة بن العبد: ولست بحلال التلاع مخافة.
  • قال السمؤال: فليس سواء عالم وجهول.
  • قال معروف الرصافي: فأصبح الذل يمشي بين أظهرهم.

وإلى هنا عزيزي القارئ نكون قد توصلنا إلى من ابرز الأفعال الناسخة التي تدخل على الجملة الاسمية وهي جميع الأفعال الناسخة ولا سيما فعل كان، نظرا لأنه من ابرز الأفعال الناسخة بوجه عام.