الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

اماكن السياحة في الاسكندرية

بواسطة: نشر في: 7 أبريل، 2019
mosoah
اماكن السياحة في الاسكندرية

اشهر اجمل اماكن السياحة في الاسكندرية ، نواصل معكم اليوم رحلة جديدة في مدينة الاسكندرية لنتعرف على المزيد من الأماكن السياحة التي يُمكننا أن نقضي بها معظم الأوقات، ونستمتع من خلالها برحلة مميزة ومختلفة عن سابقها. ولأن موسوعة يعلم أنكم على علم تام بأشهر أماكن السياحة في تلك المدينة، فإنه يُقدم لكم باقة من أكثر الأماكن الساحرة والتي لا يعلم بشأنها معظم الزوار.

أشهر اماكن السياحة في الاسكندرية

هناك مجموعة من أماكن السياحة في مدينة الإسكندرية يغفل عنها الكثير من الأشخاص. فكثيراً ما تنتهي جولتهم دون زيارتها، ومن بينها:

أولاً: قصور يتجاهلها البعض في الإسكندرية

قصر أو متحف كفافيس

  • كان في الأساس عبارة عن منزل عادي يسكنه شاعر يوناني يُدعى كفافيس. وبعد وفاته في عام 1933 تحول هذا المنزل إلى قصر يحتوي على معظم مؤلفاته المسجلة، وكذلك الهدايا الخاصة به وقطع الأساس المختلفة. بعدما اشترته القنصلية اليونانية بالإسكندرية.
  • بمجرد دخولك إلى هذا القصر ستستمتع بالإطلاع على الأدب اليوناني القديم، وبتلك المقتنيات القديمة. كما أنه يتميز بوقوعه في وسط المدينة بمنطقة محطة الرمل.

قصر رأس التين

  • على مقربة من قصر كفافيس، في منطقة حي الأنفوشي نجد قصر رأس التين المميز بإطلالته على شاطئ البحر.
  • يرجع اسمه إلى أشجار التين التي كانت تُحيط به من كل جانب، فهو القصر الوحيد في المدينة الذي شهد فترة ولاية محمد علي باشا حكم البلاد.
  • وعلى الرغم من متانة القصر وعراقته، إلا أن المتبقي منه يتمثل في الباب الشرقي الذي يحتوي على أعمدة من الجيرانيت عليها تيجان تبرز بها أصالة الطراز المصري.

قصر كليوباترا

  • من الأماكن الأثرية المتميزة في الإسكندرية والتي يجهلها العديد من الأشخاص، ذاك القصر المغمور تحت المياه، والذي اكتشفه العلماء في شرق المدينة.
  • لا يُمكنك أن تراه إلا إن كنت تُفضل رياضة الغوص والسباحة. فهو من القصور التي لا تزال تحت المياه، إلا أنك تتمكن من التجول به ومعرفة أهم معالمه.
  • ولا يقتصر الأمر على هذا القصر وحسب، بل أن تلك المنطقة في أبوقير تحتوي على الكثير من القطع الأثرية التي ترجع إلى عهد اليونان والبطالمة، إلى جانب بعض الآثار الفرعونية مما جعل البعض يُطلقون عليها، المناطق الأثرية الغارقة.

قصر أنطونيادس

  • من أجمل المناطق السياحية التي يُمكنكم الاستمتاع بزيارتها، يرجع تاريخه إلى عهد البطالمة.
  • يُحيط بالقصر عدد كبير من الحدائق المختلفة، التي تضم تماثيل رخامية لعدد من الشخصيات اليونانية الشهيرة.
  • هذا بالإضافة إلى النباتات والأشجار الملونة والتي تُضفي على المكان رونق وجمال إضافي.

ثانياً: المناطق الأثرية المجهولة

منطقة كوم الشقافة

  • تضم تلك المنطقة ما يُعرف باسم سراديب الموتى، وتقع في حي كرموز بالإسكندرية. يرجع تاريخها إلى القرن 2 ق.م.
  • وهو عبارة عن معلم تاريخي يبرز من خلاله الالتحام ما بين الحضارات اليونانية والفرعونية المصرية. وهو عبارة عن مجموعة من السلالم التي تنتهي بحجرة دفن رئيسية تضم العديد من المومياوات.
  • هذا إلى جانب تلك الحجرة، التي كان يُصنع بها الكثير من الولائم تكريماً للأشخاص بعد موتهم.

منطقة كوم الدكة

  • عندما بدأ الحفر بتلك المنطقة من أجل إقامة المباني الحديثة بها، اكتشف العلماء وجود الكثير من الآثار القديمة، وكذلك بقايا معبد بطليموس، ومسرح من المسارح الرومانية الصغيرة. إلى جانب جدارية من الفسيفساء.

ثالثاً: دور العبادة الشهيرة في الإسكندرية

مسجد القائد إبراهيم

  • من المساجد التي ذاع صيتها بعد الثورات التي شهدتها البلاد العربية. يقع في منطقة محطة الرمل ويتميز بإطلالته المباشرة على البحر.
  • وعلى الرغم من أنه بُني على يد مهندس روسي، إلا أنه يمتلك مئذنة عالية على قدر كبير من الإبداع مزودة بعدد من الزخارف الأثرية.

الكاتدرائية المرقصية

  • لا تُعتبر من أقدم الكنائس في مصر وحسب، بل أنها من أقدمها في قارة أفريقيا بشكل عام.
  • يتجاوز عمرها 2000 عام، وتحتوي على الكثير من الزخارف والنقوش المتميزة.

رابعاً: أماكن ترفيهية يتجاهلها الزائرون

حديقة الحيوان

  • تأتي في المرتبة الثانية لحدائق الحيوان المصرية. وتقع في حي النزهة.
  • تضم العديد من الحيوانات سواء كانت الأليفة أو المفترسة. إلى جانب بيت الزواحف وعدد من الحدائق التي يُمكنكم المكوث بها.

كوبري ستانلي

  • على الرغم من أنه من المناطق التي تم تشييدها حديثاً في الإسكندرية.
  • إلا أنه لا يُمكن تجاهله كمعلم من المعالم السياحية الموجودة هناك.
  • يُمكنكم الاستمتاع بالتمشية عليه ليلاً، وكذلك التقاط الصور التذكارية وسط أضواءه الخافتة.

زنقة الستات

  • من أقدم الأسواق في منطقة المنشية.
  • حيث يحتوي على الكثير من المحلات التجارية الشعبية سواء في الملابس أو مستحضرات التجميل والإكسسوارات.
  • ومن خلاله يُمكنك أن تعيش الأجواء الشعبية المميزة لأهل المدينة، وتكون على مقربة من حياتهم البسيطة.

كانت تلك أكثر الوجهات التي يتجاهلها البعض في مدينة الإسكندرية ، موسوعة يتمنى لكم رحلة سعيدة.