الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف اسلي طفلي عمره سنتين

بواسطة: نشر في: 23 مارس، 2020
mosoah
كيف اسلي طفلي عمره سنتين

تجيبك موسوعة عزيزي القارئ من خلال المقال التالي حول تساؤل كيف اسلي طفلي عمره سنتين وهو سؤال يتردد على لسان كل أب وأم يرغب كلاً منهما في تنشئة طفلهم بأساليب سليمة وفقاً لما قام علماء النفس بالوصول إليه من خلال ما قاموا به من دراسات وأبحاث علمية في ذلك الصدد حيث تبدأ شخصية الطفل في التكون والنمو منذ اليوم الأول من العمر.

ومن يبحث من الوالدين حول الطريقة الصحيحة التي يمكن من خلال اتباعها تسلية الطفل أي جعله يعيش بجو من المرح والضحك حيث يكون ذلك تأثير على شخصيته النفسية والاجتماعية، والأهم من ذلك الشعور بمدى الاطمئنان والثقة لوالديه وهو ما يصل إليه ويفهمه على الرغم من صغر سنه، تعرفوا معنا على كيفية القيام بذلك بأفضل الطرق الممكنة.

كيف اسلي طفلي عمره سنتين

تمثل أعوام الطفل الأولى وخاصة العامين الأولين مرحلة غاية في الأهمية والحساسية في حياته حيث يقوم بمحاولة اكتشاف العالم من حوله ما يجعل عملية الإدراك واكتساب المهارات أكثر قابلية لديه من أي وقت آخر سواء كان يلمسه، أو يسمعه أو يشاهده، وهو ما تقتضي معه الحكمة اتباع الوالدين لكافة الأساليب والطرق المناسبة لتكوين شخصية تخلو من المشاكل والعيوب المستقبلية.

ويعد العامل الأول في نجاح تلك المهمة في تشجيع الطفل على ما يقوم به من أعمال بيديه وتحريك أعضاء جسمه وأطرافه، إذ يكون الصغير في ذلك السن قادر على  الإمساك بالأدوات واللعب بها، لذلك ينبغي على الأبوين إحضار الألعاب التي يمكن تركيبها وفكها ذات الألوان المتعددة والجاذبة للنظر مما يتم تنمية مهاراته الإدراكية.

كيف أشغل وقت طفلي عمره سنتين

الطفل هو انعكاس لشخصية والديه وما سوف يتم تربيته عليه في صغره هو ما سوف يشب عليه في كبره وهما المسئولين وحدهم على ما يتم اكتسابه للصغير من مهارات لغوية والجيد من السلوكيات الاجتماعية الحميدة، ولكي يتم ذلك على النحو الصحيح نطرح لكم الفقرة الآتية:

  • اتباع أسلوب التخيير: في ذلك العمر يبدأ الطفل في التعبير عما يرغب في القيام به ورفض ما يكرهه ولا يفضله، كذلك فإنه يتناول ما يشتهيه من مأكولات ومشروبات ويرفض ما لا يحبه وفي تلك الحالة لا ينبغي على والدته اتباع أسلوب الغضب والصراخ بل لابد من تخييره بين أمرين ومن ثم يبدأ بدوره بالمقارنة بينهما واختيار ما يفضله وهو ما يعزز المقدرة على اتخاذ القرار في المستقبل.
  • مساعدته على الإمساك بالأشياء: مثل إمساك القلم باليد وهو ما يساعده على التحكم في أعضائه وأطرافه من ثم أداء الأعمال بطريقة دقيقة ومتقنة ويتم ذلك عن طريق منحه ورقة ومجموعة من الأقلام وترك المجال له لكي يرسم بعشوائية ما يحلو له.

كيف أقوي شخصية طفلي عمره سنتين

هناك الكثير من الأساليب والطرق التي يساهم اتباعها بشكل كبير في تقوية شخصية الطفل وذلك منذ أن يكون في عمر العامين وسوف نذكر بعضاً منها في النقاط التالية:

  • تشجيع الطفل على الكلام: يبدأ الصغير في ذلك العمر نطق أولى كلامته بتلعثم وصعوبة من خلال ترديد ما يسمعه ممن يتحدثون حوله لذلك يتعين على الوالدين إعادة ما يذكره مرة أخرى على مسامعه مع النظر بتركيز في عينيه والابتسام في وجهه، وإفساح المجال التام له من أجل الحديث كما يحلو له دون مقاطعة.
  • منح الطفل مكافئات: حينما يقوم الطفل بإنجاز بعض الأشياء مهما كانت بسيطة وعدم توجيه العقاب إليه في حالة قام بإتلاف شيء أو تكسير آخر لكي لا يتجنب الأفعال الخاطئة خشية من العقاب بدافع الخوف ولكن لابد من تعزيز سلوك احترام تعليمات الوالدين دون خشية أو رهبة حيث يضعف ذلك من شخصيته وذكاءه.

كانت تلك بعضاً من أفضل الأفكار التي يمكن من خلال اتباعها قضاء وقتاً ممتعاً مع أطفالنا في ذلك السن المليء بالبراءة والنظرات الضاحكة التي ترتسم على وجه الطفل ومن ثم ترتسم في قلوب الوالدين ولا يوجد ما يمكن أن يعد ممتعاً للوالدين وطفلهم أكثر من تلك اللحظات التي لا يمكن نسيانها مهما مر الوقت، نتمنى أن يكون مقالنا قد حاز إعجابكم.

المراجع

1

2