الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي

بواسطة: نشر في: 29 يناير، 2021
mosoah
من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي

من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي

هذا السؤال أحد أسئلة كتاب العلوم الخاص بطلبة المملكة العربية السعودية، حيث يتعرفون على التكوين الداخلي للجسم البشري المليء بالمفاجآت والتركيبات والأمور المعقدة وفي هذا المقال يقدم لكم موقع موسوعة إجابة السؤال من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي :

  • يأتي السؤال السابق في هيئة وضح صحة العبارة سواء كانت صحيحة أم خاطئة.
  • وإجابة هذا السؤال هي “العبارة صحيحة” لأن الغشاء الخلوي له العديد من الوظائف الهامة.
  • فهو الذي يعمل على تصميم الهيكل الخارجي للخلية ويتحكم في مرور المواد العضوية المختلفة.
  • من وإلى الخلية ولعل ذلك هو أحد أهم وظائفه الحيوية حيث يعمل على إدخال الأكسجين.
  • وثاني أكسيد الكربون لكن بنسبة أقل من الأكسجين، كما يعمل على إدخال الماء إلى الخلية.
  • لكن مرور الماء عبر الغشاء يأخذ كمية كبيرة من الوقت عكس الأكسجين وثاني أكسيد الكربون.
  • وذلك حرصًا من الغشاء على عدم دخول أي جزيئات ضارة إلى الخلية حتى لا تتسبب في خلل في جسم الإنسان.
  • كما يمتلك الغشاء بعض الوظائف الهامة الأخرى منها إنشاء الحويصلات التي تنتقل من خلالها غذاء الخلية من مكان إلى أخر.
  • كما يعمل الغشاء على التخلص من فضلات الخلية وأجزئها التالفة.
  • وهو المسؤول عن إرسال الإشارات لتكوين البروتين من وإلى الخلية كما يرسل إشارات التوقف عن إنتاجه.

تركيب الغشاء الخلوي

  • بعد أن تعرفنا على صحة العبارة من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي
  • يمكننا الآن الاطلاع على تركيب الغشاء الخلوي فهو يتكون من طبقات من الدهون وطبقات أخرى من البروتين.
  • وكلًا من البروتين والدهون يمتلكون أنواع مختلفة تتكون منها الغشاء الخلوي حيث ينقسم كلًا منهم إلى:
  • الدهون: الدهون هي تلك الطبقات المسؤولة عن دخول وخروج الجزيئات من و
    إلى الخلية.
  • وتنقسم إلى دهون مفسفرة وهي الطبقة الأساسية في تكوين غشاء الخلية وتنقسم إلى نوعين هما.
  • الأطراف المحبة للماء وهي التي تعمل على جذب جزيئات السوائل الموجودة في الخلية إلى الداخل.
  • وهناك أطراف كارهة للماء وهي التي تخرج المياه الزائدة داخل الخلية.
  • وهناك نوع من أنواع الدهون هو الكوليسترول وهو المسؤول عن ليونة الغشاء البلازمي وتحافظ على معدل السماكة المطلوب.
  • وبينما تحتوي أغشية الخلايا البشرية على الكوليسترول تخلى منه أغشية الخلايا النباتية.
  • وهناك الدهون السكرية أيضًا وهي عبارة عن السطح الخارجي لغشاء الخلية وهي التي تحدد نوع الخلية من شكلها الخارجي داخل الجسم.
  • البروتين: هناك أنواع من البروتينات توجد داخل الخلية لكنها تابعة للغشاء، بينما هناك أنواع أخرى موجودة في الغشاء نفسه.
  • وبشكل عام تنقسم البروتينات التابعة للغشاء الخلوي إلى البروتينات الهيكلية.
  • وهي التي تحدد الشكل الخارجي للخلية وتعطيها الدعم اللازم.
  • وهناك البروتينات المستقبلة وهي تلك البروتينات التي تساعد على تواصل الخلية مع البيئة المحيطة بها.
  • وهناك البروتينات الناقلة وهي المسؤولة عن إتمام عملية الانتشار المسهل.
  • أما النوع الأخير فهو البروتينات السكرية وهي التي تعمل على اتصال الخلية مما حولها من خلايا وتتعامل أيضًا مع المواد الداخلة للخلية.

نقل المواد عبر الغشاء البلازمي

  • من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي من وإلى الخلية في عملية تسمى النقل.
  • وهناك نوعان من تلك العملية فهناك النقل السلبي وهي عملية انتقال المواد الخفيفة إلى الخلية.
  • هذه المواد لا تحتاج لبذل الطاقة للمرور بسبب مرورها من المنطقة ذات التركيز القليل إلى المنطقة ذات التركيز العالي وهي الخلية.
  • ومن عمليات النقل السلبي هو الانتشار البسيط، والنقل الاسموزي ولانتشار الميسر.
  • وهناك النوع الثاني من النقل وهو النقل النشط، وهو الذي يقوم فيه غشاء الخلية ببذل طاقة قصوه لمرور المواد داخل الخلية.
  • أما عن مراحل نقل المواد فهي مراحل متعددة تبدأ من الانتشار حيث تنتقل المواد الذائبة من البيئة ذات التركيز المرتفع.
  • إلى المنطقة ذات التركيز المنخفض ليحدث توازن في التركيب وتتحول تلك المواد إلى أنزيمات.
  • ومن ثم مرحلة الانتشار المسهل والتي تبدأ البروتينات المسهلة في مساعدو الأنزيمات للدخول إلى الخلية دون الحاجة لبذلك طاقة.
  • ومن ثم تبدأ مرحلة النقل النشط وهي التي تنقل المواد إلى بيئة ضد اتجاه التركيز.
  • بمساعدة البروتينات الناقلة وفي هذه المرحلة لابد من بذل طاقة من قبل الغشاء.
  • ومن ثم تبدأ مرحلة الترشيح وهي التي تبدأ فيها المواد الذائبة والمذيبة والأيونات تنتقل داخل الخلية عابرة الغشاء.
  • وتحدث هذه العملية من خلال الضغط الهيدروليكي.
  • ومن ثم تبدأ الخاصية الأسموزية حيث تنقل المذيب من التركيز الأقل للتركيز الأعلى لتدخل بعد ذلك مرحلة الإدخال الحيوي.
  • وهو تحويل باقي المواد التي تريد الدخول إلى حويصلات.
  • ومن بعدها تحدث عملية الإخراج الخلوي وهي عبارة عن إخراج المواد بعد اكتفاء الخلية بالعمل بها.

وبهذا نكون قد تعرفنا على الغشاء الخلوي ووظائفه وتركيبه وكيفية عمله داخل الجسم ومساعدة الخلية في القيام بوظائفها.

وفي النهاية بعد أن تعرفنا على من خلال النفاذية الاختيارية يتم التحكم في مرور المواد بالغشاء البلازمي يمكنكم الاطلاع على مزيد من الموضوعات عبر الموسوعة العربية الشاملة حول:

المراجع

1