الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما هي أضرار تربية القطط في المنزل

بواسطة: نشر في: 29 أكتوبر، 2019
mosoah
أضرار تربية القطط في المنزل
في المقال التالي نعرض أضرار تربية القطط في المنزل بالتفصيل، فيحرص الكثيرون على تربية القطط الأليفة في البيوت للاعتناء بها وتوفير مسكن ومأكل لها، كما أنهم يشعرون القطط تبعث المرح والسرور في كل أرجاء المنزل، وتجعل من يربيها يتعلم تحمل المسؤولية وبخاصة الأطفال الصغار، كما يقتنيها الكثيرون للتخفيف من الشعور بالوحدة في جعل القطة مؤنساً لهم، ولكن ما لا يعلمه الناس أن تربية القطط في البيوت تعود بالضرر على أهل البيت، فبالرغم من كل المميزات التي يحصل عليها الفرد عن تربية قطة أليفة، إلا أن هناك الكثير من الأضرار التي يجب أن نحترس منها، وفي الفقرات التالية من خلال موسوعة نعرض لكم أبرز السلبيات الناتجة عن اقتناء قطة وتربيتها في البيت.

أضرار تربية القطط في المنزل

الإصابة بجرثومة القوباء

تربية القطط في المنزل تؤدي إلى إصابة الناس بالأمراض الفطرية التي تنتقل من الحيوانات إلى الإنسان، ومن الجدير بالذكر أن تلك الجرثومة موجودة في نسبة عالية من القطط، حيث أن 40% من قطط العالم تحمل جرثومة القوباء، ويمكن التعرف على الإصابة بتلك العدوة من خلال البقع الحمراء التي تظهر على الجلد في شكل دوائر، كما يشعر الإنسان بالرغبة في الحكة طوال الوقت.

التهاب ملتحمة العين

من الأمراض التي تنقلها القطط إلى الإنسان أيضاً هو التهاب ملتحمة العين، فنجد أن العينين تفرز مواد صديدية، كما ينتشر فيها اللون الأحمر بكثرة، ولكن لا داعي للقلق فممكن علاج هذا الالتهاب باستخدام قطرة العين أو من خلال المراهم التي يصفها لك الطبيب المعالج، كما يجب اتباع التعليمات اللازمة للوقاية من التعرض لهذا المرض، مثل غسل اليدين بعد لمس القطة واللعب معها، وفي حالة أن القطة مصابة بهذا الالتهاب، يجب عزلها عن أماكن الجلوس والنوم حتى يتم علاجها.

التهاب الحلق

في الكثير من الأحيان يشعر الأشخاص الذي يقتنون القطط في منازلهم بالتهاب في منطقة الحلق واللوزتين، ويرجع هذا لانتقال ميكروب السبحي من القطط إلى الإنسان، ويمكن علاج هذا الالتهاب من خلال تناول المضادات الحيوية، كما يجب منع القطط من الاقتراب من طعام الأشخاص وشرابهم، ونقل طعام القطة في مكان بعيد عن المطبخ.

النزلات المعوية

تحدث النزلات المعوية للأشخاص عن اقتنائهم القطط نتيجة انتقال ميكروب السلمونيللا من القطط إليهم، فتظهر أعراض الإسهال والرغبة المستمرة في القيء، ويمكن الوقاية من الإصابة بالنزلات المعوية عن طريق ارتداء قفازات أثناء تنظيف القط، كما يجب غسل اليدين جيداً بعد اللعب عنهم، بالإضافة إلى عزل القطط عن أماكن تناول الطعام والمطبخ.

مرض السعار

يعد هذا المرض من الأمراض الخطيرة التي قد تؤدي إلى وفاة الإنسان، وذلك في حالة تعرضه للعض من قبل قطة مصابة بالسعار، أو من خلال الخدش، الأمر الذي يؤثر بالسلب على الجهاز العصبي، فيتعرض الإنسان إلى تشنجات كثيرة وقوية، مع ظهور أعراض السعار التي قد تسبب في الكثير من الأحيان إلى الوفاة.

قرحة الإثنى عشر

تحدث قرحة الإثنى عشر في الجسم بسبب التعرض لبكتيريا الهليكوباكتر بيلوري، فتنتقل تلك البكتيريا للإنسان عن طريق الطعام الملوث الذي اختلط بفضلات القطط، فيجب الوقاية من الإصابة بهذا المرض من خلال غسل اليدين قبل إعداد الطعام، وعزل القطط من أماكن تناول الطعام وطهيه.

الإصابة بالحمى

يصاب الكثير من الأشخاص بالحمى نتيجة انتقال ميكروب الباستيوريللا إليهم، وينتقل هذا الميكروب إلى الإنسان نتيجة تعرضه لعضه من القط، كما يمكن أن يتعرض الإنسان للبكتيريا العنقودية، والتيتانوس بسبب تلك العضة، ويمكن أن يتطور الأمر إلى الإصابة بالسعار، ولذلك يجب التوجه إلى المستشفى وإجراء الإسعافات اللازمة عند التعرض لعضة من القطة، حتى لا يتطور الأمر إلى الإصابة بأمراض كبيرة.