الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف اصلي صلاة التراويح في البيت 1441

بواسطة: نشر في: 24 أبريل، 2020
mosoah
كيف اصلي صلاة التراويح في البيت

إذا كنت تتساءل كيف اصلي صلاة التراويح في البيت تابع معنا هذا المقال، بعد ظهور فيروس كورونا المستجد كوفيد-19 وإثارته للهلع في العالم كله، اتخذت كافة الدول العديد من التدابير الوقائية والإجراءات الاحترازية من أجل منع تفشي الفيروس، ومن ضمن الإجراءات منع الصلاة في المساجد لتقليل التجمعات التي ينتشر من خلالها الفيروس، فأصبحت الصلاة تتم داخل المنازل فقط، ومع حلول شهر رمضان المبارك وحرص الكثير على أداء صلاة التراويح يرغب العديد منهم في معرفة الخطوات الصحيحة لأداء صلاة التراويح في المنزل، وهو ما سنوضحه لكم من خلال السطور التالية على موسوعة.

كيف اصلي صلاة التراويح في البيت

  • صلاة التراويح هي واحدة من السنن التي ثبتت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وهي تندرج تحت عبادة قيام الليل ولكنها تؤدى في شهر رمضان عقب الانتهاء من صلاة العشاء.
  • خشى رسول الله صلى الله عليه وسلم من فرض صلاة التراويح على المسلمين فيصعب عليهم تأديتها ولذلك كان لا يصليها في جماعة وإنما كان يصليها في منزله بشكل فردي، وذلك لما جاء في حديثه الشريف “أنَّ النَّبيَّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ صلَّى في المسجدِ فصلَّى بصلاتِهِ ناسٌ ثمَّ صلَّى منَ القابلةِ فَكثُرَ النَّاسُ ثمَّ اجتمَعوا منَ اللَّيلةِ الثَّالثةِ فلم يخرُج إليْهم رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ فلمَّا أصبحَ قالَ قد رأيتُ الَّذي صنعتُم فلم يمنعني منَ الخروجِ إليْكم إلَّا أنِّي خشيتُ أن تُفرَضَ عليْكم وذلِكَ في رمضانَ”.
  • في عهد عمر بن الخطاب صلى أبي بن كعب صلاة التراويح جماعة بالمسلمين، ومنذ ذلك الحين والمسلمون يؤدون تلك الصلاة جماعة.
  • وفي رمضان من كل عام تشهد المساجد ازدحامًا شديدًا في وقت التراويح لحرص المسلمين والمسلمات على تأدية هذه الصلاة.
  • لصلاة التراويح مجموعة من الفضائل منها أنها سبب في غفران الله تعالى لذنوب عباده واستجابته للدعوات وقضاء الحاجات، ومن مات وهو مداومًا على أداء صلاة التراويح احتُسب من الشهداء والصديقين، إذا صلى المسلم صلاة التراويح في جماعة كُتب له أجر قيام الليل بالكامل.
  • على الرغم من أنه من الأفضل أن تؤدى صلاة التراويح في المسجد، إلا أن منع الصلاة في المساجد بسبب انتشار فيروس كورونا حتم على المسلمين أدائها في المنزل بطريقة لا تختلف عن طريقة أدائها في المسجد سنوضحها لكم في الفقرة التالية.

وقت صلاة التراويح في البيت

  • وقت أداء صلاة التراويح في البيت هو ذاته وقت أدائها في المسجد، حيث تُصلى في أي وقت من بعد صلاة العشاء وحتى قبل صلاة الفجر بقليل.
  • وهناك من يؤدي صلاة الوتر في أول أو آخر الليل، ولكن في حالة أنه صلى للوتر في أول الليل ثم صلى قيام الليل فلا يصلي الوتر مرة أخرى، لذلك من الأفضل أن يُنهي صلاة قيام الليل بركعة الوتر، وذلك لما جاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم “اجعلوا آخرَ صلاتِكم بالليلِ وِترًا”.

كيفية صلاة التراويح والقيام

  • تؤدى صلاة التراويح بصلاة ركعتين ثم التشهد الأخير والتسليم ثم ركعتين أخرتين وهكذا.
  • من الجائز الحصول على استراحة بين كل 4 ركعات حتى يتمكن المسلم من استكمال الصلاة دون تعب، ويمكن شغل تلك الاستراحة بالتسبيح أو قراءة القرآن أو الصمت.
  • بعد أداء المسلم ما تيسر له من الركعات في التراويح يقوم بصلاة ركعتي الشفع وركعة الوتر.
  • عند أداء صلاة التراويح في المنزل يقوم المسلم بأدائها جماعة بأهله، حيث تقف الزوجة خلف زوجها.
  • في حالة أن الرجل لديه ولد يقف الولد على يمينه، وإن كان لديه أولاد وبنات فيقف الأولاد في صف خلف الزوج، وتقف البنات مع الزوجة في صف آخر خلف صف الأولاد.
  • لا حرج من أن يؤم الطفل الصغير أمه وأشقاءه في الصلاة في حالة تمكن من ذلك، حيث تقف الأم والأشقاء خلفه.
  • إن كان البيت لا يوجد به سوى النساء فيصلين جماعة، حيث تصلي بهن واحدة منهن وتقف وسطهن.

صلاة التراويح كم ركعة

  • أما عن عدد ركعاتها فلم يُثبت رقمًا محدد لها، فقد قالت عائشة أم المؤمنين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يصليها في 11 ركعة، وذلك لما جاء في قولها “ما كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يزيدُ في رمضانَ ولا في غيرِه على إحدى عشرةَ ركعةً؛ يُصلّي أربعًا فلا تسألْ عن حُسنهنَّ وطولهنَّ، ثم يصلي أربعًا فلا تسألْ عن حُسنهنَّ وطولهنَّ، ثم يصلِّي ثلاثًا”، ولكن يمكن أن تكون عدد الركعات أقل من هذا العدد أو أكثر منه، فقد جاء في الحديث الشريف “أنَّ رجلاً سألَ رسولَ اللَّهِ صلَّى اللَّه عليه وسلم عن صلاةِ اللَّيلِ، فقالَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ: صلاةُ اللَّيلِ مَثنى مَثنى، فإذا خشيَ أحدُكمُ الصُّبحَ صلَّى رَكعةً واحدةً توترُ لَهُ ما قد صلَّى”.
  • وقد كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يصلي التراويح في 20 ركعة بخلاف ركعتي الشفع وركعة الوتر، وهو ما اتفق عليه علماء الحنابلة والحنفية والشافعية، بينما أباح علماء المالكية أدائها في 36 ركعة.
  • لذلك يمكن للمسلم أن يؤدي صلاة التراويح في منزله بما يشاء من عدد الركعات.

ماذا نقرأ في صلاة التراويح

  • قي صلاة التراويح يقوم المُصلي في كل ركعة بقراءة سورة الفاتحة ثم قراءة ما تيسر له من القرآن الكريم، وليس هناك حرج من إمساك المصحف والقراءة منه أثناء الصلاة.
  • وقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقرأ في التراويح الآيات القصيرة والمتوسطة والطويلة، لذلك يمكن للمسلم أن يقرأ ما يشاء من الآيات.
  • ومن السُنة أن يحرص المسلم على ختم القرآن في التراويح بحسب رأي الحنفية والحنابلة، ففي كل ركعة يقرأ 10 آيات بحيث لا ينتهي رمضان إلا وقد ختم القرآن الكريم كاملًا.
  • أما في ركعتي الشفع فيقوم المصلي في الركعة الأولى بقراءة الفاتحة ثم سورة الأعلى، وفي الركعة الثانية يقرأ سورة الفاتحة ثم سورة الكافرون.
  • وفي ركعة الوتر يقرأ المسلم سورة الفاتحة ثم سورة الإخلاص.

صلاة التراويح للنساء

  • يمكن للنساء تأدية صلاة التراويح في المنزل، كما أباح رسول الله صلى الله عليه وسلم تأديتهن لها في المسجد وذلك لما جاء في حديثه الشريف “لا تَمْنَعُوا إِماءَ اللهِ مساجِدَ اللهِ”.
  • وفي حالة صلاة المرأة للتراويح في منزلها فهي تؤديها مثل تأديتها في المسجد، حيث تحرص فيها على أداء ما تيسر لها من ركعات وقراءة قرآن ثم توتر بركعة.