الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

انواع التكاثر اللاجنسي وخصائصه

بواسطة: نشر في: 17 سبتمبر، 2020
mosoah
انواع التكاثر اللاجنسي

من خلال هذا المقال من موسوعة يمكنك الإطلاع على انواع التكاثر اللاجنسي ، يعد التكاثر من أهم العمليات الحيوية والضرورية على وجه الأرض من أجل استمرارية النوع بين الحيوانات والنباتات التي تتكاثر سواء جنسيًا أو لاجنسيًا وهذا بدوره يؤدي إلى استمرارية الحياة والحفاظ على التوازن البيئي.

وينقسم التكاثر إلى نوعين الأول وهو التكاثر الجنسي الذي يحدث في بعض النباتات التي تحتوي أزهارها على حبوب التلقيح والبويضة معًا ليتم تلقيح البويضة وحدوث التزاوج الذي ينتج عنه بشكل عام بيضة مخصبة وهي الزهرة الجديدة التي تتطور، ولا يحدث هذا التكاثر في النباتات فحسب بل أيضًا في الطحالب والفطريات، إلى جانب التكاثر اللاجنسي الذي يمكنك الإطلاع على مفهومه وخصائصه في السطور التالية.

انواع التكاثر اللاجنسي

مفهوم التكاثر اللاجنسي

يحدث التكاثر اللاجنسي أو الخضري بين الكائنات التي تحتوي على عدة خلايا أو خلية واحدة فقط والتي يُطلق عليها اسم “كائنات وحيدة الخلية”، وهذه الكائنات لا تحتاج لكائن آخر لكي تتم عملية التكاثر إذ أنها تمتلك القدرة على إنتاج كائنات متطابقة منها دون التزاوج مع كائن آخر عبر الانقسام الميتوزي، وذلك يتم من خلال بعض أجزاء خلاياها التي لها القدرة على القيام بذلك بشكل منفصل عن الكائنات الأصلية، وذلك يحدث في خلايا البكتيريا والفطريات وبعض الحيوانات.

أنواع التكاثر اللاجنسي

الانشطار الثنائي

  • يحدث الانشطار الثنائي أو المتعدد في الأوليات وبدائيات النوى وتتم عملية التكاثر داخل خلايا هذه الكائنات حيث أنها في البداية تنتج خليتين ناتجين عن انقسام الخلية الأصلية.
  • ومن ثم تكتسب الخلايا الجديدة الصفات الوراثية للخلية الأصل حيث تكون متطابقة معها في الخصائص والصفات، ومن ثم تساهم هذه الخلية في بناء مكوناتها الداخلية من خلال انقسامها مرة أخرى إلى خليتين مختلفتين.

التكاثر بالبراعم

  • هناك بعض الكائنات التي تنمو فيها براعم وهي أجزاء منها تقع على جانبيها، تتطور هذه البراعم بالتدريج وتنتج كائنات جديدة ومتطابقة من الكائنات الأصلية من دون أن تنفصل عنها.
  • وتستمر دورة الحياة عندما تنمو براعم جديدة لدى الكائنات الصغيرة عقب النضوج وفي تلك المرحلة يكون لديها القدرة على الانفصال عن الكائنات الأصلية.
  • ويحدث التكاثر بالبراعم في العديد من الكائنات الخميرة والبروتينات، إلى جانب هيدرة الماء العذب.

التكاثر الخضري

  • وهو التكاثر الذي يحدث في بعض أنواع النباتات وتحديدًا الأنواع التي تمتلك القدرة على التكيف ومواجهة الظروف البيئية الصعبة.
  • حيث أنها لديها القدرة على التكاثر وإنتاج أنواع متطابقة منها من دون الحاجة إلى الاستعانة بالبذور.
  • ويحدث ذلك من خلال أجزاء النباتات سواء البراعم أو الجذر أو الساق، ومن أمثلة هذه النباتات: الهندباء والبطاطا.
  • ينقسم التكاثر الخضري في النباتات إلى نوعين الأول وهو التكاثر الخضري الطبيعي مثل التكاثر من خلال أجزاء النبات كالبراعم أو العقل.
  • إلى جانب التكاثر الخضري الصناعي الذي يحدث في نباتات الصناعية كنباتات الزينة.

التكاثر بالأبواغ

  • وهو التكاثر الذي يحدث في بعض الأنواع النباتات والأوليات، إلى جانب البكتيريا والفطريات، والأبواغ هي أجزاء هيكلية من خلايا هذه الكائنات تمتلك القدرة على إنتاج كائنات متطابقة بشكل مستقل عن الكائنات الأصلية.
  • وما يساعدها على ذلك الظروف البيئية التي تساعدها على ذلك حيث أنها تنتج الأبواغ وهي الكائنات الجديدة، كما أن لها لديها القدرة على الانتشار في المسطحات المائية أو الهواء.

التكاثر بالجراثيم

ويحدث هذا التكاثر في الفطريات مثل فطر عيش الغراب والطحالب والنباتات البدائية، وفيها يتم إنتاج خلايا جديدة قادرة على التطور والنضوج بشكل كامل.

التكاثر بالأجزاء

  • لا يختلف هذا النوع من التكاثر عن الانشطار الثنائي، ولكن في التكاثر الثنائي لا تنقسم الخلية الأصلية بل جسم الكائن وينشأ عن ذلك كائنات تطابقه في الشكل والخصائص.
  • كما أن الكائنات الجديدة لديها القدرة على أن تتطور وتنمو بشكل منفصل عن الكائن الأصلي، وعلى الجانب الآخر فإن الكائن الأصلي لديه القدرة على أن ينتج كائن جديد لديه في حالة انفصال أجزاءه عنه.
  • ومن أبرز الكائنات التي تتكاثر بالأجزاء نجم البحر والديدان الحلقية.

خصاص التكاثر اللاجنسي

  • لا يتطلب التكاثر الجنسي وقتًا طويلاً أو جهد كبير في إنتاج الكائنات الجديدة.
  • ينشأ عن التكاثر الجنسي كائنات مطابقة للكائنات الأصلية في الصفات والخصائص.
  • تتم عبر كائن واحد فقط.
  • الكائنات الجديدة لا تمتلك القدرة على مواجهة التغيرات في الظروف البيئة.
  • تعد النباتات أبرز الكائنات الشائعة التي تقوم بعملية التكاثر اللاجنسي.

كائنات تتكاثر جنسيًا ولاجنسيًا

  • توجد العديد من الكائنات التي لديها القدرة على أن تتكاثر جنسيًا ولا جنسيًا معًا، وذلك يكون ضمن الظروف المحيطية المناسبة، ومن أمثلة هذه الكائنات حشرات المن التي تعد أبرز أنواع الحشرات القادرة على القيام بنوعي التكاثر حيث أنها تتكاثر في فصل الشتاء جنسيًا بسبب عدم توافر الظروف المناسبة لها، وفي فصل الصيف تتكاثر لاجنسيًا.
  •  من أبرز الأمثلة الأخرى على ذلك الكائنات التي لا ترى بالعين المجردة مثل الدولابيات أو الدوارات التي تتكاثر جنسيًا ولاجنسيًا تبعًا للظروف البيئية، فعلى سبيل المثال تتكاثر هذه الكائنات لاجنسيًا في فصل الربيع، بينما في فصل الشتاء أو الخريف تتكاثر جنسيًا.
  • بعض أنواع النحل أيضًا تمتلك القدرة على التكاثر جنسيًا ولاجنسيًا وذلك يتوقف على جنس النحل وليس وفقًا للظروف البيئية، فعلى سبيل المثال تتكاثر ذكور النحل لاجنسيًا بينما إناث النحل تتكاثر جنسيًا.

مزايا التكاثر الجنسي

  • أبرز مزايا التكاثر الجنسي أنه يؤدي إلى إنتاج أعداد كبيرة من الكائنات الجديدة وهذا بدوره يساعد على الحفاظ على التوازن البيئي، إلى جانب زيادة إنتاج المحاصيل الزراعية في النباتات التي تتكاثر لاجنسيًا.
  • يحدث التكاثر اللاجنسي بشكل أسرع من التكاثر الجنسي، وبالتالي يساعد على توفير الوقت.
  • لا يتطلب الاعتماد على كائن آخر من أجل التكاثر.

سلبيات التكاثر اللاجنسي

  • ما يعيب التكاثر الجنسي هو أنه دائمًا ما ينتج عنه كائنات تحمل نفس شكل وخصائص الكائنات الأصلية وبالتالي تصبح جميع الكائنات متشابهة وغير متنوعة.
  • وبالتالي هذا له تأثير سلبي في شيوع وانتشار الأمراض بينهم وعدم قدرتهم على التكيف مع كافة الظروف البيئية.
  • وفي حالة تعرضهم للموت فإن ذلك يكون له خسائر فادحة خاصةً إذا كانت هذه الكائنات من المحاصيل الزراعية التي يتغذى عليها الإنسان.
  • فذلك يؤدي إلى خلل في التوازن البيئي مما يُنذر بحدوث مجاعة، ومن أمثلة أبرز النباتات التي تعرضت لذلك درنات البطاطا التي زُرعت في أيرلندا.

مراجع

1

2

3