الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن علم النفس

بواسطة: نشر في: 6 يونيو، 2019
mosoah
موضوع عن علم النفس

موضوع عن علم النفس ، تنبثق من قائمة العلوم الاجتماعية والإنسانية والتي تهتم بدراسة الإنسان كفرد أو تنصب على دراسة سلوكه “السيكولوجيا” أو علم النفس؛ ليضم العديد من الفروع والتي تدرس سلوك الإنسان في العديد من المواقف العلمية والعملية ، وفيما يلي مقال من موسوعة يتناول علم النفس بمزيد من التفاصيل .

موضوع عن علم النفس وتعريفه

  • هو العلم الذي يهتم بدراسة سلوك وإدراك الإنسان دراسة أكاديمية تطبيقية، كما ويهتم بدراسة العلوم الآلية المنبثقة منهما.
  • كما ويتسع مجال دراسة السلوك ودوافعه بالنسبة للكائنات الحية، والعمل على تحديد أنماط مختلفة من الشخصية الإنسانية.
  • ويعرف علماء السلوك “السيكولوجيا أو علم النفس” بأنها دراسة لسلوك، بينما يراه علماء التحليل النفسي بأنه “علم الحياة العقلية الشعورية أو اللاشعورية”، أما بالنسبة لفلاسفة الإغريق فهو ” علم دراسة الحياة العقلية”.

فروع علم النفس

  • انقسمت فروع علم النفس وفقاً للمدرسة التحليلية لسيغموند فرويد، والمدرسة الاشتراطية لبافلوف إلى فروع نظرية، وفروع تطبيقية، والفروع النظرية هي :
  1. علم النفس التجريبي والذي يهتم بدراسة القدرات والعمليات الإدراكية والحركية، والعمليات المعرفية.
  2. علم النفس الفسيولوجي والذي يسعى إلى اكتشاف العلاقة بين الفسيولوجيا والسلوك.
  3. علم النفس الاجتماعي والذي يدرس تأثير سلوك الفرد على الجماعة، وتأثير الجماعة على سلوك الفرد.
  4. علم نفس النمو وهو يهتم بدراسة مراحل النمو بداية من الجنين وحتى الشيخوخة.
  • أما بالنسبة للفروع التطبيقية فهي :
  1. علم النفس التربوي ويهتم بدراسة التعليم الأكاديمي، والتحصيل أثناء الدراسي.
  2. علم النفس الصناعي والتنظيمي والذي يطبق مبادىء علم النفس في المصانع والمنظمات لحل مشكلات العمل وبهدف رفع مستوى الإنتاج.
  • كما أن لعلم النفس فروع أخرى، تتصل بهذه الفروع وهي في تطور دائم بسبب التطور الذي تشكله الدراسات والأبحاث السيكولوجية، ومنها “علم الوراثة السلوكية” والذي يهتم بدراسة تأثير الجينات على سلوك الحيوان والإنسان ضمن البيئة المحيطة.

اهمية علم النفس

  • يهدف علم النفس إلى فهم السلوك، وتفسيره “من خلال معرفة الدوافع والحوافز مثلاً”، ومحاولة التنبؤ بشكل هذا السلوك، وكذا يهدف إلى دراسة كيفية ضبط السلوك.
  • كما وتتمثل أرقي الأهداف التي يسعى لها علم النفس في عمل “الأخصائي النفسي” والذي ينصب على العمل بشكل فردى من خلال العيادات أو الزيارات الطبية، لعمل جلسات العلاج النفسي والذي يتم الذهاب فيها إلى أبعد من مجرد علاج نفسي.
  • فالأخصائي النفسي يقوم بوضع البرامج التأهيلية بعد فهمه وتحليله للحالات النفسية والعقلية التي يعمل عليها، هذا بالإضافة إلى اهتمامه بتحليل الأبعاد النفسية للصحة البدنية والأمراض التي تصيب الجسم.
  • ولقد طور علماء النفس، والأخصائيين النفسيين من قدراتهم لينطلقوا من مجرد تقييم الحالة النفسية للمرضى إلى تشخيص وعلاج الجوانب السلوكية والأعراض النفسية للمرض نفسه.
  • ونضيف إلى ما سبق أيضاً مجموع الدراسات والأبحاث التي يتم إجراءها على الإنسان في مختلف الميادين لإثبات علاقة المتغيرات المختلفة والمسئولة عن الاستعداد النفسي مثلاً، أو الحالة المزاجية، أو المرض النفسي بالتفاعل مع كل ما تحمله المتغيرات الأخرى في البيئة المحيطة.
  • كما أن الاهتمام بالاطلاع في علم النفس وقراءة الكثير عنه يُكسب الكثير من المهتمين والدارسين قدرات خاصة في كيفية التعامل مع الأفراد، والمواقف الحياتية المختلفة، وكذا التأثير في أكبر المؤسسات على اختلاف مجالاتها.

علم النفس والصحة النفسية

  • يعرف علم النفس الصحة النفسية بأنها حالة السلام والاستقرار والإيجابية التي يحياها إنسان يتمتع بمستوى عاطفي وسلوكي جيد.
  • وتعتبر الصحة النفسية مؤشراً قوياً على أن صاحبها يستطيع الاستمتاع بالحياة لأنه قادر على تحقيق التوازن وبمنتهي المرونة بين أنشطة الحياة ومتطلباتها.
  • وبتحديد معايير أو ملامح تمتع الإنسان بصحة نفسية يستطيع العديد من الأطباء والممرضين والأخصائيين علاج العديد من الاضطرابات النفسية والسلوكية، وتأهيل المرضي لعيش حياة أفضل.
  • ولممارسة مهنة المعالج النفسي أو الباحث السيكولوجي أخلاقيات لا بد ن أخذها في الاعتبار وهي:
  1. الحفاظ على مجال التخصص أثناء العمل.
  2. ضرورة الحفاظ على السرية مع المريض، ومنع حدوث أي تطورات عاطفية بين المعالج والمريض.
  3. اختيار المريض للإجراء العلاجي الذي سيتبعه، والموافقة على كل ما يقتضيه.

هذا ويعد علم النفس من العلوم التي تخضع دائماً للتطور من أجل خلق مجال جديد يسمح بالخروج من فجوة النظريات الثابتة، وذلك بإتاحة الفرصة لإجراء المزيد من الدراسات والأبحاث، وتوفير لجان لحماية المدروسين من البش، واستخدام تقنيات بحثية محددة للتعامل مع التجارب التي تُطبق على الحيوانات.