الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف اعرف انه اليوم ليلة القدر 1442 -2021

بواسطة: نشر في: 4 مايو، 2020
mosoah
كيف اعرف انه اليوم ليلة القدر

كيف اعرف انه اليوم ليلة القدر ؟ يدور هذا السؤال في ذهن الكثير من الأشخاص، فهذه الليلة من أعظم ليالي شهر رمضان، بل ومن أعظم ليالي العام كله، وقد ورد في القرآن الكريم ما يثبت فضل هذه الليلة في قوله تعالى: بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ {إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ، وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ، لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ، تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ، سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ}، ومن خلال قوله تعالى يتضح أن فضل هذه الليلة جاء من نزول القرآن الكريم فيها.

ولأن فضل هذه الليلة عظيم، وهذا الأمر متعارف عليه بين المسلمين يحرصون على التعرف عليها من بين آخر عشرة أيام في رمضان لبلوغ أجرها، لذا فمن خلال السطور التالية على موسوعة سنعرض لكم بعض العلامات التي تظهر في ليلة القدر بشكل خاص، وتدل عليها.

كيف اعرف انه اليوم ليلة القدر 1442

هناك الكثير من العلامات التي تُشير إلى ليلة القدر، ولكن قبل البدء في بيان هذه العلامات ينبغي علينا توضيح فضل هذه الليلة، فقد ورد في آيات القرآن الكريم سورة كاملة عن ليلة القدي، وسميت باسم الليلة، وهي سورة القدر، وفي هذه الليلة ينزل سيدنا جبريل عليه السلام والملائكة إلى الأرض ليؤمنون فيها على الدعاء حتى طلع الفجر، وقد وصف الله هذه الليلة بالسلام في قوله تعالى: {سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ}.

فضل ليلة القدر

الحرص على أداء العبادات وقيام ليل هذه الليلة يجعل الله يغفر للإنسان ما تقدم من ذنبه، وما تأخر، ويظهر ذلك في قول رسولنا الكريم ع-صلى الله عليه وسلم {مَن قَامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمَانًا واحْتِسَابًا، غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ}، والآن بعد أن تعرفنا على فضل هذه الليلة هيا بنا نتعرف من خلال السطور التالية على العلامات التي تدل عليها.

علامات دالة على ليلة القدر

  • في ليلة القدر تكون السماء صافية، والجو يكون معتدل ليس بارد ولا حار، ويظهر ذلك من خلال قو النبي صلى الله عليه وسلم {ليلةُ القدرِ ليلةٌ بَلْجَةٌ ، لَا حارَّةٌ ولَا بَارِدَةٌ ، ولَا سَحابَ فِيها ، ولَا مَطَرٌ ، ولَا ريحٌ ، ولَا يُرْمَى فيها بِنَجْمٍ}.
  • تظهر الشمس بدون شعاع، فقد ورد عن رسولنا الكريم -صلى الله عليه وسلم- حديث يقول فيه {أنَّهَا تَطْلُعُ يَومَئذٍ، لا شُعَاعَ لَهَا}، فتظهر في هذه الليلة الشمس شبيهة للقمر حينما يكون بدرًا.
  • تمتاز هذه الليلة بالسكينة والطمأنينة حيث ينزل فيها الملائكة، ويشعر فيها المسلم بالتلذذ في أداء العبادات أكثر من أي ليلة أخرى.
  • يمكن أن يلتمس هذه الليلة المؤمنون، حيث يشعرون فسها براحة داخلية، وإذا كنتم تتساءلون عن أفضل الأدعية في هذه الليلة فعليكم بهذا الدعاء الذي ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم-، لِما رُوي عن السيدة عائشة -رضي الله عنها- أنّها سألت النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- فقالت: {يا رسولَ اللهِ، أرأَيْتَ إنْ علِمْتُ أيَّ ليلةٍ ليلةَ القدرِ ما أقولُ فيها؟ قال: قولي: اللَّهمَّ إنَّك عفُوٌّ كريمٌ تُحِبُّ العفْوَ، فاعْفُ عنِّي}.
  • فيها يكون الدعام مستجاب إلى حد كبير لذا أكثروا من الدعاء فيها.

متى ليلة القدر

  • ليلة القدر تكون في الليالي العشر الأواخر من رمضان، وهى أحد الليالي الوترية به أي الليالي الفردية، ويظهر ذلك من خلال حديث رسولنا الكريم: {وَقَدْ رَأَيْتُ هذِه اللَّيْلَةَ فَأُنْسِيتُهَا، فَالْتَمِسُوهَا في العَشْرِ الأوَاخِرِ، في كُلِّ وِتْر}.
  • الأكيد أنه من أراد أن يبلغ أجر هذه الليلة عليه أن يجتهد في العشر الأواخر من رمضان، وبهذا يضمن الفرد بإذن الله بلوغ أجرها، فمن رحمة الله علينا أنه حددها لنا في عشر أيام، لذا لا تجعلوا أمر تتبع العلامات هو كل ما يشغلكم بل احرصوا على عمل أفضب ما عندكم في هذه الأيام لبلوغ الأجر، فأيام رمضان كلها رحمة

فضل ليلة القدر

  • هذه الليلة أفضل من ليالي شهور العام كله فهي الليلة التي نزل بها القرآن الكريم منهج المسلمين، وفيها يغفر الله للعباد، ويتقبل التوبة، والدعاء.
  • هذه الليلة بمثابة هدية من الله عز وجل لعبادة، لذا ينبغي على كل مسلم أن يحرص على بلوغ أجرها، فأبسط الأعمال فيها جزائها عظيم.
  • من قام هذه الليلة إيمانًا واحتسابًا غُفر له ما تقدم من ذنبه، وما تأخر، وما أفض من ذلك؟، هذه الليلة تستحق التعب لبلوغ أجرها العظيم لذي لا يضاهي أجر قيام أي ليلة أخرى.
  • يضاعف الله فيها أجر الأعمال، ويقبل توبة التائبين، ويقبل دعوة السائل، ولا يرد فيها يدًا رفعت له خائبة.

بهذا نكون قد وضحنا لكم العلامات التي يمكنكم من خلالها معرفة ليلة القدر، ووضحنا لكم الطريقة الأكيدة لبلوغ هذه الليلة حتى ولو تيسر عليكم الاستدلال عليها من العلامات، وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اليوم، نأمل أن نكون قد قدمنا لكم محتوى مفيد وواضح عن تساؤلكم، وفي النهاية نود أن نشكركم على حسن متابعتكم لنا، وأن ندعوكم لقراءة المزيد من عالم الموسوعة العربية الشاملة.