الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

ما معنى كلمة الود

بواسطة: نشر في: 5 ديسمبر، 2018
mosoah
معنى كلمة الود

معنى كلمة الود ، عندما ينتشر الود بين القلوب فإنها تصفى وترحم، فبالود يتراحم الناس ويتعاونون ويساعد كل منهم الآخر، فالود من أجمل الصفات التي يمكن أن يتحلى بها المرء، ولأهمية الود فقد جعله الله بين الزوجين حتى يتعايشان في بيت يلمؤه الرحمة والمودة، وفي هذا المقال على موسوعة نبيت معنى كلمة الود.

تعريف ومعنى كلمة الود:

  • ود تعني حب، فالموة تعني المحبة، واسم ود يعني الحب، المحبة، التمني، الميل النفسي، الرغبة.
  • أحبه.
  • تودد لوالده: تعني طلب مودته، واجتلب وده، يعني محبته.
  • أحب وقوعه وتمناه.
  • خطب ود شخص: تعني تودد إليه، وأرضاه، وطلب صداقته.
  • تواد الصديقان: تعني ود كل منهما الآخر، وتحابا.
  • تودد إلى شخص: تعني سعى إلى أن يصير حبيب له، أو تحبب إليه.
  • ود: اسم صنم عبده المشركون في الجاهلية.
  • واد أخاه: تعني بادله المودة وحابه.
  • ود: محبة.
  • الود: كثير الحب.
  • وددت: تمنيت.
  • بينهما ود: تعني الحب.
  • الود: تعني المحب.
  • هو ودي: صاحب مجبتي وودي.
  • بودي لو تزورني: أحب هذا.

معنى اسم ود:

  • ورد في المعاجم أن اسم ود يعني الشوق، والمحبة، والتوافق، والترابط، فالاسم يعبر عن العلاقة الوطيدة مثل العلاقات بين الأصدقاء والأهل.
  • ويتميز اسم ود بأنه اسم قرآني، فقد ورد في سور متعددة في القرآن الكريم، وفي صور مختلفة إلا أن كلهم يدلون على السلام والمحبة، وذلك اطلق اسم ود على العديد من الفتيات فهو اسم علم مؤنث.

حكم التسمية باسم ود:

  • ظهرت أقاويل قديمًا تحكم بأن التسمية باسم ود لا تجوز وهو حرام في الشرع، ولكن بعد سؤال المتخصصين تم التأكيد بأن اسم ود قد ذكر في القرآن بأكثر من طريقة وكان يقصد به الترابط والمحبة وكلها تعتبر من مبادئ دين الإسلام.
  • فبذلك يطون الاسم محبب التسمية به، فهو اسم عربي الأصل وليس أعجمي.

صفات صاحبة اسم ود:

  • قد يكون اسم ود غير معروف بالنسبة إلى الكثير من الناس، إلا أنه توجد الكثير من الفتيات ممن يتسمون به داخل العالم العربي، والفتاة التي تحمل هذا الاسم تتصف بالصبر الجم، والقدرة على التحمل بشكل كبير، كما أنها صاحبة قلب طيب، وتتميز بهدوء الأعصاب ورقة الطباع، كما أنها لديها ارتباط كبير وملحوظ بوالديها وخاصة والدها فهي ترى فيهما السند والأمان في تلك الحياة.

أصل اسم ود:

  • إن اسم ود هو اسم عربي الأصل وهو مذكور في القرآن.

كلمة ود في الأشعار:

  • الحر يلحي والعصا للعبد… وليس للملحف مثل الود.
  • إذا المرء لم يبذل من الود مثلما… بذلت له فاعلم بأني مفارقه.
  • إذا ذهب العتاب فليس ود… ويبق الود ما بقى العتاب.
  • الود لا يخفى وإن أخفيته… والبغض تبديه لك العينان.
  • إذا رمت أن تصفى لنفسك صاحبًا… فمن قبل أن تصفى له الود أغضبه.

كلمة ود في القرآن:

  • قال الله عز وجل: (وَدَّ كَثِيرٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُمْ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّارًا).
  • قال الله تعالى: (وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً).
  • قال الله جل وعلا: (إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَيَجْعَلُ لَهُمُ الرَّحْمَٰنُ وُدًّا).
  • قال الله تعالى: (يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ).
  • قال الله تعالى: (يَوْمَئِذٍ يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَعَصَوُا الرَّسُولَ لَوْ تُسَوَّىٰ بِهِمُ الْأَرْضُ).
  • قال الله سبحانه وتعالى: (وَدَّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ تَغْفُلُونَ عَنْ أَسْلِحَتِكُمْ وَأَمْتِعَتِكُمْ).
  • قال الله تعالى: (مَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَنْ يُنَزَّلَ عَلَيْكُمْ مِنْ خَيْرٍ مِنْ رَبِّكُمْ).
  • قال الله سبحانه وتعالى: (لَا تَتَّخِذُوا بِطَانَةً مِنْ دُونِكُمْ لَا يَأْلُونَكُمْ خَبَالًا وَدُّوا مَا عَنِتُّمْ).
  • قال الله سبحانه وتعالى: (لَا تَجِدُ قَوْمًا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ يُوَادُّونَ مَنْ حَادَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ).
  • قال اللع عز وجل: (وَتَوَدُّونَ أَنَّ غَيْرَ ذَاتِ الشَّوْكَةِ تَكُونُ لَكُمْ).
  • قال الله عز وجل: (أَيَوَدُّ أَحَدُكُمْ أَنْ تَكُونَ لَهُ جَنَّةٌ مِنْ نَخِيلٍ وَأَعْنَابٍ).
  • قال الله سبحانه وتعالى: (وَمَا عَمِلَتْ مِنْ سُوءٍ تَوَدُّ لَوْ أَنَّ بَيْنَهَا وَبَيْنَهُ أَمَدًا بَعِيدًا).
  • قال الله عز وجل: (وَيَبْسُطُوا إِلَيْكُمْ أَيْدِيَهُمْ وَأَلْسِنَتَهُمْ بِالسُّوءِ وَوَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ).
  • قال الله سبحانه وتعالى: (وَدَّتْ طَائِفَةٌ مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يُضِلُّونَكُمْ).
  • قال الله تعالى: (وَدُّوا لَوْ تَكْفُرُونَ كَمَا كَفَرُوا فَتَكُونُونَ سَوَاءً).
  • قال الله جل وعلا: (رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِينَ).
  • قال الله تعالى: (وَإِنْ يَأْتِ الْأَحْزَابُ يَوَدُّوا لَوْ أَنَّهُمْ بَادُونَ فِي الْأَعْرَابِ).