الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

قصر المصمك واهميته التاريخية والحضارية

بواسطة: نشر في: 1 سبتمبر، 2019
mosoah
قصر المصمك واهميته التاريخية والحضارية

قصر المصمك واهميته التاريخية والحضارية ، قد يقصر البعض الأهمية السياحية للمملكة العربية السعودية على السياحة الدينية الإسلامية المتمثلة في رحلات الحج والعمرة سنوياً، إلا أن الأراضي السعودية زاخرة بالعديد من المواقع الأثرية التاريخية التي تقف شاهدةً على عراقة وحضارة السعودية عبر السنوات.

لنجد أن السعودية تمتلك إرثاً حضارياً عريقاً يمتد من العصر الحجري القديم وصولاُ إلى العصر الإسلامي، ويتمثل ذلك الإرث في العديد من المناطق الحضارية والعمرانية كالقصور والحصون والمنشآت العسكرية والمقتنيات الأثرية بالإضافة إلى اللوحات والنقوش الجدارية التي تركها قدماء العرب دليلاً على حضارتهم العريقة.

ويُعد قصر المصمك واحداً من أبرز دلائل الفنون المعمارية والذي يقع في قلب العاصمة السعودية الرياض، وإليكم اليوم أهم معلومات عن قصر المصمك من موقع موسوعة.

قصر المصمك واهميته التاريخية والحضارية

  • يُعرف لفظ ” المصمك أو المسمك ” بأنه الحصن الشديد مرتفع البناء.
  • ويعود بناء قصر المصمك العريق إلى عهد الإمام محمد عبد الله الرشيد، الذي كلف الأمير عبد الرحمن بن ضبعان ببنائه في العام 1282 هـ/ 1895م  وذلك عندما تولى الأمير ولاية الرياض، وقد شكّل الحصن جزءً من قصر الإمام عبد الله الكائن في الرياض.
  • وجاء قصر المصمك شاهداً على معركة فتح الرياض التي وقعت في عام 1319هـ / 1902م بين كل من آل سعود وآل رشيد والتي انتهت بانتصار آل سعود ليتمكنوا بعد ذلك من استعادة مدينة الرياض تحت سلطة حكمهم، ولا تزال توجد بعض الآثار الحضارية الشاهدة على أحداث تلك المعركة والتي تتمثل في وجود أجزاء باقية من سن الرمح الذي قُتل بواسطته عامل آل رشيد ” ابن عجلان “.
  • بعد ذلك تم استخدام حصن المصمك كمستودع لحفظ الأسلحة والمعدات الحربية إلى أن تم إصدار قراراً ملكياً باعتباره معلم تراثي حضاري يشير إلى واحدة من أهم مراحل تأسيس المملكة السعودية على يد الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله وطيب أثره.
  • يتكون قصر المصمك الموجود في حي الديرة الكائن بقلب العاصمة السعودية الرياض من عدة أبراج مخروطية الشكل وجدران شاهقة تم تشيدها من الطوب اللبني أو الطيني، يوجد بها العديد من النوافذ مثلثة الشكل لتهوية القصر، ويميزه دون غيره من القصور أن جدرانه الخارجية الشاهقة تُخفي عن الرؤية عناصره الداخلية مثل المسجد والديوانية (المجلس) والبئر والعديد من الغرف التي تحيط بالفناء الداخلي المفتوح.
  • في عام 1980م أمر الملك سليمان آل سعود حفظه الله بإخضاع القصر لعدد من الترميمات والتجديدات للحفاظ عليه كمعلم حضاري وأثري عريق.

أهم المعالم الحضارية لقصر المصمك

بوابة قصر المصمك

  • تأتي بوابة قصر المصمك في مقدمة معالم الحضارية الهامة والتي تقع في جهة الغربية منه، ويبلغ ارتفاعها 3.6 متراً بينما عرضها 2.65 متراً  وسمكها 10 سم.
  • تم بناؤها باستخدام جذوع النخل والأثل، ويوجد بها ثلاثة عوارض يبلغ سمك الواحدة منها 25 سم.
  • توجد في وسط البوابة فتحة صغير تُسمى “الخوخة” تستخدم كبوابة صغيرة، وهي ضيقة الاتساع بشكل لا يسمح إلا بمرور شخصاُ واحداً فقط منحنياً، وقد جاءت هذه الفتحة شاهدة على المعركة الضارية التي وقعت بين الملك عبد العزيز آل سعود وخصومه، حيثُ لا تزال هناك رأس الحربة التي انكسرت في أعلاها.

مسجد القصر

  • يقع مسجد قصر المصمك في الجهة اليسرى من المدخل.
  • وهو عبارة عن عدداً من الغرف المتسعة التي تضم العديد من العمدان بداخلها وعدد من الأرفف لوضع المصاحف، بالإضافة إلى المحراب وعدد من فتحات التهوية بالسقف والجدران.

مجلس القصر

  • يُسمى أيضاً الديوانية،ويقع في الجهة المقابلة لمدخل القصر.
  • عبارة عن غرفة مستطيلة الشكل، تضم في داخلها وجاراً مشابه في الشكل للوجار التقليدي الموجود بمنطقة نجد.
  • تضم الغرفة العديد من فتحات الإنارة والتهوية.

بئر قصر المصمك

  • يوجد البئر في الجانب الشمالي الشرقي من قصر المصمك، ويتم سحب المياه منه بواسطة دلو باستخدام البكرة المركبة على فهوة البئر، وقد أفاد البئر في جعل القصر حصناً منيعاً مُكتفياً بالماء ذاتياً.

أبراج القصر

  • يوجد برج اسطواني الشكل يبلغ طوله 18 م وسمكه 1.25 م في كل ركن من أركان القصر، يتم الصعود إليه عن طريق درج ثم استخدام إثنين من السلالم الخشبية، ويضم كل برج أماكن للرمي والتصويب في أعلاه.
  • يوجد في وسط القصر برجاً مربع الشكل يطلق عليه اسم ” المربعة ” والذي يطل على القصر بأكمله من خلال الشرفة العليا الموجودة به.

فناء القصر

  • يضم قصر المصمك فناءً رئيسياً واسعاً، تحوطه خارجياً مجموعة من الغرفة المتصلة مع بعضها البعض بواسطة عدداً من الأعمدة الداخلية.
  • يوجد في الجهة الشرقية من الفناء درج يتم من خلاله توصيل الزائرين إلى الدور الأول والأخير ” السطح ” من القصر.
  • يضم فناء قصر المصمك ثلاث وحدات سكنية، كانت الأولى منها لإقامة الحاكم، والثانية لحفظ الأموال، بينما الثالثة تم استخدامها لإقامة ضيوف القصر وزائريه، وتمتاز الوحدات الثلاث بترابطها معاً.