الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف اعرف اني عقيم بدون فحص

بواسطة: نشر في: 24 يونيو، 2020
mosoah
كيف اعرف اني عقيم بدون فحص

يهتم الكثير من الأزواج بالبحث عن عن إجابة سؤال كيف اعرف اني عقيم بدون فحص على مواقع الإنترنت، فحلم الإنجاب هو أكثر ما يتمناه الزوج والزوجة على حدٍ سواء، وفي بعض الأحيان قد يتأخر حمل الزوجة مما يسبب القلق والتوتر والخوف للزوجين وتزداد الشكوك حول وجود مشكلة في الإنجاب سواء من قبل الزوج أو الزوجة، كما يحرص على معرفة إجابة هذا السؤال المقبلون على الزواج حيث تُثار لديه الفضول لمعرفة إن كان قادرًا على الإنجاب أم لا، وبعض الرجال يجدون صعوبة في التوجه للطبيب المختص من أجل الفحص كونه أمرًا حساسًا، فيلجئون إلى البحث على مواقع الإنترنت عن أعراض العقم التي نستعرضها لك في السطور التالية من موسوعة

كيف اعرف اني عقيم بدون فحص

تشير الإحصائيات أن نسبة الرجال الذين يفقدون القدرة على الإنجاب تصل إلى 15% وذلك بعد مرور عام واحد من الزواج، أما بعض مرور عامين فإن النسبة تصل إلى 10%، وقد تحدث مشاكل الإنجاب على الرغم من عدم استخدام وسائل منع الحمل والمداومة على ممارسة العلاقة الزوجية، وهناك بعض العلامات التي من خلالها يستطيع الزوج أن يكشف وجود مشكلة لديه في الإنجاب وهي:

  • التثدي وهذا يعني زيادة حجم الثدي عند الرجال.
  • انخفاض نسبة انتشار شعر الجسم والوجه.
  • مشاكل جنسية تتمثل في ضعف الانتصاب.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • الشعور بألم حاد في الخصيتين.
  • وجود مشاكل في الجهاز التناسلي.
  • انخفاض معدل السائل المنوي.

ولكن هذه العلامات لا تعني عدم قدرة الزوج على الإنجاب على الإطلاق ولكنها مؤشرات على وجود مشكلة في الخصوبة لديه والتي تتطلب زيارة الطبيب المختص وإجراء الفحوصات.

أسباب الإصابة بالعقم

من المهم أيضًا الإطلاع على الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الرجال بالعقم وضعف الخصوبة وهي المشكلات الصحية المتمثلة في الآتي:

  • الإصابة بالأورام في الغدة النخامية.
  • الإصابة بدوالي الخصية.
  • انخفاض نسبة الحيوانات المنوية والتي تقل عن المعدل الطبيعي وهو 15 مليون حيوان منوي.
  • الإصابة بسرطان الخصية.
  • مشاكل في وظائف الحيوانات المنوية في تخصيبها للبويضة، وقد يحدث ذلك نتيجة الخضوع للعمليات الجراحية في الخصية أو القناة المنوية.
  • اضطرابات في القنوات القذفية والتي ينتج عنها خلل في قذف السائل المنوي.
  • اضطرابات في الهرمونات وانخفاض نسبة هرمون التستوستيرون والتي تنشأ من خلل هرمون الغدة التناسلية
  • تناول بعض أنواع الأدوية التي تحتوي على مواد كيميائية تؤثر بالسلب على الخصوبة، وذلك مثل أدوية علاج أورام السرطان ومكافحة عدوى الفطريات.
  • الإصابة بحساسية الجلوتين.
  • اضطراب في الكروموسومات نتيجة الإصابة ببعض الأمراض الوراثية مثل متلازمة كلاينفلتر.
  • خلل في الجهاز المناعي والذي ينشأ عنها مهاجمة أجسامها المضادة للحيوانات المنوية حيث يتعامل معها على أنها أجسام غريبة مثل العدوى.

أشياء تسبب العقم للرجال

وبجانب الأسباب السابقة فهناك العديد من العوامل التي تلعب دور مؤثر في قلة نسبة الخصوبة للرجال وهي:

  • الإصابة بالسمنة والتي تؤثر بالسلب على الخصوبة.
  • كثرة التعرض للضغط العصبي والتوتر والقلق.
  • الإصابة بالاكتئاب الحاد الذي يسبب للزوج مشاكل جنسية.
  • تناول المشروبات الكحولية التي تقلل من نسبة الخصوبة من خلل هرمونات الذكورة.
  • كثرة التدخين الذي له دور مؤثر في قلة معدل الحيوانات المنوية.
  • الاستحمام بالماء الساخن بشكل مستمر ولفترة طويلة قد يؤدي إلى سخونة الخصيتين مما يساهم في قلة عدد الحيوانات المنوية.
  • الإصابة بالأمراض المزمنة.
  • تعاطي عقاقير غير مصرح بها دوليًا من المخدرات.
  • الخضوع لعمليات جراحية في المعدة أو الحوض.
  • إجراء عملية قطع القناة المنوية.
  • ارتداء سراويل ضيقة والجلوس بها لوقت طويل.
  • كثرة استنشاق المواد الكيميائية من المبيدات الحشرية، وكذلك التعرض المتكرر للمعادن الثقيلة والتي تزيد من نسبة السموم في الجسم وتؤثر على الخصوبة.

تشخيص العقم عند الرجال

هناك العديد من الاختبارات التي يجريها الطبيب المختص للزوج للتعرف على السبب الرئيسي وراء مشكلة عدم قدرته على الإنجاب وهي:

  • الفحوصات السريرية: وفيها يفحص الطبيب العضو التناسلي للمريض، إلى جانب سؤاله عن تاريخه المرضي إن كان مصابًا أو أصيب من قبل بأمراض.
  • فحوصات البول: وذلك يتم بعد قذف السائل المنوي للكشف عن وجود القذف الرجوعي أم لا وهو ووجوده في المثابة بدلاً من العضو الذكري، ويتم إجراء تحليل للسائل المنوي أيضًا لمعرفة إن كان يوجد خلل في نشاط الحيوانات المنوية.
  • فحوصات الحيوانات المنوية: وذلك للكشف عن نشاط الحيوانات المنوية وعددها ومدى قدرتها على تخصيب البويضة.
  • فحوصات الموجات فوق الصوتية: وهي تختص بالكشف عن حالة الخصيتين.
  • الفحوصات الجينية: وذلك للكشف عن حالة الكروموسومات أو في حالة إصابة المريض بأمراض وراثية.
  • فحوصات الهرمونات: وذلك عبر تحليل الدم لمعرفة معدل هرمون التستوستيرون والكشف عن نشاطه.

علاج العقم

هناك بعض الحالات التي يمكن فيها تلقي المريض العلاج لتزيد فرصته في الإنجاب والتي تشمل:

  • العلاج بالأدوية: وفي ذلك في حالة علاج المشاكل الجنسية المسببة لفشل عملية التخصيب مثل سرعة القذف وضعف الانتصاب، وكذلك في حالة تناول أدوية الهرمونات التي ترفع من معدل الهرمونات التي تؤثر بالسلب على مشكلة الخصوبة في حالة انخفاضها، وكذلك عند علاج عدوى الفيروسات أو البكتيريا التي تصيب الجهاز التناسلي.
  • العلاج بالعمليات الجراحية: وذلك لعلاج مشاكل قذف السائل المنوي.
  • العلاج بواسطة التخصيب المختبري: وذلك من خلال سحب السائل المنوي من خلال العمليات الجراحية من أجل استخدامه في تخصيب البويضة للحمل.

طرق الوقاية من العقم

هناك بعض الطرق من أجل الحفاظ على صحتك الإنجابية وهي تشمل الآتي:

  • اتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة في حالة الإصابة بالسمنة لإنقاص الوزن.
  • الإقلاع عن التدخين بالتدريج.
  • تجنب التوتر والقلق والضغط النفسي.
  • تفادي البقاء في الأماكن التي يستخدم فيها المواد الكيميائية مثل المبيدات الحشرية.
  • في حالة الإصابة الاكتئاب الحاد فينبغي زيارة الطبيب النفسي.
  • تجنب تناول العقاقير الغير مصرح بتداولها.
  • الإقلاع عن تناول المشروبات الكحولية.

مراجع

1