الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

معلومات عن القط البري

بواسطة: نشر في: 1 مارس، 2020
mosoah
معلومات عن القط البري
في المقال التالي نعرض لكم معلومات عن القط البري ، فالقطط البرية هي حيوانات تنتمي إلى فصيلة الثدييات، وتنقسم إلى أنواع أوروبية وأخرى أفريقية، وذلك وفقاً للمنطقة التي تعيش بها، فنجد الأنواع الأوروبية تنتشر في منطقة غابات القوقاز وغابات قارة أوروبا، ونجد أن الأنواع الأفريقية تنتشر في السهول، كما توجد أنواع في آسيا الوسطى، وفي شبه الجزيرة العربية، بالإضافة إلى غرب الصين، وتختلف تلك الأنواع عن بعضها البعض، وبالرغم من أنها تتشابه مع القطط التي تُربى في المنازل، إلا أن الأنواع البرية لا تكون أليفة، وقد تتعامل مع الإنسان بعنف، وفي الفقرات التالية من موسوعة سنعرض لكم معلومات عن تلك القطط وأنواعها، فتابعونا.

أنواع القط البري

توجد ثلاث سلالات للقطط البرية، وتختلف تلك السلالات عن بعضها البعض في شكل الجسد، ولون الفراء، وطبيعة الحياة، وقد اندرج منها خمسة أنواع رئيسية، وهي:

  • القطط البرية الأوروبية: تتشبه في الشكل مع القطط الأليفة التي تربى في المنزل، فتمتلك فراء كثيفة، وقد ويصل وزن الذكر منها إلى ما بقرب من ثمانية كيلو جرام، أما عن الأنثى فلا يتخطى وزنها 3.5 كيلو جرام.
  • القطط البرية الإفريقية: ويُطلق عليها القطط المصرية، وتنتشر بكثر في غابات آسيا وأفريقيا، ولها فراء خفيفة ولونها شاحب، وقد يغطي جسدها بعض الخطوط الداكنة، ويصل وزن القط إلى 3.8 كيلو جرام، ويقوم بتناول الحيوانات الصغيرة والقوارض.
  • القطط البرية القوقازية: تنتشر في كافة أنحاء العالم، وتوجد بكثرة في غرب آسيا، وبالتحديد في غابات اسكتلندا، وتتشابه مع القطط الأوروبية في الشكل، وما يميز شكلها هو الرأس المسطح، والذيل القصر، ويصل وزن القط القوقازي إلى عشرة كيلو جرامات.
  • القطط البرية الجنوب إفريقية: يتشابه مع القط الأفريقي في الشكل والصفات ولون الفراء، ولكنه يتميز بحجم رأس كبير وجمجمة ضخمة.
  • القطط البرية الآسيوية: يغطي جسدها فراء لونها رملي فاتح، بينما يغطي ظهرها لون داكن، ولها ذيل نحيف للغاية، ويتراوح وزن الذكور من ثلاثة كيلو جرام، إلى أربعة كيلو جرام.

معلومات عن القط البري

يندرج القط البري بأنواعه المختلفة ضمن السنوريات، وذلك لأنها لا تعيش في مجموعات، وتفضل العيش على انفراد، إلا في فترة التزاوج فإنها تبحث عن القطط الأخرى للتزاوج معها، وتعيش القطط في الشقوق الصخرية، وفي بعض الأحيان تتخذ من تجاويف الأشجار منزلاً لها، وقد تعيش فوق الأشجار التي لها أغصاب طويلة وكثيفة.

وتُفضل القطط البرية التواجد في المناطق الدافئة، ولا تحب المناطق المليئة بالحشرات، وذلك لأنها تسبب لها انزعاجاً كبيراً، ومع قدوم فصل الشتاء وانخفاض درجات الحرارة تقطع القطط مسافات كبيرة للانتقال إلى مناطق أخرى دافئة للهروب من الثلوج المتساقطة، وعند التواجد في جحر فإن القط البري يقوم بإثبات ملكيته في هذا المكان من خلال التبول به وترك فضلاته، وذلك حتى يعود إليه مرة أخرى، وحتى لا يقترب منه أي قط أخر.

غذاء القط البري

تنشط القطط البرية بصورة واضحة في أوقات الليل، وفي أوقات النهار تصبح نشيطة في المناطق الخالية من البشر فقط، وفي الليل تقوم بالبحث عن فريستها، وقد تمشي لمسافات طويلة بهدف البحث عن الطعام، فمن الجدير بالذكر أنه تم رصد قط بري أوروبي قد سار لمسافة تزيد عن عشرة كيلو متر في ليلة.

وتتغذى القطط البرية عن طريق صيد القوارض وتناولها، مثل الفئران، ونجد القطط البرية الأوروبية تُفضل تناول الأرانب، كما تقوم بصيد الطيور ومهاجمة أعشاشها للحصول على البيوض، وتناول الزواحف الصغيرة والعناكب، بالإضافة إلى تناول البرمائيات والحشرات الصغيرة.

أما عن القطط البرية الآسيوية، فتتغذى عن طريق تناول فئران الحقول، واليرابيع، ومن الجدير بالذكر أنها تقوم بتناول الأعشاب من فترة للأخرى، وذلك بهدف تنظيف المعدة من الأطعمة التي لا تستطيع هضمها مثل الفراء والعظم.