الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

كيف أتأكد من خُلُوِّي من فيروس كورونا؟ وأين أذهب للتحليل والتأكد؟ علماً بأني كنت في تجمع كبير منذ أسبوعين وكنت مصاب ببرد ومازال عندي

بواسطة: نشر في: 22 مارس، 2020
mosoah
كيف أتأكد من خُلُوِّي من فيروس كورونا؟ وأين أذهب للتحليل والتأكد؟ علماً بأني كنت في تجمع كبير منذ أسبوعين وكنت مصاب ببرد ومازال عندي.

كيف أتأكد من خُلُوِّي من فيروس كورونا؟ وأين أذهب للتحليل والتأكد؟ علماً بأني كنت في تجمع كبير منذ أسبوعين وكنت مصاب ببرد ومازال عندي ، أشعر بالتعب والصداع كيف أعرف إن كنت مصاب بكورونا أم لا ؟، أعاني من العطس والسعال وينتابني الشك بإصابتي بكورونا فهل أنا مصاب به ؟، أسئلة كثيرة شائعة يطرحها البعض في ظل مخاوف من انتشار هذا الوباء، فالمتابعة اليومية لأبرز مستجداته من أعداد المصابين والإطلاع على أعراضه أمر يثير الذعر ويصيب البعض بحالة من الشك في حالة ظهور أي أعراض مشابهة له.

فظهور فيروس كورونا تزامن مع فصل الشتاء الذي تكثر فيه حالات الإصابة بنزلات البرد والإنفلونزا، ونظرًا للتشابه الكبير بين أعراض هذه الأمراض فقد زادت نسبة الشك لمن يعانون من ضعف المناعة والمصابون دائمًا بالبرد، ففئات ضُعاف المناعة والمصابون بالأمراض المزمنة هم الأكثر عُرضة للإصابة بهذا المرض، في موسوعة سنجيبكم على الأسئلة المطروحة التي تعد من أكثر الأسئلة الشائعة في تلك الآونة.

كيف أتأكد من خُلُوِّي من فيروس كورونا؟ وأين أذهب للتحليل والتأكد؟ علماً بأني كنت في تجمع كبير منذ أسبوعين وكنت مصاب ببرد ومازال عندي

قبل أن نتطرق للإجابة على السؤال المطروح ينبغي أولاً أن نعرض لكم أعراض الإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19” والتي تتشابه مع أعراض نزلات البرد وتتم الإصابة عبر مخالطة المصابين به من خلال استنشاق رذاذ العطس والسعال، إلى جانب لمس الأسطح الملوثة التي تضم خلايا الفيروسات النشطة، وفيما يلي نعرض لكم الأعراض:

  • السعال الجاف.
  • الإحساس بالصداع.
  • الإصابة بالتهاب الحلق.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم
  • الشعور بالإعياء والإجهاد.
  • سيلان الأنف.
  • رعشة في الأطراف.
  • الإصابة بالتهاب الرئة (في حالة المضاعفات).
  • الشعور بآلام في مختلف أنحاء الجسم.

وفي حالة ظهور أعراض مثل العطس أو السعال المصحوب ببلغم فهذا مؤشر لعدم إصابتك بفيروس كورونا لأن تلك هذه الأعراض مرتبطة بنزلات البرد والإنفلونزا، ولكن في حالة ظهور أي حالة من الحالات السابقة فيجب على الفور تجنب مخالطة الآخرين والالتزام بالبقاء في المنزل مع ضرورة التماس المشورة الطبية في حالة استمرار الأعراض.

وإذا توجب عليك الفحص فيتم تشخيص المرض عبر تقنية المخبرية لفحص المادة الوراثية “PCR”، أو  من خلال الاختبارات المصلية أو عبر المجهر الإلكتروني، وفي المملكة العربية يمكنك الذهاب إلى مستشفى الأمير محمد بن عبد العزيز في الرياض، وللتعرف على مراكز الفحص في الإمارات اضغط على هذا الرابط، أو مراكز الفحص في الكويت يمكنك الإطلاع على هذا المقال.

ويجب الالتزام بالإرشادات الصحية التالية من أجل الوقاية من مخاطر كورونا وهي:

  • تجنب لمس العين والأنف والفم.
  • تعقيم الأدوات الشخصية وكافة الأسطح قبل لمسها.
  • الالتزام بالبقاء في المنزل وعدم الخروج إلا للضرورة القصوى.
  • غسل الأيدي جيدًا بالماء مرارًا وتكرارًا على مدار اليوم ولمدة 20 ثانية.
  • تجنب كافة أشكال الاتصال المباشر وترك مسافة لا تقل عن متر واحد عند التعامل مع الآخرين.
  • تغطية الأنف والفم بواسطة المناديل الورقية عند العطس أو السعال، والتخلص منها فورًا عقب الاستخدام.
  • تجنب الأماكن المزدحمة والمغلقة والقربية من مزارع الحيوانات.
  • استخدام معقم اليدين، إلى جانب ارتداء الكمامات الواقية والقفازات على أن يتم ارتدائها مرة واحدة فقط ثم إلقائها في سلة المهملات.

مراجع

1

2