الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

هل الشيكولاته تسبب السعادة ؟

بواسطة: نشر في: 19 مايو، 2018
mosoah
الشيكولاته تسبب السعادة

الشيكولاته تسبب السعادة في خضم الضغوط اليومية التي نتعرض لها جميعاً فإن كل فرد يحاول أن يبحث عن مصدر يجلب له السعادة، ولقد أكد الكثير من علماء النفس وعلماء التغذية ايضاً أن الشيكولاته من أكثر الأمور التي يؤدي تناولها إلي شعور الفرد بحالة من السعادة والإسترخاء الكبير.

موقع الموسوعة قد حاول أن يجعل من موضوع الشيكولاته تسبب السعادة محوراً رئيسياً لهذا المقال لذا فتابعوا معنا من خلال السطور القادمة كافة التفاصيل التي تحيط من جانبها بهذا الموضوع من أجل أن نتعرف علي حقيقة الأمر عن قرب.

الشيكولاته تسبب السعادة :

ربما نجد الكثيرين من الناس قد سمعوا عن تلك المعلومة التي تتعلق بدور الشيكولاته في إحداث حالة من تعديل الحالة النفسية والإنتقال من حالة سيئة إلي حالة أفضل، ولكن من ناحية أخرى وفي نفس الصدد نجد أن البعض الآخر يؤكد كذب تلك المعلومة وأنها ليست صحيحة، موقع الموسوعة قام من جانبه بتوجيه السؤال إلي خبراء وأطباء التغذية من ناحية وعلماء النفس من ناحية أخرى، والجدير بالذكر أن الجميع قد أجمع من جانبه علي حقيقة المعلومة وصدقها في ما يخص أن الشيكولاته مصدراً للسعادة.

حيث نجد أن العلماء أكدوا أنها تعمل من جانبها علي تنشيط الجهاز العصبي وذلك من خلال ما تحتويه من مادة الكافين التي تتواجد بها بنسبة كبيرة للغاية مما يؤثر بشكل إيجابي علي الحالة المزاجية للفرد علي نحو أفضل مما كانت عليه.

هل توجد فوائد للشيكولاته ؟

في كثير من الأحيان نجد الآباء والأمهات يمنعون أبنائهم وبناتهم من تناول الشيكولاته وذلك علي سبيل أنها ضارة وتعمل علي تسوس الأسنان من ناحية وتعمل علي زيادة الوزن من ناحية أخرى، ومن هذا المنطلق الظاهري يتضح لنا أن الشيكولاته لها العديد من الأضرار علي الفرد فكيف تكون مصدراَ للسعادة !!

في الحقيقة ليس هناك علاقة بين ذاك أو تلك فإن كل شيء يزيد عن حده يقلب إلي ضده لذا يجب أن يكون الإنسان حريص كل الحرص علي أن يكون معتدل في تناول كل شيء مهما كان مقدار فائدته، ومن ناحية أخرى فإنه ليس معنى أن الشيكولاته لها بعض الأضرار أنها بذلك لا يكون لها فوائد بل إن الشيكولاته لها مجموعة كبيرة من الفوائد ولعل موقع الموسوعة سوف يقوم من جانبه بإلقاء الضوء علي تلك الفوائد من خلال السطور القادمة :

  • تعمل الشيكولاته علي رفع مستوى هرمون ( السيروتونين) ذلك الهرمون الذي يتواجد في جسم الإنسان والمسؤول عن تحسين الحالة المزاجية، ولكن يجدر بنا هنا أن نشير إلي أن الإكثار من  تناول الشيكولاته يدخل الفرد في دائرة مغلقة ألا وهي دائرة الإدمان حيث يتعود الجسم عليها ومن ثم للأسف تتسبب مع مرور الوقت في إصابة الفرد بحالة من الإكتئاب، ومن هذا المنطلق فإن كافة الأطباء بلا إستثناء يؤكدون من جانبهم علي ضرورة الإعتدال التام في تناول الشيكولاتة.
  • لعل من أهم مكونات الشيكولاته بعض المكونات التي تم إثبات إنها تعمل كمضادات للأكسدة، وهي في ذلك تشبه إلي حد كبير الكثير من أنواع الفواكه والخضراوات التي تقوم بنفس المفعول.
  • تمنح الشيكولاته من جانبها الشعور بالرضا والسعادة التي تنتج عن تناولها مما ينتج عنه أن الفرد يحي حياة تنخفض فيها الضغوط إلي حد ما مما ينتج عن ذلك أنه يكون أفضل من حيث الحالة الصحية و مما ينعكس بشكل كبير علي طول العمر وإن كانت الأعمار في المقام الأول والأخير ما هي إلا بيد الله سبحانه وتعالى.
  • أكدت الكثير من الدراسات العلمية التي تمت علي فوائد الشيكولاته أنها تعمل من جانبها علي تحسين كافة الأداءات الخاصة بمضادات الأكسدة مما ينجم عنها أنها تقلل من جانبها بناءاً علي تناولها علي الخفض من حالات التوتر التي من الممكن أن تنجم عن العديد من المصادر مثل ضغوط الحياة من ناحية أو اللجوء إلي عادات حياتية سيئة من ناحية أخرى مثل التدخين أو التعرض إلي التلوث نتيجة للأدخنة أو المبيدات الحشرية.
  • تعمل الشيكولاته من جانبها عمل الكثير من الأدوية حيث تعمل علي علاج القرح التي من الممكن أن نجدها تتواجد سواء في الفم نتيجة التعرض لأحد أدوار البرد أو الزكام  أو حتى التقرحات التي من الممكن أن تصيب المعدة، ومن هنا فإن الكثير من الدراسات تنصح كل من يعاني من آلام في المعدة بأن يتناول شيكولاتة بنسب محدودة من أجل أنها تساهم بشكل فعال في هذا الشأن.

وهكذا أعزائنا القراء نكون قد وصلنا إلي نهاية مقالنا  لهذا اليوم  عن الشيكولاتة وكونها مصدراً فعال في تحسين الحالة المزاجية لدى كافة من يتناولوها بنسب محدودة ولكن دوما نؤكد علي أن الإعتدال في الأمر يزينه ولا يعرضه الفرد في نهاية المطاف إلي أي اضرار لا قدر الله، فدوما الوسطية في كل شيء أمر مطلوب من جانب كافة البشر.