الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من هو شليويح العطاوي وما هي أهم أشعاره

بواسطة: نشر في: 22 يونيو، 2020
mosoah
من هو شليويح العطاوي

الكثير يرغب في التعرف عن من هو شيلويح العطاوي الذي يعد واحدًا من أشهر شعراء وفرسان قبيلة عتيبة، وهذه القبيلة من أهم قبائل شبه الجزيرة العربية، وتشير المصادر التاريخية أن أنساب هذه القبيلة هم من ذرية سيدنا إسماعيل عليه السلام وهي تتبع هوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفه بن قيس بن عيلان بن مضر، وقد شاركت هذه القبيلة في العديد من المعارك التاريخية أبرزها معركة عروري ومعركة رهاط، وموطنها الأصلي بالحجاز في المملكة العربية السعودية، في موسوعة يمكنكم الإطلاع على على أهم المعلومات عن الشاعر والفارس شيلويح العطاوي.

من هو شليويح العطاوي

هو شيلويح بن ماعز بن عواد المهيدلي العطاوي ولد في عام 1208 هـ بالحجاز، واكتسب شهرة كبيرة بين أبناء قبيلة الروقة إحدى القبائل الفرعية لقبيلة عتبية بسبب تمتعه بالقوة والشجاعة والجرأة في محاربة الأعداء، وقد برزت هذه الصفات وهو في سن مبكر وتحديدًا في عامه الثالث عشر، كما أنه تلك الجرأة مكنته من الاستحواذ على غنائم الأعداء في منازلهم من الخيل وغيره كنوع من إبراز الشجاعة.

ومن بين الصفات الأخرى التي كان يتمتع بها الحكمة التي جعلته المختص بإنهاء الخلافات التي تنشب بين أبناء قبيلته آنذاك، حيث كانت تدور هذه الخلافات حول تقسيم الموارد الطبيعية مثل الماء مما لقبه البعض بـ”عقيد” القبيلة، وكانت سيرته الذاتية محط اهتمام العديد من المؤرخين الأجانب أبرزهم “مارسيل كوربرشوك” الذي ذكره في كتابه “البدوي الأخير” عن دوره الكبير بين أبناء قبيلته في الصحراء في سعيه لتحقيق المساواة بين الجميع.

تشير المصادر التاريخية أن شيلويح له 5 أبناء من الذكور وهم: فارع، ضيف الله، فاجر، زبار، قاعد، وابنة واحدة وهي العاتي.

أشعار شيلويح العطاوي

يعد شيلويح العطاوي من أشهر شعراء الشعر النبطي وهو الشعر الذي نظمه أبناء شبه الجزيرة العربية في دول الخليج العربي مثل المملكة العربية السعودية، ومن أشهر أشعاره:

يا ناشدا عني تراني شليويح، قلبي على قطع الخرايم عزومي

كما أن شجاعة وجرأة شيلويح كانت لها تحظى بإعجاب كبير من قبل إحدى الفتيات التي عُرفت باسم “هلالة” كانت تحلم برؤيته مقابل إعطاءه هدية  من جمل، وبعد أن حظيت برؤيته أصدر قصيدة لها يقول عنها:

يابنت ياللي عن احوالي تسألين، وجهي غدت حامي السمايم بزينه

أسهر طوال الليل وأنت تنامين، وإن طاح عنك غطاك تستلحفينه

أنا زهابي بالشهر قيس مدين (قليل)،ما يشبعك يا بنت لو تلهمينه

مرة تضحي والمضحا لنا زين، ومرة نشيله بالجواعد عجينه

أما عن أبرز أشعاره التي كانت تدور حول الشجاعة والإقدام:

انهض لها المقهور ياضيف الله، نبي على الحجره نميل

وخيل العداء نضفها بأمر الله، لعيون نقاض الجديل

ومن أشهر قصائده أيضًا قصيدة “إن خفَت الوزنة” التي تحكي عن صفة الإيثار التي تميز بها، فقصتها تعود إلى سير الشاعر وأصحابه في الصحراء فوجدوا القليل من الماء ما يروى عطشهم فخدع شيلويح أصدقائه أنه قسم الماء بينهم ولكنه في الحقيقة لم يشرب الماء بسبب قلة كميتها، كما أنه يُقال أنه كانت له القدرة على تحمل العطش.

قصيدة شليويح العطاوي ياناشدن عني

يامل قلبٍ عانق الفطر الفيح

كنه على كيرانهن محزومي

ما أخلف وعدهن كود ما تخلف الريح

وإلا يشد الضلع ضلع البقومي

يا ناشدٍاً عني تراني شليويح

قلبي على قطع الخرايم عزومي

إن قلّت الوزنه خذوها المشافيح

أخلي الوزنه لربعي واشومي

واليا رزقنا الله بذود المصاليح

يصير قسمي من خيار القسومي

واضوي اليا صكت عليّ النوابيح

واللي قعد عند الركاب مخدومي

وإن كان لحقوا مبعدين المصابيح

معهم من الحاضر سواة الغيومي

اليا ضربت السابق أم اللواليح

كلٍ رفع يمناه للمنع يومي

مقتل شليويح العطاوي

انتهت حياة شيلويح العطاوي بطريقة مآساوية وهي مقتلة على يد أحد أبناء قبيلة قحطان وتحديدًا من فرع قبيلة “عبيدة”، وذلك في عام 1292م أثناء مشاركته في حرب ضد هذه القبيلة عُرفت باسم “جو” في المزاحمية، كما كان يتخذ شعره وسيلة لهجاء هذه القبيلة مثلما قال: “يا لايمي جعل الفهر يذبحونه، وإلا الجحادر مبعدين المراميس”، وتشير المصادر التاريخية أنه مات وهو على خيله أثناء المعركة.