الموسوعة العربية

ابحث عن أي موضوع يهمك

موضوع عن قيادة المرأة للسيارة

بواسطة: نشر في: 21 يوليو، 2019
mosoah
موضوع عن قيادة المرأة للسيارة

يُعتبر موضوع عن قيادة المرأة للسيارة واحداً من أبرز الموضوعات التي أثارت الجدل في دولة المملكة العربية السعودية، حيث كانت تمنع النساء بها من قيادة السيارات على الرغم من عدم وجود أي مانع شرعي أو قانوني لذلك، وقامت عدة حملات تطالب بالسماح للمرأة بالقيادة، وفي عام 2017 وبالتحديد في 26 سبتمبر أمر الملك سلمان بن عبد العزيز ملك السعودية بالسماح للنساء بقيادة السيارات، حيث وجه أوامره إلى إدارة المرور لإصدار رخص القيادة لهن، ولكن بشكل عام هناك عدة إيجابيات وسلبيات لقيادة النساء للسيارات سنستعرضها معكم من خلال السطور التالية في موسوعة.

موضوع عن قيادة المرأة للسيارة

إيجابيات قيادة المرأة للسيارة

  • يمكن للمرأة أن توصل أولادها إلى مدارسهم بشكل آمن، دون الحاجة إلى اللجوء إلى سيارات الأجرة التي قد تكون في بعض الأحيان غير آمنة، حيث لا يلتزم بعض السائقين بالقواعد المرورية.
  • إن قيادة المرأة لسيارتها يحميها من خطر التعرض للتحرش والاختطاف، حيث يمكنها أن تتوجه لعملها وأن تقضي حوائجها دون التعرض لأي خطر.
  • يمكن للمرأة أن تذهب إلى مشاوريها الخاصة في أي وقت في حالة عدم وجود الأب أو الزوج أو الأخ للقيادة.
  • من خلال تمكن المرأة من قيادة السيارة يمكن مساعدتها للأب والأم وأفراد الأسرة من قضاء حوائجهم.
  • تساعد المرأة على قضاء مصالحها خاصة إذا كانت عاجلة، دون الاضطرار إلى انتظار وسائل المواصلات لتوصيلها.
  • من خلال قيادة المرأة للسيارة يمكن توفير المال الذي تدفعه الأسرة للسائق الخاص لها.
  • قيادة المرأة للسيارة هامة وضرورية في الظروف الصعبة وحالات الطوارئ عند مرض أحد أفراد الأسرة بشكل مفاجئ، حيث تساعدها القيادة على سرعة التصرف.
  • من خلال قيادة المرأة للسيارة يمكن توفير الكثير من الوقت الذي تقضيه النساء في انتظار المواصلات أثناء الذهاب إلى عملهن.
  • أثبتت عدة دراسات قدرة المرأة على القيادة الحكيمة للسيارة والتي تتسم بالالتزام والهدوء، وذلك بعدما تبين أن أغلب الحوادث المرورية تحدث نتيجة القيادة المتهورة للرجال وعدم التزامهم بالقوانين المرورية.

سلبيات قيادة المرأة للسيارة

هناك عدة مشكلات تنجم عن قيادة المرأة للسيارة وهى

  • حدوث عدد من المشكلات الأسرية، نتيجة تجاوز بعض النساء للحدود الشرعية، خاصة المتعلقة بطاعة الأهل والزوج، فتخرج بالسيارة وتعود بها في أي وقت تشاء.
  • تحميل الأسرة أعباء مادية إضافية، خاصة إذا اضطر رب الأسرة إلى شراء أكثر من سيارة لتستخدم الزوجة واحدة منها.
  • رغبة بعض النساء في وجود شرطة نسائية خاصة لهن، بالإضافة إلى محطات وقود كل العاملين فيها من النساء، وفتح ورش نسائية، الأمر الذي سيكلف الدولة، ويضطرها إلى تشغيل النساء في أعمال لا تناسبهن.
  • تؤدي رغبة النساء في الحصول على سيارات مميزة اللون والشكل في قيام تجار السيارات برفع أسعارها.
  • زيادة نسبة الحوادث المرورية، نتيجة لزيادة الازدحام المروري في الشوارع إلى الضعف تقريباً.
  • زيادة نسبة البطالة نتيجة لاستغناء المرأة عن ركوب سيارات التاكسي، فسيارات الأجرة تعتمد بشكل كبير في زبائنها على السيدات.
  • يمكن أن تتعرض المرأة لبعض المضايقات والمطاردات خاصة إذا كانت تقود السيارة بمفردها.
  • صعوبة تعامل بعض النساء مع تعطل السيارة خاصة إذا حدث في منتصف الطريق.