الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

لماذا مدينة كولن الألمانية أشهر المدن الألمانية للسياحة

بواسطة: نشر في: 27 أغسطس، 2018
mosoah
مدينة كولن الألمانية

مدينة كولن أو كما يُطلق عليها اسم مدينة كولونيا، تعتبر هذه المدينة واحدة من المدن الألمانية المهمة وأجملها، حيث نالت اهتماماً عظيماً بالغاً في تصنيع العطور، لذا أطلق عليها أسم مدينة الكولونيا، وبرغم من تعرضها المستمر لفيضان نهر الراين بشكل مستمر والذي يؤثر عليها بشكل كبير ويتسبب في الكثير من الأضرار بها إلا أنها تظل مدينة جميلة لها سحرها الأخاذ، وهي مدينة الكاتدرائية العظيمة بدولة ألمانيا، تُعرف بأنها مدينة الفنون والثقافة فهي مدينة المهرجانات والصخب فنظرة الحياة بها مختلفة بها تماماً، وبرغم أن الكاتدرائية تعتبر إحدى رموز المدينة التي لها شهرة عالمية إلا أنها ليست الشيء الوحيد بالمدينة.

موقع مدينة كولن الألمانية :

تقع مدينة كولن على نهر الراين بين كل من دوسلدورف ومدينة بون، وهي واحدة من مدن ولايشة شمال الراين، وتعد المدينة الألمانية الرابعة من حيث المساحة، ويبلغ عدد سكان المدينة قرابة 1.034.175 نسمة.

لماذا تعتبر كولن الألمانية من أجمل الوجهات السياحية بالعالم؟

هناك عشرة أسباب تجعل اختيار مدينة كولن وجهة سياحية للسفر هو الأفضل، وذلك بدءاً من الموقع المثالي الذي تمتع به هذه المدينة بجانب ثقافتها وتاريخها ومتاحفها وفنونها، حيث مواقع منظمة التراب العالمي اليونسكو وفعاليتها وأحداثها التي يتم إقامتها على أرضها على مدار العام وصولاً لأسلوب الحياة المتعدد والانفتاح والثقافة وحياة الليل وفرص التسوق الرائعة وكذلك المعالم السياحية الجذابة الموجودة في المدينة، وسوف نتعرف على هذه الأسباب على الموسوعة :

  • موقع مدينة المركزي إذ أنها تقع بقلب أوربا فمن الممكن الوصول إليها بشكل أكثر مثالية، فيوجد بها مطار كولن بون الذي يعد محور مهم تعمل عن طريقه عدد من شركات الطيران ذات التكاليف المنخفضة، بجانب أن مواصلاتها سريعة، وموقعها المركزي على نهر الراين جعلها من واحدة من المحاور الحيوية المهمة بغرب أوربا،وجعلها أكبر ميناء داخلي موجود في ألمانيا.
  • تعتبر من المدن الأوربية ذات الريادة بمجال الثقافة والفن، حيث يبلغ عدد الكنائس بها 224 كنيسة منهم 12 كنيسة رومانية، ويوجد بها ما يزيد عن 40 متحف من أبرزهم متحف كولونبا ومتحف فالراف ريتشارتس ومتحف الفنون التطبيقية، كما يتوافر بها 120 معرض فني ويبلغ عدد الفنانين المحترفين بها 1500 فنان تشكيلي محترف، أما عن عدد الفرق الموسيقية المحترفة بها فيبلغ عددها مئتي فرقة، ويبلغ عدد العلامات المسجلة هنام 10 علامة، أما عن عدد المسارح ومنصات العرض هنام فتبلغ 60 مسرح، ويعد لت كولون أحد أكبر المهرجانات الدولية في الأدب بأوربا.
  • من المدن المفعمة بالنشاط حيث يكثر بها المعارض التجارية، فيبلغ عدد المعارض بها 75 معرض مما يساعد على جذب 46.700 عارض وجذب ما يزيد عن 2.6 مليون زائر، يتوافر بها قرابة 166 مكان للمؤتمرات وألف غرفة، بجانب ما يزيد عن 300 فندق يبلغ عدد الأسرة بها 30 ألف.
  • من أقدم المدن الألمانية، حيث يعود تاريخها لما قبل ألفي عام، فيوجد بها التراث الروماني الذي يتمثل قصر الحاكن بريتوريوم وكذلك فسيفساء ديونيسوس الشهير عالمياً وتوجد بالمتحف الروماني الجيرماني، وكذلك يوجد بها متحف تاريخ الاشتراكية القومية والذي يعد من أكبر المعالم المحلية التذكارية إذ تم إقامته لضحايا الاشتراكية القومية، ويوجد بوابات المدينة التي يرجع تاريخها للعصور الوسطى، بالإضافة للمشهد التاريخي المميز للمدينة القديمة على ضفاف نهر الراين.
  • من المدن المتميزة حيث تعتبر كاتدرائية كولونيا أحد مواقع اليونسكو للتراث العالمي، فهذه الكاتدرائية بمثابة المثال العالمي الأكمل والأنقى للكاتدرائية القوطية، ومن أكثر المواقع السياحية استقطاباً للسياح.
  • من المدن المبدعة فهي منطقة للحياة الليلية ويوجد بها العديد من مناطق التسوق والعديد من المطاعم ومتاجر الأزياء والأستوديوهات الصغيرة التي يتم فيها عرض الأكسسوارات والملابس الغريبة.
  • من المدن العالمية التي تنفرد بعدد من عوامل الجذب، حيث يوجد بها متحف شوكولاتة ومتحف الرياضات الأوليمبية الألمانية وتستمتع بالعديد من المناظر الطبيعية البانورامية الخلابة لنهر الراين.
  • من المدن الحافلة بالأحداث والفعاليات المهمة طوال العام، حيث يُقام بها أحداث سنوية عدة مثل كرنفال كولونيا ومهرجان البوب وألت كولون ومهرجان الجسور الثمانية وموكب اثنين الورود وغيرهم، بالإضافة للعديد من الأحداث الضخمة.
  • تتمتع هذه المدينة بطابع تقليدي حيث ثقافة الكرنفالات ومشروب الكولش وهو عبارة عن جعة نموذجية يتم تخميرها محلياً ويتم تقديمها من قبل نوادل يطلق عليهم اسم كوبيس، بجانب شهرتها بعدد من الأكلات المحلية مثل الهالفر هان والهيمل أن آيد.
  • تعتبر مدينة عالمية ذات أسلوب حياة متتفح بجانب تعدد الثقافات بها، فيعيش بهذه المدينة أناس ينتمون لـ180 بلد ولـ250 ثقافة مختلفة، تعتبر أكثر موطن للطلاب بين المدن الألمانية الأخرى حيث يوجد بها 14 جامعة وكلية عامة وخاصة ويبلغ عدد الطلاب بها حوالي 90 ألف طالب.

تمازج المعالم القديمة والحديثة الموجودة بمدينة كولن :

تكثر بمدينة كولن الألمانية الكثير من المعالم السياحية القديمة والحديثة، والتي بينها حالة من التمازج مما يمنح المدينة تفرداً يجعلها من الوجهات السياحية الفريدة، وتمتاز هذه المدينة بمعالمها الأثرية التي يقصدها عاشقي السياحة الأثرية، فيوجد بها ما يلي:

  • كنيسة القديس غيريون ويوجد المتحف الروماني الجرماني الذي يحظى بشهرة عريقة، كما توجد كنيسة مارتن ومبنى البلدية المشهور.
  • ويوجد حديقة مدينة كولن والتي تعتبر واحدة من أقدم الحدائق هناك، حيث أنها تحتوي على مساحات خضراء ضخمة من الأشجار والنباتات، وقد أسست هذه الحديقة منذ ما يزيد عن 175 سنة لتصبح في وقتنا الحالي واحدة من أهم الحدائق العامة بالمدينة والتي يقبل على زيارتها الكثير من الأشخاص كل يوم.

الحضارة العلمية بمدينة كولن :

  • ويوجد بها جامعات عدة، بالإضافة إلى معاهد الدراسات العليا الأمر الذي يوضح مدى اهتمام هذه المدينة بالناحية التعليمية ومدى اهتمامها بالتحصيل العلمي، وتحتضن تلك المدينة أكبر عدد من محطات الإذاعة والتلفزيون بالبلاد، بجانب وجود الكثير من دور النشر والتي يفوق عددها ستين دار ويوجد بها حوالي مئتي مطبعة، ويبلغ عدد المجلات والصحف بها ما يزيد عن سبعين صحيفة ومجلة يتم إصدارها بشكل يومي من تلك المدينة وتوزيعها لكافة أنحاء ألمانيا وغيرها من البلاد الأوربية، مما يؤكد على مدى اهتمامها بالإعلام واهتمامها بالعمل على رقي مستوى الوعي الثقافي في البلاد.
  • ويوجد بها المجلس الثقافي وخو واحد من أقدم المعاهد الأجنبية التي عملت بريطانيا على إنشاؤه بمدينة كوبن أبان منتصف القرن الماضي وذلك من أجل الربط ما بين الثقافة العامة واللغة الإنجليزية ببريطانيا واللغة الألمانية ويشارك فيه عدد من الطلاب الألمان وطلاب ذوي جنسيات أخرى، ويتم فيه عقد العديد من المحاضرات.
  • ويوجد هناك حي ميديا بارك الذي يقع بشمال غرب المدينة، والذي يعتبر مركزاً للعديد من أكبر الشركات التي تختص بمجالات البرمجة والحاسوب والاتصالات.

أهم الصناعات التي تشتهر بها المدينة :

تعتبر كولون مركزاً لعدد من الصناعات مثل إنتاج السيارات والفولاذ وتحضير المواد الكيماوية، كما أنها مركزاً لكافة الصناعات التي تتعلق بمجالات الطاقة الكهربائية والمولدات، وتشتهر بصناعة البتروكيماويات والأدوية، ويُشار إلى أن العطر الذي يُعرف باسم كولونيا تم تصنيعه أول مرة بهذه المدينة فاشتهر بهاذ الاسم، وكما نعرف أن هذه المدينة نعتبر مرفأ نهري مهم وتعتبر كذلك مركزاً للسكك الحديدية بجانب احتوائها على مطار كبير وتعد أيضاً مركز مهم لكافة أعمال التأمين بكل أرجاء ألمانيا، وتأخذ هذه المدينة المرتبة الأولى في تصنيع العطور والكولونيا.

أهم المهرجانات التي تقام بالمدينة :

يتم إقامة عدد من المهرجانات بكولون، الأمر الذي جعل منها مدينة لا تنام، فهي معروفة بالحركة والنشاط، ومن هذه المهرجانات بعضها التي لها طابع داخلي خاص، والبعض الأخر الذي يأخذ وجهاً عالمياً ومن أهم هذه المهرجانات:

  • مهرجان الشوكولاتة، حيث يتم الاحتفال به بكافة شوارع المدينة ويتم إقامته على هيئة كرنفال.
  • مهرجان الراين، وهو واحد من أهم المهرجانات التكريمة التي يتم إقامتها كل عام بالمدينة في شهر شباط.